فيرلاين متفاجئٌ بمستوى لياقته البدنيّة في سباق البحرين

قال باسكال فيرلاين أنّه كان متفاجئًا بمستوى اللياقة البدنية الذي شعر به بعد أن أحرز المركز الـ11 في سباق جائزة البحرين الكُبرى بعد تعافيه من الإصابة وعودته للسباقات.

فيرلاين متفاجئٌ بمستوى لياقته البدنيّة في سباق البحرين
باسكال فيرلاين، ساوبر
باسكال فيرلاين، ساوبر
باسكال فيرلاين، ساوبر
باسكال فيرلاين، ساوبر
باسكال فيرلاين، ساوبر وماركوس إريكسون، ساوبر
كيفين ماغنوسن، هاس وباسكال فيرلاين، ساوبر ودانييل كفيات، تورو روسو
باسكال فيرلاين، ساوبر ودانييل كفيات، تورو روسو وماركوس إريكسون، ساوبر

تغيّب صاحب الـ22 عامًا عن أوّل جولتين من الموسم بسبب افتقاره للياقة البدنية المطلوبة نتيجة تأثّر تدريباته بالإصابة التي تعرّض لها في سباق الأبطال في يناير/كانون الثاني الماضي.

ويرى فيرلاين أنّ التدريبات الإضافيّة التي كان قادرًا على القيام بها إثر تغيّبه عن جائزة الصين الكُبرى مطلع الشهر الجاري لعبت دورًا رئيسيًّا في تحسّن لياقته البدنية.

"أنا متفاجئ بمدى تحسّن لياقتي" قال فيرلاين عند سؤاله من قِبَل موقعنا «موتورسبورت.كوم» عن ردّة فعله بعد خوضه لسباقٍ كامل، وأضاف: "لكنّ ذلك ما كنّا لنتوقّعه إذ أنّ قوّة الأداء قد لا تكون متواجدة لكنّها تعود بسرعةٍ كبيرة".

وتابع: "بوسعك رؤية التغيير الكبير الذي نتج عن فترة التدريب الإضافيّة إذ أنّني سعيدٌ للغاية في المجمل. فقد كان السباق رائعًا على صعيد الأداء إذ أنّني مسرورٌ بالفعل بأن تكون عودتي إلى السباقات جيّدة هكذا، إذ يبدو الأمر وكأنّني لم أبتعد مُطلقًا".

وبالرُغم من عدم مواجهته لأيّة مشاكل خلال السباق، حتّى خلال مراحله الختاميّة عندما خاض معركة لحجز سائق تورو روسو دانييل كفيات، إلّا أنّ الألمانيّ شعر ببعض الألم بُعيد السباق.

"على صعيد اللياقة البدنية، أحظى بشعورٍ جيّد" قال فيرلاين، مُضيفًا: "لكن بالطّبع وبعد سباقٍ طويل، أشعر ببعض الألم في ظهري. كما أنّني منهك للغاية أيضاً، لكنّني أعتقد بأنّ الجميع كذلك بعد حرارة واحتدام السباق".

الانتقادات لعبت دورًا في العودة

من جهةٍ أخرى، يرى فيرلاين أنّ جائزة البحرين الكُبرى كانت هامة بالنسبة له من الناحية الذهنيّة بعد الانتقادات التي تعرّض لها على إثر تغيّبه عن أوّل سباقين في الموسم.

حيث اعترف الألمانيّ بأنّ بعضًا من تلك الانتقادات كان لها بالفعل تأثيرٌ عليه.

حيث قال: "من الناحية الذهنية، كانت عطلة نهاية أسبوعٍ رائعة، إذ كنت أعلم ما بوسعي القيام به وأنّه بإمكاني أن أكون سريعًا، بيد أنّ الأسابيع الثلاثة الأخيرة كانت صعبة للغاية بالنسبة لي".

وأردف: "سمعت بعض التعليقات المجنونة عن مسألة تغيّبي من قِبَل أناسٍ آخرين، عمّا ينبغي عليّ فعله أو ما كانوا ليفعلوه في موقفي رُغم أنّهم لا يعلمون الوضع الذي كنت فيه. فكانت أفضل إجابة هي أن أقدّم أداءً جيدًا على الحلبة وأعود بهذه الطريقة. فقد عُدت وكأنّني لم أتغيّب على الإطلاق".

ورُغم أنّ الألمانيّ قدّم أداءً جيّدًا في سباق عودته، إلّا أنّه لا يملك شكًا في أنّه ما كان ليكون قادرًا على المشاركة في بقيّة مجريات جولة أستراليا الافتتاحيّة مع مستوى اللياقة الذي كان يتمتّع به في ذلك الوقت.

حيث أنّه انسحب من تجارب يوم الجمعة، ليحلّ أنطونيو جيوفينازي بديلًا عنه خلال التجارب التأهيليّة والسباق إلى جانب جائزة الصين الكُبرى بعد ذلك بأسبوعين.

"في ملبورن، لم يكُن من الممكن المشاركة في باقي مجريات الجولة" قال الألمانيّ، ثمّ استدرك: "لم أكُن حاضرًا هناك على صعيد لياقتي البدنية والإصابة كانت حاضرة".

واختتم بالقول: "كان الأمر مبكرًا أكثر من اللازم للمشاركة، فقد كان بعد ثمانية أسابيع من الحادثة والكسر الذي تعرّضت له في فقراتي العنقية. إذ لم أتمكّن من الحركة لخمسة أسابيع، لذا كنت ما أزال أتعافى من الإصابة بحلول جائزة أستراليا الكُبرى".

المشاركات
التعليقات
مرسيدس مستعدة لإعادة التفكير في مقاربتها لأوامر الفريق

المقال السابق

مرسيدس مستعدة لإعادة التفكير في مقاربتها لأوامر الفريق

المقال التالي

ألونسو: عدم انطلاق فاندورن في سباق البحرين أمر "مذهل"

ألونسو: عدم انطلاق فاندورن في سباق البحرين أمر "مذهل"
تحميل التعليقات