لاودا: "نصف السائقين الحاليّين" عرضوا الانضمام لمرسيدس مكان روزبرغ

صرّح نيكي لاودا أنّ تحديدًا "نصف سائقي الفورمولا واحد الحاليّين" تواصلوا مع مرسيدس لعرض خدماتهم كبدلاءٍ لبطل العالم المُعتزل نيكو روزبرغ.

بعد إحراز لقبه الأوّل ضمن سباقات الفئة الأولى في أبوظبي نهاية الأسبوع الماضي، صدم روزبرغ عالم الفورمولا واحد عندما أعلن اعتزاله الرياضة خلال حفل جوائز الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" في فيينا يوم الجمعة.

ترك ذلك الأمر المقعد المُجاور للويس هاميلتون ضمن صفوف مرسيدس شاغرًا للموسم المُقبل، في حين بقي فريقا ساوبر ومانور الوحيدين اللذين لم يعلنا بعد عن تشكيلة سائقيهما لموسم 2017.

في معرض حديثه لصحيفة "غازيتا ديلو سبورت"، اعترف المدير غير التنفيذي لمرسيدس نيكي لاودا أنّ اعتزال روزبرغ المُفاجئ جعل الفريق المتمركز في براكلي في "حيرةٍ من أمره".

عند سؤاله عن الوقت الذي علم فيه بقرار روزبرغ، أجاب لاودا: "قبل بضع ساعاتٍ من إعلانه للجميع. أخبرنا بقراره عبر الهاتف. تقبّلت الأمر بشكلٍ سيء، لم أكُن أتوقّعه، لم يتخيّل أحدٌ في مرسيدس قرار اعتزاله وأنّه حظي بوقته الكافي في هذه الرياضة".

وأضاف: "في البداية لم أُصدّق الأمر. إذ قلت له «نيكو، ما هذا الذي أخبرتنا به، هل تمزح بأيّ حال؟ هل هي مزحة؟» لكنّه قال أنّ الأمر صحيح. أمرٌ لا يُصدق".

وأردف: "عندما أحرزت اللقب الأوّل فكّرت على الفور في كيفية الفوز باللقب الثاني. على عكس ما قام به نيكو".

وتابع: "جعلَنا قرار روزبرغ في حيرةٍ من أمرنا وغير مستعدّين، إذ تقبّل جميع من ساهموا في إحراز نيكو للقب بطولة العالم الأمر بشكلٍ سيء للغاية".

في المقابل قال لاودا أنّ ارتباط معظم سائقي المقدّمة بعقودٍ مع فِرقٍ أخرى يجعل مهمّة استبدال روزبرغ صعبةً للغاية، وأنّ الاستعانة بسائقٍ يافعٍ – مثل باسكال فيرلاين – ستكون "مُخاطرة".

"لقد خسرنا بطلًا، أفضل سائقٍ في 2016" أضاف لاودا، وأكمل: "لن يكون من السهل استبداله كون جميع السائقين أصحاب المستوى العالي يرتبطون بعقودٍ مع فِرقٍ أخرى".

واختتم حديثه قائلًا: "الاستعانة بخدمات سائقٍ يافعٍ تُعدّ مُجازفة، فلا نعلم ما إذا كان سيُظهر أداءً قويًّا. نصف السائقين الحاليّين قاموا بعرض خدماتهم للانضمام إلى الفريق".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين نيكو روزبرغ
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم لاودا