فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً

ريكاردو: مشاكل 2018 تركتني "من دون نوم" وأثارت حزن طاقم الفريق

المشاركات
التعليقات
ريكاردو: مشاكل 2018 تركتني "من دون نوم" وأثارت حزن طاقم الفريق
من قبل:
12-12-2018

كشف دانيال ريكاردو أنه كان يمضي أياماً بلا نوم خلال النصف الثاني من موسم 2018 المنصرم في الفورمولا واحد، وذلك عقب سوء الحظ الذي رافقه خلال السباقات الأخيرة له مع ريد بُل.

الأسترالي الذي سينتقل إلى صفوف رينو الموسم المقبل، كان يحتل المركز الثالث ضمن ترتيب السائقين بعد فوزه في موناكو، لكنه تراجع إلى السادس مع نهاية الموسم.

وقد عانى ريكاردو الكثير من مشاكل الموثوقية أدت إلى انسحابه أكثر من أي سائق في 2018، كما أثرت كذلك على مراكز انطلاقته نتيجة تلقيه عقوبات على شبكة الانطلاق.

حيث اعترف سائق ريد بُل بأنه عانى كثيراً من الناحية الذهنية نتيجة كل تلك المشاكل المحبطة، وأن ذلك ربما أثر على أدائه إضافة إلى خسارته للنقاط.

فقال: "بالتأكيد لقد حصلت الكثير من الأمور خلال الموسم، وسأكون ساذجاً لو افترضتُ أنها لم تؤثر عليّ في بعض الأحيان".

وتابع: "ليس الأمر وكأنه بوسعي الإشارة إلى سباق بعينه والقول ’سار ذلك السباق بشكل سيء لأنني كنتُ أعاني كثيراً من الناحية الذهنية’".

وأضاف: "أعتقد أنه أمر مرهق وعندما يبدأ ذهنك بالعمل والتفكير بشكل متواصل وبدلاً من النوم ثماني ساعات، فإنك تنام ستاً ويتراكم ذلك ليتسبب في إبطاء ردات فعلي على الحلبة".

واسترسل: "أنا وبكل تأكيد لا أودّ أن يبدو الأمر وكأنه عذر، إلا أنني واثق من أن ذلك أثر عليّ بدرجة ما".

وأردف: "لكن ذلك جزء من اكتساب الخبرة، وأنا واثق أن تلك لن تكون المرة الأخيرة التي أجد نفسي فيها ضمن تلك الظروف، حيث أعاني الكثير من الانسحابات بسبب مشاكل ميكانيكية أو يكون أمامي عقد آخر بحاجة للدراسة والتوقيع".

واستكمل: "أنا فقط سأحاول التعلم مما حصل للاستفادة منه ومحاولة القيام بعمل أفضل".

حزن الطاقم

بالمقابل، وبعد انسحابه مرتين متتاليتين في سباقَي الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك - حيث فاز زميله ماكس فيرشتابن - بدا الإحباط واضحاً على ريكاردو حيث قال أنه لا يكاد يطيق التخلي عن مقعده مع هذه السيارة.

وتعليقاً على ذلك ضمن بثّ إذاعي على الإنترنت لريد بُل، أوضح الأسترالي أن طاقم الفريق وجد صعوبة في التأقلم مع تلك المشاكل كذلك.

فقال: "أنا تحت الأضواء كوني أقود السيارة، لكن الجميع يعمل كذلك وخاصة طاقم العمل في المرآب، لقد أصابهم الحزن العميق مثلي تماماً - خاصة وأنهم عملوا لساعات طويلة وربما أكثر مني، طوال سباقات عطل نهاية الأسبوع".

وأكمل: "في بعض الأحيان، كنت أرغب بالخروج والاختباء. لكن لحسن الحظ في أغلب الأحيان كنتُ أعرف أين يكمن شغفي، وكنتُ أفكر في الفريق كذلك".

واسترسل: "كانت جولة المكسيك صعبة، وكانت تلك المرة الثانية على التوالي، وكان الوضع قاسياً للغاية. شعرتُ أننا كلنا ضمن المأزق نفسه وعلينا جميعاً الاهتمام ببعضنا البعض".

واختتم: "لم يكن الأمر أشبه بـ ’تباً لكم، أنتم السبب وراء ما يحصل لي!’ كنا جميعنا نتألم ولم يكن ذلك خطأ أيّ منا. لقد تصرفنا مثل أشخاص بالغين، لكن الوضع كان محزناً للغاية".

دانيال ريكاردو، ريد بُل

دانيال ريكاردو، ريد بُل

تصوير: صور سوتون

المقال التالي
نظرة أولى: لمسات مكلارين على الهاتف الذكي المُستوحى من الفورمولا واحد

المقال السابق

نظرة أولى: لمسات مكلارين على الهاتف الذكي المُستوحى من الفورمولا واحد

المقال التالي

مرسيدس: بوتاس سائق "من الطراز الأول" تماماً مثل هاميلتون

مرسيدس: بوتاس سائق "من الطراز الأول" تماماً مثل هاميلتون
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة السائقين دانيال ريكاردو تسوق الآن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ تسوق الآن
الكاتب خلدون يونس