هل ستغادر بيتروناس صفوف مرسيدس؟ وما دور أرامكو؟

بعد أكثر من عقد من الشراكة، قد تنفصل بيتروناس عن مرسيدس، مع احتمالية ارتباط الصانع الألماني مع راعٍ كبير جديد.

هل ستغادر بيتروناس صفوف مرسيدس؟ وما دور أرامكو؟

من الممكن أن تُدير بيتروناس - الشريك التاريخي لمرسيدس في الفورمولا واحد - ظهرها للفئة الملكة نهاية الموسم الجاري، وذلك وفقًا لمعلومات ضمن تقارير برزت مؤخرًا تُفيد بأنّ عملاق البترول الماليزي والفريق حامل اللقب على وشك الانفصال بعد أعوام من الشراكة.

وقدمت يبتروناس الدعم لمرسيدس منذ عودة الصانع الألماني إلى الفورمولا واحد بفريق مصنعي في 2010، كما لعبت الشركة دورًا كبيرًا في كل النجاحات التي حققتها السهام الفضية منذ ذلك الحين، ولا سيّما مع حقبة هيمنة الفريق التي بدأت في 2014 وتتويجه بسبعة ألقاب مزدوجة حتى الآن.

ولا تُعدّ بيتروناس الراعي الرئيسي لمرسيدس في الفورمولا واحد فحسب، لكنّها كذلك تمثّل شريكًا تقنيًا هامًا.

في المقابل، سيتّبع ذلك الانفصال نسقًا محددًا رأيناه في العطلة الصيفية، وذلك بعد أن أعلنت الشركة بالفعل مغادرتها ساحة الموتو جي بي، والتي تواجدت فيها مع فريق "سيبانغ ريسينغ تيم" منذ 2019.

اقرأ أيضاً:

إذ يبدو بأنّ إعادة هيكلة لنشاطات الصانع الماليزي وانخراطه في البرامج الرياضية باتت الآن أمرًا مؤكدًا.

التأثير المتصاعد لإنيوس عبر أرامكو

من جهة أخرى، وإذا ما بدا من الخارج بأنّ ذلك الانفصال سيمثّل ضربة لمرسيدس، إلّا أنّه سيكون بداية لفصل جديد بالنسبة للصانع الألماني. إذ أنّه وفقًا لبعض المصادر، فإنّ الفريق الذي يقوده توتو وولف، وباتت إنيوس حاملة لأسهمه في بداية العام الماضي، سيكون قد توصّل لاتفاق مع أرامكو، شركة النفط السعودية التي يتعزز حضورها في الفورمولا واحد بشكل كبير في الوقت الحالي، ولا سيّما مع أول جائزة كبرى في المملكة العربية السعودية ستُقام في ديسمبر/كانون الأول المُقبل.

كما نُشير إلى أنّ إنيوس - التي تملك الآن ثُلث أسهم فريق مرسيدس - قد شكّلت على مدار العامين الماضيين ارتباطات مهمة وقوية مع أرامكو وتوتال إنرجيز، في ظل وجود مشروع عملاق يتم العمل عليه بينهم في الوقت الحالي.

اقرأ أيضاً:

إذ تعمل إنيوس حاليًا على في المملكة العربية السعودية على تأسيس مفاعل حديث جدًا من المقرر الإنتهاء منه في 2025، إلى جانب مشروعين آخرين، كلها تهدف إلى معالجة المواد المختلفة والوقود.

وعندما تمّ توقيع الاتفاق الخاص بذلك المجمّع في 2019، كانت هنالك تقارير تُفيد بأن تكلفة ذلك المشروع البيتروكيماوي تصل إلى ما مجموعه 9 مليار دولار بين تلك الأطراف الثلاثة.

هذا وسيكون من المثير للاهتمام رؤية ما سيتمخّض عن رحيل بيتروناس ووصول أرامكو إلى الفورمولا واحد، وما إذا سيحاكي ذلك ما تمّت رؤيته في الموتو جي بي، حيث ستتواجد الشركة السعودية بدءًا من العام المُقبل كداعم كبير لفريق فالنتينو روسي "في آر46".

المشاركات
التعليقات
كيف غيّرت الفورمولا واحد عالية التكنولوجيا دور مهندس السباق
المقال السابق

كيف غيّرت الفورمولا واحد عالية التكنولوجيا دور مهندس السباق

المقال التالي

فيراري: التقدم على مكلارين لتحقيق المركز الثالث ضمن بطولة المصنّعين "هدف واضح"

فيراري: التقدم على مكلارين لتحقيق المركز الثالث ضمن بطولة المصنّعين "هدف واضح"
تحميل التعليقات