"فيا" تشرح سبب انتهاء سباق جائزة إيطاليا الكبرى خلف سيارة الأمان

شرحت "فيا" سبب عدم استئنافها لسباق جائزة إيطاليا الكبرى الذي انتهى خلف سيارة الأمان اليوم الأحد، ما أمّن الفوز لصالح ماكس فيرشتابن.

"فيا" تشرح سبب انتهاء سباق جائزة إيطاليا الكبرى خلف سيارة الأمان

كان فيرشتابن سائق ريد بُل في صدارة السباق بعد التوقف الثاني لشارل لوكلير سائق فيراري وعودته على إطارات سوفت.

وكان المونغاسكي يقترب ببطء من فيرشتابن الذي اعتمد استراتيجية التوقف الواحد على إطارات ميديوم عندما توقفت سيارة دانيال ريكاردو وعلق الغيار عليها.

إذ لم يتمكن المارشلز من تحريك السيارة إلى خلف الحواجز وتطلب الأمر رافعة لرفع السيارة من جانب المسار.

وبينما توقف المتصدرون ووضعوا إطارات جديدة تحسبًا لإعادة الانطلاقة، ظل السباق مستمرًا خلف سيارة الأمان حتى النهاية، ما تسبب بإحباط لدى كل من لوكلير صاحب المركز الثاني وكذلك كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل الذي قال بأنه كان هنالك وقت كافٍ لاستئناف السباق.

وردّت "فيا" الآن لتشرح لماذا انتهى السباق بهذه الطريقة، موضحة أن حدّة الحادثة لم تكن كبيرة لرفع العلم الأحمر.

اقرأ أيضاً:

حيث قال متحدث باسم الاتحاد: "بينما بُذلت كل الجهود لإزاحة السيارة رقم 3 سريعًا واستئناف السباق، لكن الوضع تطور ولم يتمكن المارشلز من تحريك السيارة ودفعها إلى منطقة الخروج الآمن".

وأضاف: "وحيث أن سلامة عملية تحريك السيارة هي أولويتنا الوحيدة، وأنا الحادثة لم تكن كبيرة كفاية لتتطلب رفع العلم الأحمر، فقد انتهى السباق خلف سيارة الأمان اتباعًا للإجراءات المتفق عليها بين فيا والمتنافسين. إذ أن توقيت فترة سيارة الأمان ضمن السباق ليس له أي تأثير على ذلك الإجراء".

المشاركات
التعليقات
هورنر: كان هناك وقت كافٍ لاستئناف سباق مونزا
المقال السابق

هورنر: كان هناك وقت كافٍ لاستئناف سباق مونزا

المقال التالي

ترتيب بطولة العالم للفورمولا واحد بعد جائزة إيطاليا الكبرى 2022

ترتيب بطولة العالم للفورمولا واحد بعد جائزة إيطاليا الكبرى 2022