فيتيل: خفت خلال المعركة على قطب الانطلاق الأوّل

قال سيباستيان فيتيل سائق فيراري بأنّه شعر بالخوف قليلًا عند الضغط على المكابح خلال لفته الأخيرة في التجارب التأهيلية لجائزة البرازيل الكبرى، إذ تفوّق عليه سائق مرسيدس فالتيري بوتاس ليحرز قطب الانطلاق الأوّل.

تقدّم فيتيل على بوتاس في النصف الأوّل من القسم الأخير للتصفيات، لكنه أخفق في تحسين زمنه خلال لفته الثانية والأخيرة.

في المقابل تمكّن بوتاس من تحسين زمنه ليحرم الألماني من قطب الانطلاق الأوّل بفارق 0.038 ثانية.

وخسر فيتيل الكثير من الوقت في المقطع الأوّل مقارنةً بالفنلندي، إذ اعترف بأنّه لم يكن قوياً بما فيه الكفاية أثناء الكبح عند المنعطف الأوّل.

"كنت سعيداً للغاية بلفتي الأولى" قال فيتيل، مضيفاً: "كنّا نعلم بأنّنا خسرنا بعض الوقت على المنعطف الأخير في القسم الثالث حيث فقدت السيطرة نوعاً ما على القسم الخلفي للسيارة. كنت أدرك أنّه بوسعي تحسين زمني".

وأكمل: "خفت بعض الشيء عند المنعطف الأوّل أثناء لفتي الأخيرة، كبحت مبكراً على الرغم من أنّ التماسك كان جيداً لذلك خسرت بعض الوقت مقارنةً بلفتي الأولى".

واصل فيتيل لفته محاولاً التعويض عن الوقت الذي خسره في المقطعين الأخيرين، لكنّه أخفق في تحسين زمنه لينهي الحصّة أبطأ من لفته الأولى بفارق 0.050 ثانية.

حيث قال: "حسّنت زمني عند المنعطف الأخير، لكن الأوان كان قد فات".

وتابع: "لم تكن اللفة سيئة. كنت سعيداً بلفتي الأولى. كانت على ما يرام. فصلني عن بوتاس 0.038 ثانية لذلك أعتقد بأنّه كان في وسعي التغلب على ذلك".

وعلى الرغم من خسارته لقطب الانطلاق الأوّل، بدا فيتيل واثقاً من قدرته على تحقيق فوزه الثالث في البرازيل، قائلاً بأنّ وتيرته على اللفات الطويلة بدت قوية مقارنةً ببوتاس بالذات.

بوتاس يتعافى

عبر تحقيقه لقطب الانطلاق الأوّل للمرة الثالثة له في مسيرته مع مرسيدس، يشعر بوتاس بأنّ وتيرته في التجارب التأهيلية في البرازيل كانت استمراراً لنسقه التصاعدي في الآونة الأخيرة.

وعاني الفنلندي في مجاراة زميله لويس هاميلتون منذ العطلة الصيفية، لكنه نجح في الاقتراب من البريطاني على حلبة إنترلاغوس ليضع سيارته على قطب الانطلاق الأوّل بينما تعرّض هاميلتون لحادث أقصاه من التصفيات.

وقال بوتاس في هذا الصدد: "أحياناً كانت الأمور أكثر صعوبة، لكن هكذا هو التسابق".

وأردف: "بالنسبة لي، نجحت في التحسّن تدريجياً في السباقات الأخيرة وشعرت بالارتياح أكثر فأكثر داخل السيارة، وعملنا بجهد على المشاكل التي واجهتني".

واستدرك: "تعلمنا من الأخطاء والحصص الصعبة التي مررنا بها، وكانت السباقات الأخيرة أفضل بكثير".

واختتم: "جرت الأمور على هذا النحو طيلة عطلة نهاية الأسبوع هنا. لم يكن هاميلتون متواجداً في القسمين الثاني والثالث من التصفيات لكنّني سعيد إجمالاً بتأديتي".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة البرازيل الكبرى
حلبة انترلاغوس
قائمة السائقين سيباستيان فيتيل , فالتيري بوتاس
قائمة الفرق فيراري , مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة