فيتيل: إدارة الإطارات كانت حاسمة في صعودي إلى منصة التتويج في باكو

يعتقد سيباستيان فيتيل أنّ طريقة إدارته للإطارات خلال الفترة الأولى من سباق جائزة أذربيجان الكبرى كانت حاسمة في تسجيل منصة تتويجه الأولى مع أستون مارتن.

فيتيل: إدارة الإطارات كانت حاسمة في صعودي إلى منصة التتويج في باكو

أحسن الألماني استغلال طلعته الأولى الطويلة في السباق ليتقدم في الترتيب، ومن ثمّ استفاد من وجوده على إطارات جديدة لإعادة الانطلاقة بعد توقّف السباق لينتزع مركز الوصافة خلف الفائز سيرجيو بيريز.

وبالنظر إلى الكيفية التي تبلور بها السباق بعد انطلاقه من المركز الـ 11، اعترف فيتيل بأنّ الفترة الافتتاحية كانت حاسمة، ولا سيّما مع فرصة انطلاقه على إطارات سوفت جديدة عوضًا عن تلك التي استخدمها في القسم الثاني للتصفيات.

اقرأ أيضاً:

فقال: "أعتقد بأنه ومن حيث الاستراتيجية، فمن الأفضل دومًا لو انطلقت من مركز متقدم أكثر. الإطارات الجديدة لم تضرّ بالتأكيد، كون الآخرين كان على إطارات أقدم ببضع لفات بعد استخدامها في التصفيات".

وأضاف: "لذا ساعدنا هذا للصمود لفترة أطول على الحلبة، لكننا كذلك نحافظ على الإطارات بشكل جيّد، وأعتقد بأنّ ذلك هو السر، إلى جانب الوتيرة التي امتلكناها. أرى بأنّ الشعور على السيارة في السباق كان جيّدًا ومثّل أحد العوامل التي ساعدتنا على مواصلة التقدم وتعويض المراكز".

في المقابل، أوضح فيتيل أنّ صعوده إلى منصة التتويج كان مفاجئًا، حتى بالرُغم من قوة أداء السيارة على مدار التجارب في أذربيجان.

فقال: "السعادة تغمرني بالتأكيد، وأعتقد بأنّها نتيجة رائعة، أن تتواجد على منصة التتويج. لكننا لم نتوقع ذلك عندما أتينا إلى هنا".

اقرأ أيضاً:

هذا واعترف الألماني بأنّ منصة التتويج هذه لها مكانة خاصة كونها أتت بعد صعوبات كبيرة واجهها في التأقلم مع سيارة أستون مارتن في بداية العام.

حيث قال: "أنّها تعني الكثير لي. لقد كانت بداية صعبة بالنسبة لنا هذا العام، وأعتقد أننا خضنا اليوم سباقًا رائعًا وكانت لدينا وتيرة قوية".

المشاركات
التعليقات
ترتيب بطولتَي السائقين والصانعين للفورمولا واحد بعد سباق باكو

المقال السابق

ترتيب بطولتَي السائقين والصانعين للفورمولا واحد بعد سباق باكو

المقال التالي

هاميلتون فعّل "الزرّ السحريّ" عن طريق الخطأ في سباق باكو

هاميلتون فعّل "الزرّ السحريّ" عن طريق الخطأ في سباق باكو
تحميل التعليقات