ألونسو: توقيت شحن البطاريّة كلّفني مركز انطلاق أفضل في سيلفرستون

اعتقد فرناندو ألونسو بأنّه "خسر بضعة مراكز" على شبكة انطلاق سباق جائزة بريطانيا الكبرى بعد استخدامه لكامل طاقة بطاريته قبل لفّته الأخيرة في القسم الثالث من التصفيات.

ألونسو: توقيت شحن البطاريّة كلّفني مركز انطلاق أفضل في سيلفرستون

دخل سائق ألبين تصفيات السبت وهو يسعى لتكرار تأهّله على الصفّ الأوّل في الظروف الرطبة في كندا قبل أسبوعين.

وبعد عبوره بسهولة في أوّل قسمين، كان ألونسو الأسرع لوهلة في بداية القسم الثالث، لكنّه تراجع إلى المركز السابع في النهاية.

وتمكّن الإسباني من عبور خطّ البداية والنهاية مع بقاء ثلاث ثوانٍ على نهاية زمن الحصّة، وهو ما منحه نظريًا أفضل الظروف لإكمال محاولته الأخيرة، لكنّه استخدم كامل بطاريته في لفّته السابقة.

وقال ألونسو: "كان هناك المزيد اليوم. للأسف لم نستخدم ذلك في القسم الثالث. كان القسمان الأوّل والثاني جيّدين، ومن ثمّ كنت في المركز الأوّل في اللفّة الأولى في القسم الثالث. اعتقدت بأنّ الوضع سيكون جيّدًا".

وأكمل: "لكنّك تُحاول بعد ذلك تأخير بداية لفّتك الأخيرة قدر المستطاع، لكن يجب أن تكون بطاريتك ممتلئة كذلك، وتحتاج لشحنها في اللفّة التي قبلها".

وأردف: "لم يكن لدينا هامشٌ كبير. ضغطنا في اللفّة التي قبلها، وتمكّنا من عبور خطّ النهاية قبل ثلاث ثوانٍ من نهاية الحصّة، لكنّ البطارية نفدت".

وقال ألونسو أنّ ذلك كان يعني أنّ أفضل لفّاته كانت قبل لفّتين من نهاية الحصّة.

لكنّه شعر بأنّ موقعه الحالي سيكون الأنسب لألبين في نهاية السباق في جميع الأحوال، ما يعني أنّ نتيجته في التصفيات ليست مخيّبة جدًا.

ويأمل الإسباني أن تلعب الظروف الجويّة المتقلّبة خلال السباق لصالح ألبين، كونه ليس لديه الكثير لخسارته بالمقارنة مع المتصدّرين.

المشاركات
التعليقات
فيتيل محتار حيال انخفاض الوتيرة في تصفيات بريطانيا
المقال السابق

فيتيل محتار حيال انخفاض الوتيرة في تصفيات بريطانيا

المقال التالي

مرسيدس ما تزال تحاول فك "لغز" ظهور واختفاء مشكلة الارتدادات على السيارة

مرسيدس ما تزال تحاول فك "لغز" ظهور واختفاء مشكلة الارتدادات على السيارة