فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث التالي خلال
9 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
16 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
30 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
44 يوماً

شتاينر: نهاية الأسبوع في فرنسا "الأسوأ في تاريخ هاس"

المشاركات
التعليقات
شتاينر: نهاية الأسبوع في فرنسا "الأسوأ في تاريخ هاس"
من قبل:
, محرر
24-06-2019

قال غونتر شتاينر أنّ نهاية أسبوع جائزة فرنسا الكبرى كانت الأسوأ في تاريخ فريقه هاس في الفورمولا واحد، إذ اعترف بأنّ الحظيرة الأمريكية تتواجد في "وضع مُزرٍ" ولا تعلم كيف تتغلّب على معاناتها الحالية.

تأهّل كيفن ماغنوسن في المركز الـ 15 على حلبة بول ريكار وأنهى السباق في المركز الـ 17 أمام فقط ثنائي ويليامز.

بينما بدأ زميله رومان غروجان سباق فرنسا من المركز الـ 17 وكان يحتّل المركز الـ 16 عندما انسحب إثر استدعاء الفريق له من أجل الحفاظ على أميال المحرّك ومنح الفرنسي علبة تروس جديدة للسباق المُقبل في النمسا.

لتبلغ بذلك حصيلة نقاط هاس في السباقات الثلاثة الأخيرة نقطة يتيمة.

اقرأ أيضاً:

"أعتقد بأنّ تلك كانت أسوأ نهاية أسبوع نخوضها خلال الأعوام الأربعة التي أمضيناها في البطولة. عانينا كثيرًا في السباق، لا أعلم ماذا حدث. الأمر الغريب بالنسبة لي هو أنّنا نملك سيارة كانت جيّدة بالقدر الكافي لتتأهّل في المركزين السابع والثامن في أستراليا، ومن ثمّ في المركز السادس في مونتي كارلو، وبشكل مفاجئ نجد أنفسنا في المركز قبل الأخير" قال شتاينر لموقعنا "موتورسبورت.كوم".

وأضاف: "لا تسألوني ما سبب ذلك، لا أعلم. لا تطرحوا عليّ ذلك السؤال رجاءً، كوني لم أتمكّن من إيجاد إجابة له. نحن بحاجة للبحث والتحليل للوقوف على أسباب ذلك، الأمر مخيّب للآمال على نحوٍ كبير لأكون صريحًا، إذ أنّ تواجدنا في ذلك الوضع من دون فهم واضح لما يحدث يُعدّ أسوأ أمر على الإطلاق".

وقد تذمّر ماغنوسن في كندا عبر اللاسلكي قائلًا بأنّ سباق مونتريال كان أسوأ تجربة تسابق مرّ بها، وذلك بعد انطلاقه من خطّ الحظائر مع مجازفة الفريق باستراتيجية فاشلة مع الإعدادات.

لكنّ شتاينر أصرّ على أنّه بالنسبة لكامل الفريق، كانت جولة فرنسا أكثر إحباطًا وسوءًا.

اقرأ أيضاً:

فقال: "كانت تلك الجولة أسوأ بكثير من مونتريال، إذ لم نكن حتّى جيّدين يوم الجمعة هنا. كان التأهّل جيّدًا في كندا على الأقلّ. حيث عبرنا بسيارة واحدة إلى القسم الثالث من التصفيات. لكنّنا كنّا سعداء هنا بعبور واحدة إلى القسم الثاني".

في المقابل، قال شتاينر أنّه تعيّن عليه الإبقاء على تحفّز الفريق من أجل إيجاد طريق خارج الوضع الحالي.

"لست مستسلمًا للإحباط، كما أنّ الغضب كلمة خاطئة. الأمر تحدٍ بالنسبة لي، لكنّه ليس تحديًا إيجابيًا، إذ أنّنا بحاجة إلى الخروج من ذلك المأزق. نحن لا نستسلم مُطلقًا للإحباط. في السباقات، اليوم الذي تستسلم فيه، هو اليوم الذي تبقى فيه مكانك إلى الأبد" قال شتاينر.

وأكمل: "أنت تحتاج للتخلّص من الغضب، ومواصلة العمل. هذا ما أخبرت به الفريق، أنّ عليهم العمل أكثر الآن، كوننا الأن في مأزق صعب. فلا جدوى من انتظار ظهور الأسباب من تلقاء نفسها، نحن بحاجة للعودة وفهم الأسباب التي أدّت بنا إلى هنا".

وأردف: "هذا هو الأمر الوحيد الذي بوسعنا القيام به، ومن ثمّ وبمجرّد أن تقف على أسباب وجودك في ذلك الوضع، سيكون بمقدورك إيجاد الحلول".

اقرأ أيضاً:

وعند سؤاله إذا ما قد يعمد الفريق إلى تجربة أمر متطرف في النمسا، قال شتاينر: "سنحاول، سنجرّب أيّ أمر متاح لدينا. لا أعتقد أنّنا بحاجة إلى أن نكون متطرفين فيما سنختبره. مُجددًا، وفي ظلّ الوضع الذي نتواجد فيه، فقد تأهّلنا في المركز السادس قبل سباقين".

واختتم: "لكنّني لا أعتمد على ذلك. نحن بحاجة إلى العمل بجد من أجل فهم سبب حدوث ذلك، والفارق بين سيارة لطالما تواجدت في القسم الثالث من التصفيات حتّى السباق الخامس أو السادس، وتلك التي عانينا معها من أجل العبور إلى القسم الثاني في غضون ثلاثة سباقات".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
مكلارين تثني على قدرة نوريس "المثيرة للإعجاب" في "النجاة" خلال سباق فرنسا

المقال السابق

مكلارين تثني على قدرة نوريس "المثيرة للإعجاب" في "النجاة" خلال سباق فرنسا

المقال التالي

راسل: تجاوزي غير المذاع على كوبتسا كان "دقيقًا وصعبًا"

راسل: تجاوزي غير المذاع على كوبتسا كان "دقيقًا وصعبًا"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة فرنسا الكبرى
قائمة الفرق فريق هاس اف1
الكاتب أحمد مجدي