ريكاردو يُواجه أسبوعين من الحجر الصحي لدى عودته إلى أستراليا

يُخطّط دانيال ريكاردو لإكمال أسبوعين من الحجر الصحيّ من أجل العودة إلى موطنه أستراليا بعد نهاية موسم 2021 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

ريكاردو يُواجه أسبوعين من الحجر الصحي لدى عودته إلى أستراليا

فرضت الحكومة الأستراليّة حجرًا صحيًا إجباريًا في فنادق محدّدة على جميع الداخلين إلى البلاد، لهذا السبب أُلغي سباق موطن ريكاردو هذا العام.

لكنّ سائق مكلارين ينوي الإيفاء بتلك المتطلّبات بعد عدم قدرته على زيارة عائلته في غرب أستراليا طوال الموسم.

وقال حيال ذلك: "سأبقى بصدد التحديق في سقف غرفة الفندق طوال أسبوعين. لذا سأعود إلى الديار. أحتاج للعودة إلى منزلي. لكنّ ذلك صعب. من الصعب العودة. أجل، لا يُسهّلون ذلك للأسف، لكن هكذا هو الوضع. وسأفعل ذلك. أحتاج للعودة إلى المنزل لرؤية عائلتي وأصدقائي".

وأكمل: "لذا حالما أغادر تلك الجدران الأربعة فسأحصل على ثلاثة أو أربعة أسابيع مع عائلتي وأصدقائي. وسيكون الصيف حينها في أستراليا، أتطلّع قدمًا لذلك".

وعندما سُئل إن كان 2021 الأكثر تقلّبًا على الصعيد العاطفي طوال مسيرته، قال ريكاردو أنّه كان كذلك بالفعل بالنظر إلى مواجهته لبداية صعبة أثناء تعوّده على السيارة، لكنّ أداءه تحسّن تدريجيًا".

وقال في هذا الصدد: "كان النصف الثاني من موسم 2018 صعبًا، وكان ذلك الأصعب بالنسبة لي حينها، لكنّ هذا العام بأكمله كان صعبًا بالتأكيد".

وأضاف: "لكنّني أتذكّر النصف الثاني من هذا الموسم. كان أفضل بكثير ممّا كان عليه في الأوّل".

وفي ما يتعلّق بمراحل الأداء العالي خاصة عند فوزه بجائزة إيطاليا الكبرى، قال ريكاردو: "كلّما مرّ وقتٌ أكثر منذ مونزا كلّما أدركت تأثير ذلك في الحقيقة. أعتقد بأنّ تلك كانت اللحظة الأضخم، والفوز، وكذلك السباق نفسه، واليوم بأكمله في مسيرتي التسابقيّة".

المشاركات
التعليقات
رايكونن: الصداقات هي ما سأفتقده من الفورمولا واحد بعد الاعتزال
المقال السابق

رايكونن: الصداقات هي ما سأفتقده من الفورمولا واحد بعد الاعتزال

المقال التالي

لماذا تتجاوز تغييرات حلبة أبوظبي مجرّد التجاوزات

لماذا تتجاوز تغييرات حلبة أبوظبي مجرّد التجاوزات
تحميل التعليقات