باتون: هاميلتون كان زميلاً "غريباً بعض الشيء"

كشف سائق الفورمولا واحد السابق جنسن باتون بأنّ لويس هاميلتون تصرّف بشكل "غريب بعض الشيء" عندما كانا زميلين في فريق مكلارين، موضحًا بأنّ علاقتهما وصلت إلى مراحل متوترة في بعض الأحيان.

ضمن مقتطفات حصريّة من كتابه الجديد "الحياة إلى حدودها" نقلتها صحيفة "دايلي تيلغراف" البريطانية، أشار باتون إلى مواجهته لبعض المواقف الصعبة في العلاقة مع زميله هاميلتون.

وقال البريطاني بأنّ علاقته مع هاميلتون لم تكن في أفضل حالاتها خلال سباق جائزة تركيا الكبرى 2010 عندما اتهمه الأخير بتجاهل أوامر الفريق.

وجاء في كتاب باتون "في منتصف الموسم الأوّل لي مع مكلارين، كنت أتفوّق على هاميلتون من ناحية النقاط. هل كان مسرورًا بتعرّضه للهزيمة من قبل زميله بالفريق؟ على الأرجح كلا، ولكنه منافس وعلى غراري فإنه يستمتع بالتحدي. ولهذا السبب نفعل ما نقوم بفعله".

وأضاف "كانت علاقتنا جيدة على المستوى الشخصي، ولكن كان من الممكن ملاحظة انزعاجه. لا أعتقد بأني كنت ملائمًا لطبعه. وقد أخذت الأمور منحىً للأسوأ في تركيا عندما كنا على شفير الاصطدام".

شعر هاميلتون في ذاك السباق بالغضب من قيام باتون بتجاوزه عندما اعتقد بأنه سيتمّ المحافظة على المراكز. وعوضًا عن التحقق من المسألة مع الفريق، واجه هاميلتون بطريقة مباشرة باتون حيال ذلك.

وتابع بطل العالم لموسم 2009 "على منصة التتويج كانت الاحتفالات صامتة بحسب ما وصفتها وسائل الإعلام. وفي الواقع، جاء هاميلتون إليّ مباشرةً وسألني عن ذلك: هل قمت بتجاوزي بخلاف أوامر الفريق؟ يا الهي، كان هو الفائز بالسباق".

وأضاف "قلت له كلا. لم أقم بتجاوزك بخلاف أوامر الفريق. لم يطلب مني أحدهم عدم تجاوزك. بدأ حينها بالتفكير بأنّ الفريق يدعمني على حسابه، على الرغم من أنه لم يُفسّر هذه النظرية كون الفريق كان في طريقه إلى تحقيق الثنائية من دون أن يكترث إلى هوية الفائز أو صاحب المركز الثاني".

وتابع قائلاً "كان ذلك غريبًا بعض الشيء، ومسألة لا لزوم لها إلّا أنها كانت دليلاً بأنّ جميع الأمور لم تكن جيدة وراء تلك الابتسامات".

وفي سياقٍ متصّل، لم يكن باتون سعيدًا للغاية خلال جائزة بلجيكا الكبرى 2012 عندما قام هاميلتون بإرفاق تغريدة على حسابه على موقع تويتر تتعلق ببيانات القياس عن بعد "تيليمتري" التي يتوجب أن تكون سرية من أجل شرح سبب تراجعه من خلال استخدامه لتصميم مختلف لجناح سيارته الخلفي في التجارب التأهيلية.

وقال "لم أستطع أن أفهم ما الذي كان يجول في تفكيره. بالتأكيد أيّ استياء أظهره كان يستهدف الفريق ولا يستهدفني، ولكن انتهى الأمر بحدوث أضرارٍ جانبية كونك لا تقوم بنشر تلك البيانات أمام الجميع. لا تستطيع القيام بذلك".

وأكمل "أنت تُحاول جاهدًا أن تُبقي هذه البيانات سرية وتخفيها عن منافسيك. وقد عبّرت عمّا كنت أشعر به وقتها. كنت أعلم بأنّ ما قام به لم يكن موجهًا لي شخصيًا. ولكنها كانت حركة غبية".

وأضاف "تمّ الإعلان في وقتٍ لاحق من الموسم بأنّ هاميلتون سينضمّ إلى مرسيدس ليُجاور نيكو روزبرغ. شعرت بخيبة أمل كوني استمتعت بالمنافسة التي جمعتنا".

واختتم "على الرغم من ذلك، كان لا يزال غريبًا بعض الشيء خارج الحلبة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين جنسن باتون , لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة