ريد بُل: مشاركة رينو بفريقها المصنعي دفعتنا للتعاقد مع هوندا

المشاركات
التعليقات
ريد بُل: مشاركة رينو بفريقها المصنعي دفعتنا للتعاقد مع هوندا
خضر الراوي
كتب: خضر الراوي
22-06-2018

كشف مدير فريق ريد بُل كريستيان هورنر بأنّ حاجة فريقه إلى إيجاد علاقة "فريدة" مع مزوّد المحركات الخاص به دفعته للتعاقد مع هوندا على حساب رينو التي تُشارك بفريقها المصنعي في سباقات الفئة الملكة.

دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
كريستيان هورنر، مدير فريق ريد بُل ريسينغ وتشايس كاري، الرئيس التنفيذي لمجلس إدارة مجموعة الفورمولا واحد
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ

نجحت الحظيرة النمساوية ريد بُل في تحقيق بطولة العالم لأربعة مواسم متتالية مع رينو بين عامي 2010 و2013، ولكن العلاقة دخلت نفقًا غامضًا منذ التوجّه إلى حقبة المحركات الهجينة بداية موسم 2014.

وقد أعلن فريق ريد بُل مطلع الأسبوع الجاري بأنه سيفضّ شراكته مع رينو من أجل الانتقال للتزوّد بمحركات هوندا بدءًا من العام المقبل.

"لقد مررنا في أربع مجموعات مختلفة من الإدارة خلال علاقتنا مع رينو" قال هورنر، مضيفًا "لقد كان طريقًا غير تقليديّ ولكنه كان ناجحًا. لقد أثبتنا بأنه من الممكن الفوز مع فريق زبون".

وأكمل "لقد أثبتنا ذلك خلال المنصات الـ 150 والانتصارات الـ 57 التي أحرزناها، إذ دفعنا ثمن كل محرك استخدمناه خلال جميع تلك الحقبات. ولكن نظرتنا للمستقبل اختلفت الآن مع دخول رينو بفريقها المصنعي".

وتابع قائلاً "من الواضح بأنّ المحركات باتت أكثر تعقيدًا في هذه الأيام، لذلك فإنّ عملية الدمج باتت مهمة. جميعنا أنانيون في هذا المجال. نُريد أن نركّز على ما هو مناسبٌ لفريقنا الخاص. والعلاقة مع هوندا تُتيح الحصول على تلك العلاقة الفريدة بالنسبة لريد بُل بدلاً من التقاسم".

مع نهاية عام 2015 قام فريق رينو بالاستحواذ على فريق لوتس الذي كان يملكه منذ الفترة الممتدة من 2000 وحتى 2010، حيث قام بسلسلة من الخطوات الكبيرة خلف الكواليس بهدف إعادة الصانع الفرنسي إلى مقدمة الترتيب من جديد.

وخلال هذه الفترة، تدهورت العلاقة بشكل كبير بين ريد بُل ورينو إذ ألمحت الحظيرة النمساوية على العلن بأنها تبحث عن مزوّدٍ آخر للمحركات.

وفي السياق نفسه، انتقل فريق تورو روسو الشقيق لريد بُل للتزوّد بمحركات هوندا مطلع الموسم الجاري بعد علاقة مضطربة للغاية جمعت الصانع الياباني مع فريق مكلارين بدءًا من موسم 2015 وأدّت إلى انفصالهما نهاية العام الماضي.

هذه الخطوة سمحت لريد بُل بتقييم أداء هوندا عن قرب ومعرفة قدراتها الحقيقيّة وراء إمكانية تصنيع وحدات طاقة تنافسيّة.

وقد علِم موقعنا "موتورسبورت.كوم" بأنّ رينو وضعت ريد بُل تحت الضغط من أجل اتخاذ قرارها حيال الموسم المقبل بأقرب فرصة ممكنة من أجل الحفاظ على سريّة محركها وتصميم هيكل سيارتها لموسم 2019 وما بعده.

وتعليقًا على ذلك، قال هورنر "لا يُمكن القول بأنّ مشاركة رينو بفريقها المصنعي جعل الوضع غير مقبول، ولكنه أثّر على الديناميكية بيننا، وخاصة في العصر هذا المعتمد على وحدات الطاقة".

وتابع قائلاً "من الواضح بأنّ أولويات رينو منصبة حول فريقها الخاص وهذا ما يجب أن يكون عليه الحال. بالنسبة لنا، كان الوقت قد حان بعد 12 سنة لاتخاذ هذه الخطوة. لم يتمّ اتخاذ قرارنا بسهولة إذ قمنا بعددٍ هائل من التحاليل والأبحاث".

واختتم "لقد قررنا بأنّ هذا هو الطريق الصحيح الذي يجب سلكه بالنسبة لفريقنا".

فورمولا 1 - المقال التالي
هورنر: ستكون "جرأة كبيرة" من ريكاردو أن ينتقل إلى فرق يتفوّق عليها بلفّة الآن

المقال السابق

هورنر: ستكون "جرأة كبيرة" من ريكاردو أن ينتقل إلى فرق يتفوّق عليها بلفّة الآن

المقال التالي

هاميلتون يُحافظ على الصدارة في التجارب الثانية في فرنسا

هاميلتون يُحافظ على الصدارة في التجارب الثانية في فرنسا

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
الكاتب خضر الراوي
نوع المقالة أخبار عاجلة