فيرشتابن "يفقد الثقة" في وضع ريد بُل الحاليّ

اعترف ماكس فيرشتابن أنه بدأ يفقد الثقة في الوضع الحالي لفريقه ريد بُل بعد أن انسحب من سباق النمسا وهي المرة الثالثة على التوالي هذا الموسم.

فيرشتابن "يفقد الثقة" في وضع ريد بُل الحاليّ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وفرناندو ألونسو، مكلارين هوندا ودانييل كفيات، تورو روسو
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وفرناندو ألونسو، مكلارين هوندا ودانييل كفيات، تورو روسو

عانى الهولنديّ الشاب من مشكلة في القابض مع انطلاقة سباق جائزة النمسا الكبرى قبل أن ينسحب من المنعطف الأول عقب الحادثة التي زادت الطين بلة.

وأشار فيرشتابن إلى أنه – على ضوء ما حصل معه هذا الموسم – بدأ يفقد الثقة حيال إمكانية تغيير الوضع.

وحين سئل عن شعوره بعد السباق، أجاب: "في الحقيقة، لقد كنتُ هادئاً نوعاً ما. لكنّ ذلك وبكل تأكيد أمر محبط للغاية. ذلك يسبّب فقدان الثقة. ليس بنفسي، ولكن في المسألة برمّتها – في حال استمرّ حصول ذلك".

وحين طلب منه توضيح ما يعنيه بالضبط "بفقدان الثقة"، أجاب فيرشتابن: "على المشاكل الحالية أن تتوقف في مرحلة ما. أعلم أنهم – الفريق – يبذلون كامل جهدهم على الدوام. لكنّ مشاكل أخرى تحصل بشكل متواصل، لذا لا يمكنك إصلاحها فعلياً، لأنّه وفي كل مرة يحصل أمر ما مختلف".

الحادثة غير هامة

على الرغم من أنّ سباق فيرشتابن انتهى عقب حادثة المنعطف الأول التي جمعته مع فرناندو ألونسو الذي تعرض لارتطام من قبل دانييل كفيات، لكنّ الهولندي يرى أنّ مشكلة القابض كانت ستسبب انسحابه في جميع الأحوال.

حيث قال: "كنتُ أعاني بالفعل من مشكلة في القابض منذ الانطلاقة. خلال لفة التحمية لاحظتُ بالفعل أنّ شيئاً ما كان خاطئاً. عند الانطلاقة، كانت السيارة تهتزّ بشكل كبير، لذا لم يكن ذلك أمراً جيداً".

وأكمل: "خلال الانطلاقة الفعلية وعندما اقتربتُ من نقطة التعشيق، بدأ القابض بالتذبذب والاهتزاز، وهذا توضيح بسيط لما حصل. ومن ثم أكملت السيارة عملها لكن يبدو أنّ شيئاً ما كان قد كُسر بالفعل، ومن ثمّ بدأت بالتسريب. لذا، لم أكن لأتمكن على الإطلاق من إنهاء السباق".

وتابع: "حين تبدأ السيارة بالتسريب، حينها: انتهت اللعبة".

اعتذار

من جهة أخرى، أوضح فيرشتابن أنّ كريستيان هورنر مدير الفريق وهيلموت ماركو مستشار ريد بُل اعتذرا له بالفعل على المشكلة الأخيرة، لكنه أشار إلى أنّ الكلمات لا تعني الكثير في وضع مثل هذا.

حيث قال: "أعتقد أنهم لم يختبروا مثل هذا العدد من الانسحابات من قبل. أعتقد أنّ ذلك يحصل عادة على مدار ثلاثة أو أربعة مواسم كحدّ أقصى".

واختتم: "ما الذي يمكنني قوله؟ الاعتذار لن يفيدني بشيء. لم أسجل نقطة واحدة منذ سباق موناكو".

المشاركات
التعليقات
تحليل السباق: كيف بات بوتاس منافسًا فعليًا على اللقب؟
المقال السابق

تحليل السباق: كيف بات بوتاس منافسًا فعليًا على اللقب؟

المقال التالي

ساينز: هاس "فريق فيراري الثاني" ليس قادرًا على استخراج كامل أداء السيارة

ساينز: هاس "فريق فيراري الثاني" ليس قادرًا على استخراج كامل أداء السيارة
تحميل التعليقات