سيارة كوبرا تعيد سائق سيارات سياحيّة لامع من الاعتزال

أغرى التنافس على أعلى المستويات في عالم رياضة المحرّكات إلى جانب فرصة الارتباط مجدّدًا بسيارة كوبرا مخضرم السيارات السياحيّة جوردي جيني لتسجيل عودته على الساحة العالميّة.

سيارة كوبرا تعيد سائق سيارات سياحيّة لامع من الاعتزال

تعود آخر مشاركة لصاحب الـ 50 عامًا في موسمٍ كامل في أيّ فئة من فئات رياضة المحرّكات إلى 2015 عندما حلّ ثالثًا في ترتيب سلسلة "تي سي آر" الدوليّة عندما كان يقود سيارة سيات ليون الخاصة بفريق "كرافت-بامبو".

وبعد فترة من الاعتزال، يعود جيني إلى الالتزام مع كوبرا ضمن موسمٍ مزدوجٍ بين كأس العالم للسيارات السياحيّة "دبليو تي سي سي" وبطولة "إي تي سي آر" الجديدة بالكامل للسيارات الكهربائيّة السياحيّة التي ستنطلق هذا العام.

وسبق لجيني بالفعل اختبار الكثير طوال مسيرته بعد أن فاز بثلاثة سباقات في بطولة الفورمولا 3000 في بداية التسعينات وكذلك بطولات السيارات الرياضيّة قبل انتقاله إلى السيارات السياحيّة التي حقّق فيها الكثير من النجاحات في "إي تي سي آر" و"دبليو تي سي سي" و"تي سي آر".

جوردي جيني، كوبرا ليون دبليو تي سي آر

جوردي جيني، كوبرا ليون دبليو تي سي آر

تصوير: كوبرا

وبعد أن شاهد غريمَيه الأزليين غابرييلي تاركويني وتياغو مونتيرو يستمتعان بتأديات قويّة، فقد اختار جيني الالتزام بالعودة ولا ينوي وضع خوذته مجدّدًا فقط لإكمال العدد، بل للمنافسة على الأمجاد.

وقال جيني عندما سُئل عن سبب عودته مع زينغو موتورسبورت: "أوّلًا لأنّني أعشق سباقات السيارات السياحيّة".

وأضاف: "كذلك لأنّني عملت مع سيات، ولاحقًا مع كوبرا، ولم تتوقّف علاقتنا منذ 2003. هناك تناغمٌ أكبر هذا العام بين سيارتَي بيور إي تي سي آر ودبليو تي سي آر".

وأكمل: "دائمًا ما كنت مشاركًا  في تطوير سيارة كوبرا ليون كومبيتيسيون، لكن ليس على صعيد التسابق للأسف. عندما قدّم مايكل موسمًا جيّدًا العام الماضي فقد كان من الواضح أنّ لدينا سيارة جيّدة تنافسيّة، وسألت نفسي حينها، لماذا لا أعود إلى التسابق وأحاول مساعدة العلامة ومايكل ومساعدة نفسي لرؤية إن كنت لا أزال تنافسيًا وقادرًا على تقديم أداء تنافسي بسيارة ذات دفع أمامي".

وأردف: "تسابقت طوال حياتي وأفتقد ذلك. وعندما أشاهد أصدقائي مثل تاركويني ومونتيرو على التلفاز وأشاهد نتائجهم فقد كان ذلك صعبًا لأنّني كنت أتمنّى التواجد هناك".

وواصل شرحه بالقول: "أواصل متابعتهم وأفكّر في أنّ عليّ التواجد هناك وذلك ما أعشقه. ذلك شغفي. أعلم أنّني لست بسنّ الـ 25 بل 50 الآن وهذه الأعوام الأخيرة ضمن مسيرتي الرياضيّة. لكنّني أعشق القيادة والشعور في عطلة نهاية الأسبوع. ضغطت من أجل ذلك وأتطلّع قدمًا لهذا الموسم الآن".

جوردي جيني، كوبرا ليون دبليو تي سي آر

جوردي جيني، كوبرا ليون دبليو تي سي آر

تصوير: كوبرا

وفي حين أنّ جيني ابتعد عن المنافسات لفترة طويلة، فإنّي الإسباني قال أنّ هدفه في هذه المرحلة تقديم أداء تنافسيّ.

وقال بشأن ذلك: "أريد أن أكون تنافسيًا، ذلك هدفي الأساسي في الوقت الحاضر".

وأضاف: "أعلم أنّني لا أزال أفتقر لبعض السرعة بعد التجارب القليلة الأولى التي أجريتها مع زميلي مايكل أكزونا على متن سيارة كوبرا ليون، لا يزال عليّ كسب بعض الأعشار".

وأردف: "أعتقد بأنّني أكثر تنافسيّة على سيارة كوبرا إي-رايسر وأزمنتنا متشابهة في الوقت الحاضر. أحاول أن أكون أسرع من أجل بطولة دبليو تي سي آر، ليس على صعيد وتيرة السباق لكن على صعيد التصفيات عندما أضع إطارات جديدة، لأنّني أفتقر للخبرة مع إطارات غوديير ولم يسبق لي استخدامها لذا أحتاج لمعرفتها وعليّ إتقان ذلك إذا أردت تقديم أداء جيّد. لا أريد التواجد في آخر ترتيب شبكة الانطلاق في كلّ سباق".

وأكمل: "أدرك أنّني سأتواجد أقرب إلى الأمام في بعض المناسبات وأقرب إلى الخلف في أخرى، لكنّني أريد أن أكون تنافسيًا خاصة مع زملائي. ذلك هدفي الأساسيّ في الوقت الحاضر لأنّني أعتقد بأنّ مايكل من بين أفضل خمسة سائقين في الوقت الحاضر".

وتنطلق بطولة "دبليو تي سي آر" في نوربورغرينغ بين 3 و5 يونيو، بينما تنطلق سلسلة بيور إي تي سي آر في إيطاليا على حلبة فاليلونغا بين 18 و10 من ذات الشهر.

المشاركات
التعليقات
دبليو تي سي آر: بيورك يصدّ هجمات فيرفيش ليحرز الفوز بالسباق الثالث في نوربورغرينغ

المقال السابق

دبليو تي سي آر: بيورك يصدّ هجمات فيرفيش ليحرز الفوز بالسباق الثالث في نوربورغرينغ

المقال التالي

أزكونا سائق كوبرا يحرز الفوز بأول جولة "بيور إي تي سي آر" للسيارات الكهربائية التجارية

أزكونا سائق كوبرا يحرز الفوز بأول جولة "بيور إي تي سي آر" للسيارات الكهربائية التجارية
تحميل التعليقات