سيارة ألفا تاوري "الأقل كسلاً" هي مفتاح التقدم في موسم 2021

قال جودي إيغينتون المدير التقني لدى فريق ألفا تاوري أن مفتاح التقدم في موسم 2021 الحالي للفورمولا واحد مردّه إلى السيارة "الأقل كسلاً" ضمن المنعطفات البطيئة.

سيارة ألفا تاوري "الأقل كسلاً" هي مفتاح التقدم في موسم 2021

برز بيير غاسلي كأحد أفضل السائقين تأديةً خلال الموسم الحالي، حيث تأهل ضمن المراكز الستة الأولى ستّ مرات، ولم يتغيب عن القسم الثالث للتصفيات إلا مرة واحدة فقط حتى الآن.

وساعدت وتيرة سيارة ألفا تاوري، الفرنسيّ على التشبث بمركزه الثامن ضمن ترتيب بطولة المصنّعين بعد سباق جائزة ستيريا الكبرى، ويعود جزءٌ من الفضل في ذلك إلى منصة التتويج المفاجئة التي حققها في باكو.

وبعد بداية قوية للموسم، تراجع أداء الفريق قليلاً في البرتغال وإسبانيا، إذ لم ينجح غاسلي إلا بتحقيق المركز العاشر، بينما لم يسجل زميله يوكي تسونودا أية نقطة في كلا السباقين.

وكشف إيغينتون أن الفريق كان يتساءل كثيراً حيال سبب التقدم هذا الموسم، حيث يعتقد بأن الدروس القيّمة التي تعلمها حيال كيفية تحسين أداء السيارة ضمن المقاطع البطيئة، لعبت دوراً حاسماً.

حيث أشار إلى أن الفريق نجح بعلاج "كسل" السيارة ضمن المنعطفات البطيئة.

فقال: "بعد البرتغال وإسبانيا، كانت لدينا بعض المخاوف حيال سرعتنا ضمن المنعطفات البطيئة. لم نكن مسرورين من ذلك".

وأكمل: "من ثم عدلنا بعض الإعدادات في موناكو التي تعتبر حلبة مختلفة ولا يمكنك استنتاج الكثير منها، لكننا تعلمنا الكثير هناك".

وأردف: "من ثم انتقل تركيزنا إلى توازن السيارة لمحاولة تخفيف كسلها، وتعزيز أدائها على السرعات المتوسطة، وفي باكو حصل ذلك، إذ بدت السيارة جيدة للغاية".

واسترسل: "حملت بول ريكار تحديات للجميع مع الإطارات وتوازن السيارة، لكن بالرغم من ذلك كنا تنافسيين، أكثر بكثير من المواسم السابقة. مرة أخرى، تعلمنا بعض الدروس".

اقرأ أيضاً:

بالمقابل، أشار إيغينتون إلى أن تقدم الفريق كان واضحاً خلال سباق ستيريا، حيث تأهل غاسلي سادساً وحقق زميله الناشئ يوكي تسونودا المركز الثامن - قبل تراجعه إلى المركز 11 بسبب العقوبة.

وبينما نجح تسونودا بخطف نقطة مع المركز العاشر في السباق، لكن غاسلي انسحب بعد حادثةٍ مع شارل لوكلير سائق فيراري خلال اللفة الافتتاحية.

حيث كشف إيغينتون أن ألفا تاوري "أجابت على بعض الأسئلة" وقامت "بحلّ نقاط ضعف السيارة" قبل السباق.

فقال: "قمنا جميعا بالعمل على ما نعلمه عن الحلبة وتفاصيلها: الكثير من مقاطع السرعات المتوسطة، كما نعلم أننا بحاجة إلى ثبات جيد أيضاً".

وتابع: "أعتقد أن المهندسين قاموا بكل شيء، وقد أثمرت جميع تلك الدروس التي تعلمناها سابقاً. نشعر أننا الآن نمتلك فهماً أفضل للسيارة".

واختتم: "قمنا بالإجابة وحلّ بعض التساؤلات، وباتت السيارة أسرع نتيجة لذلك".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
مواعيد عرض جائزة النمسا الكبرى 2021
المقال السابق

مواعيد عرض جائزة النمسا الكبرى 2021

المقال التالي

فيراري ما زالت بعيدة عن إيجاد حل لمشاكلها مع الإطارات

فيراري ما زالت بعيدة عن إيجاد حل لمشاكلها مع الإطارات
تحميل التعليقات