وولف: الفوز في تركيا يُثبت دور بوتاس "المحوري" في المعركة على لقبَي البطولة

يرى توتو وولف مدير فريق مرسيدس أن الفوز الذي حققه فالتيري بوتاس في سباق جائزة تركيا الكبرى قد لا يكون الأخير مع السهام الفضية، وذلك يثبت دوره الأساسي الذي بوسعه لعبه ضمن المعركة على لقبَي البطولة في الموسم الحالي.

وولف: الفوز في تركيا يُثبت دور بوتاس "المحوري" في المعركة على لقبَي البطولة

أحرز بوتاس أول فوز له هذا الموسم في تركيا، حيث بسط سيطرته على مجريات السباق منذ البداية منطلقاً من قطب الانطلاق الأول، ليعبر خط النهاية بفارق أكثر من 14 ثانية أمام ماكس فيرشتابن سائق ريد بُل.

ومع حرمان فيرشتابن من الفوز، ضمن بوتاس عدم تأخر زميله هاميلتون بأكثر من ست نقاط ضمن الترتيب العام لبطولة السائقين خلف سائق ريد بُل الذي بات في الصدارة، حيث انطلق هاميلتون من المركز 11 لينهي سباقه خامساً.

وجاء أداء الفنلندي القوي بعد أن قدم أسوأ سباق له في تركيا على حلبة اسطنبول بارك الموسم الماضي، حين انزلق ست مرات.

وكان كذلك إثباتاً قوياً منه على قدرته في المنافسة، خاصة وأنه سيترك صفوف مرسيدس نهاية الموسم الجاري للانتقال إلى ألفا روميو في 2022.

ويرى وولف أن فوز بوتاس "قد لا يكون الأخير له هذا الموسم" مثنياً على العرض "المذهل" الذي قدمه في تركيا.

فقال: "لقد انطلق بسهولة من قطب الانطلاق الأول، وابتعد في الصدارة".

وأكمل: "لقد كان السائق الأسرع على الحلبة، والأفضل لناحية إدارة الإطارات. لقد كان السباق تحت سيطرته، وسجل اللفة الأسرع. لقد حقق العلامة الكاملة".

وتابع: "ذلك بوسعه لعب دور محوري في المعركة على لقب بطولة المصنعين، وكذلك في دعم لويس".

وأردف: "اليوم، وفقط بفضل أداء فالتيري، مُنع فيرشتابن من تسجيل ثماني نقاط إضافية".

اقرأ أيضاً:

فوز بوتاس وتسجيله للفة الأسرع، ضمنا كذلك توسيع مرسيدس لصدارتها ضمن ترتيب بطولة المصنّعين بالرغم من تواجد سائقي ريد بُل على منصة التتويج.

وباتت تمتلك مرسيدس فارقاً يصل إلى 36 نقطة أمام ريد بُل مع بقاء ستة سباقات حتى نهاية الموسم، مع سعيها لتحقيق لقبٍ ثامنٍ على التوالي في البطولة.

وهذا ما يعتبر انقلاباً في الأوضاع مقارنة بفترة العطلة الصيفية التي كانت تبدو خلالها ريد بُل في موقع أفضل من مرسيدس.

وبينما يشعر وولف أن الفريق بات يفهم السيارة بشكل أفضل الآن، لكنه لا يعتقد أنه بوسعه القول بثقة بأنهم يمتلكون السيارة الأسرع.

فقال: "أعتقد أننا بتنا نفهم الحزمة بشكل جيد جداً الآن".

وتابع: "السيارة تنافسية وكانت تنافسية جداً في تركيا. ولولا عقوبة التراجع على شبكة الانطلاق أعتقد أننا كنا نمتلك فرصة تحقيق الثنائية".

وأردف: "أتطلع بتفاؤل حذر إلى المستقبل. أوستن حلبة نفضلها. وتلك تمثل فرصة أخرى لنا".

واختتم: "لكنني أدرك تماماً أن المعركة ستتواصل حتى النهاية على اللقب".

المشاركات
التعليقات
أستون مارتن: كان علينا الوثوق برأي فيتيل عند اختيار الإطارات الملساء في تركيا
المقال السابق

أستون مارتن: كان علينا الوثوق برأي فيتيل عند اختيار الإطارات الملساء في تركيا

المقال التالي

 ساينز يدعم قرار فيراري بتبديل وحدة الطاقة في تركيا بالرغم من الوتيرة التنافسية

 ساينز يدعم قرار فيراري بتبديل وحدة الطاقة في تركيا بالرغم من الوتيرة التنافسية
تحميل التعليقات