فيراري: دفع نظام "دي آر اس" بدّد أفضليّة ريد بُل على صعيد السرعة القصوى

عبّرت فيراري عن ثقتها في تبديد أفضليّة ريد بُل على صعيد نظام "دي آر اس" ما يجعل فارق السرعة القصوى بين الفريقين "هامشيًا" في هذا الموسم من بطولة العالم للفورمولا واحد.

فيراري: دفع نظام "دي آر اس" بدّد أفضليّة ريد بُل على صعيد السرعة القصوى

بدأ الفريقان المتنافسان على اللقب موسم 2022 بخصائص سيارتَين مختلفة للغاية، بالرغم من أنّ أزمنتهما كانت متقاربة.

إذ كانت فيراري أفضل في المنعطفات البطيئة ومتوسّطة السرعة، بينما كانت ريد بُل متمتّعة بأفضليّة واضحة على صعيد السرعة القصوى على الخطوط المستقيمة والمنعطفات عالية السرعة.

لكن مع تقدّم الموسم، وتعديل كلٍ من الفريقَين سيارته لمجابهة الآخر، حدث تقاربٌ في الأداء، حيث أصبحت فيراري بذات سرعة ريد بُل على الخطوط المستقيمة في النمسا نهاية الأسبوع الماضي.

وتعتقد فيراري أنّ جناحها الخلفي منخفض الجرّ الذي استخدمه شارل لوكلير للمرّة الأولى خلال جائزة كندا الكبرى قدّم خطوة حاسمة على صعيد ردم الفجوة مع ريد بُل من ناحية السرعة القصوى، خاصة عند تفعيل نظام "دي آر اس".

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" إن كان توازن الأداء بين الفريقين قد تغيّر الآن، قال ماتيا بينوتو مدير الحصان الجامح: "كانت لدينا نقطة ضعف بالمقارنة مع ريد بُل، لا شكّ في ذلك، على صعيد السرعة القصوى، خاصة في مناطق دي آر اس".

وأكمل: "على صعيد طاقة نظام دي آر اس الخاص بهم، بالمقارنة مع نظامنا، فقد عملنا عليه كثيرًا. لذا فإنّ الجناح الخلفي الجديد الذي قدّمناه للمرّة الأولى مع شارل في كندا قد تواجد على السيارتين منذ سيلفرستون".

وأردف: "أعتقد بأنّنا قلّصنا الفجوة التي كانت تفصلنا على صعيد السرعة القصوى من خلال الجناح الخلفي الجديد. أعتقد بأنّهم لا يزالون يتمتّعون بأفضليّة طفيفة، لكنّها ضئيلة أو هامشيّة".

وجاء الانتقال إلى الجناح منخفض الجرّ، عوضًا عن تقليص الارتكازيّة، ليسمح لفيراري بعدم التضحية بقوّتها على صعيد تآكل الإطارات.

ويعتقد بينوتو بأنّه على صعيد الجرّ عند الخروج من المنعطفات فلا تُوجد الكثير من الفوارق بين فيراري وريد بُل. لكنّه يعتقد في المقابل أنّ لوكلير وساينز قادران على استغلال أفضليّة التماسك التي يبدو أنّ سيارة "اف1-75" تتمتّع بها.

وقال: "بالنسبة للمنعطفات فإنّنا متقاربون للغاية. ومن ثمّ يتمحور كلّ شيء حول المنعطفات محدودة التماسك التي يُمكننا فيها إحداث الفارق".

وأكمل: "أعتقد بأنّنا كنّا سريعين في النمسا، ليس بسبب سيارتنا فقط، بل لأنّ سائقَينا قدّما عطلة نهاية أسبوع مدهشة على صعيد توازن السيارة، والإعدادات وفهم الإطارات وإدارتها والقيادة على المسار".

ويهدف جناح فيراري الجديد إلى تقديم أفضل أداء على الحلبات متوسّطة الارتكازيّة، حيث أدرك الفريق أنّ حزمة ريد بُل منحتها سابقًا أفضليّة مهمّة.

وبحديثه حول الجناح، قال كلاوديو ألبرتيني مدير عمليّات السباق في فيراري: "إنّه من أجل مستويات الارتكازيّة المتوسّطة، مشابهٌ لما استخدمناه في ميامي وأستراليا وذلك النوع من الحلبات".

وأضاف: "لذا سنُبقي على مستوى الارتكازيّة ذاك، وسنعمل على الكفاءة".

وعندما سُئل إن كان خفض الجرّ هدفًا للفريق منذ البداية، أم أنّه استجابة لأفضليّة ريد بُل، أجاب ألبرتيني: "تُدرك ذلك مع التطويرات أحيانًا. يُمكنك مقارنة ذلك مع الفرق الأخرى ومعرفة أين يُمكنك التحسّن".

المشاركات
التعليقات
مرسيدس خشيت عدم المشاركة في سباق الأحد في النمسا إذا ما تضررت السيارتان في السباق القصير
المقال السابق

مرسيدس خشيت عدم المشاركة في سباق الأحد في النمسا إذا ما تضررت السيارتان في السباق القصير

المقال التالي

ريكاردو: الاحتفال بحوادث الفورمولا واحد غير مقبول

ريكاردو: الاحتفال بحوادث الفورمولا واحد غير مقبول