ساينز: مشاكل محرّك رينو كانت متوقّعة

قال كارلوس ساينز الإبن أنّ مشاكل محرّك رينو كانت متوقّعة، بالنظر إلى التصميم الجديد الذي اعتمده الصانع الفرنسيّ مع وحدة طاقته لموسم 2017 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

ساينز: مشاكل محرّك رينو كانت متوقّعة
كارلوس ساينز الإبن، تورو روسو
كارلوس ساينز الإبن، تورو روسو
كارلوس ساينز الإبن، تورو روسو
كارلوس ساينز الإبن، تورو روسو
كارلوس ساينز الإبن، تورو روسو
كارلوس ساينز الإبن، تورو روسو

اعترف سائق تورو روسو بأنّ الافتقار إلى قوة الأداء وعدم إكمال لفّاتٍ كافية خلال تجارب برشلونة الأولى لم يكُن أمرًا مثاليًا على الإطلاق.

وكان الفريق المتمركز في فاينزا – والذي عاد لاستخدام محرّكات رينو هذا العام بعد انتقاله من وحدات طاقة فيراري – قد خسر الكثير من الوقت على الحلبة خلال فترة التجارب، إذ اضطُرّ ساينز إلى إيقاف برنامجه مبكرًا يوم أمسٍ الأربعاء جرّاء مشكلةٍ في وحدة طاقته.

كما خسر الفريق الفترة الصباحية من اليوم الختاميّ للتجارب الأولى بعد أن اضطُرّ إلى استبدال المحرّك في سيارة دانييل كفيات.

وبعد أن آثرت رينو اعتماد تصميمٍ جديدٍ لمحرّكها، قال ساينز بأنّه توقّع أن تكون التجارب الأولى صعبة، لكنّه أصرّ على أنّه لن يتذمّر في حال أوفت رينو بوعودها وأحرزت خطوةً إلى الأمام مع محرّكها بمجرّد انطلاق الموسم رسميًا.

"علمنا أنّ التجارب الأولى ستكون صعبة" قال ساينز، مُضيفًا: "لا سيّما وأنّ المحرّك جديدٌ تمامًا. إذ أنّ الأمر وكأنّنا سنبدأ من الصفر تقريبًا، لذا كان من الواضح أنّ الوضع لن يكون سهلًا".

ثمّ تابع: "لكن بالطّبع كنّا نودّ لو كان بوسعنا إكمال لفّاتٍ أكثر خلال الأيام القليلة الماضية، بيد أنّنا بحاجةٍ إلى منحهم بعض الوقت. إذ سيُخبرك الفريق بأكمله أنّنا وددنا لو كان بوسعنا القيام بمزيدٍ من اللفّات وإكمال قسمٍ أكبر من برنامج التجارب".

وأكمل: "لقد قامت رينو بتصميم محرّكٍ جديدٍ بالكامل والذي تتوقّع بأنّ يُحرز خطوةً جيّدة إلى الأمام من ناحية الطاقة، لذا طالما أنّ المحرّك يوفّر هذه الدفعة من ناحية الطاقة في المقام الأوّل، فلن أتذمّر على الإطلاق".

في المقابل اعترف ساينز بأنّ التجارب الثانية والتي ستُقام الأسبوع المُقبل ينبغي أن تكون أفضل بالنسبة إلى رينو والحظيرة الإيطاليّة كذلك.

حيث قال: "أرى بأنّ التركيز الرئيسيّ سيكون موجّهًا الآن نحو تحسين الموثوقيّة. أعتقد بأنّهم أوّل من يُدرك بأنّ هامش التحسّن الأكبر بات الآن في هذا الجانب".

وأردف قائلًا: "لن أقوم بتسليط أيّ نوعٍ من الضغط عليهم، كونهم يُدركون بالفعل أنّنا بحاجةٍ إلى مواصلة العمل على ذلك والبدء في إضافة مزيدٍ من اللفّات لجُعبتنا".

وبينما أعرب ساينز عن سعادته بسيارة تورو روسو الجديدة "أس.تي.آر12"، اعترف الإسبانيّ بأنّه لا يملك أدنى فكرة عن الموقع الذي يتواجد فيه الفريق ضمن ترتيب الفرق منافسة كونه لم يكُن قادرًا على الضغط خلال الأيام الماضية.

"لقد توقّف برنامجنا عندما بدأنا نحظى ببعض السرعة خلال التجارب ما يُعدّ أمرًا مؤسفًا حيث أنّ ذلك هو الوقت الذي يتعيّن علينا فيه إكمال الكثير من الأميال، بيد أنّنا لم نستطِع القيام بالقدر الذي رغبت به" قال ساينز، وأضاف: "لقد تعيّن علينا الضغط بعض الشيء خلال اليوم الأوّل من التجارب ولم نتمكّن من فعل ذلك".

واختتم بالقول: "إلى أن أتمكّن من القيام بسلسلة لفّات طويلة، على الأقلّ 10 – 15 لفّة لأرى مدى تآكل الإطارات، لن أكون قادرًا على الضغط إلى الحدود القُصوى للسيارة".

المشاركات
التعليقات

مكلارين: فيراري مفاجأة التجارب الشتوية

غروجان: إطارت الأمطار الجديدة جيدة لكنّ الشكوك تحيط بالمتوسطة منها