سائقو الفورمولا واحد يعبّرون عن مخاوفهم حيال تأخّر دخول سيارة الأمان في باكو

أبدى شارل لوكلير، سيباستيان فيتيل وكارلوس ساينز مخاوفهم حيال تأخّر دخول سيارة الأمان عقب حادثة ماكس فيرشتابن في سباق جائزة أذربيجان الكبرى يوم أمس الأحد.

سائقو الفورمولا واحد يعبّرون عن مخاوفهم حيال تأخّر دخول سيارة الأمان في باكو

تسبّب انفجار في الإطار قبل أربع لفات من النهاية في انزلاق سيارة فيرشتابن على إحدى أسرع النقاط على الحلبة على المقطع المستقيم الرئيسي، ليصطدم الهولندي بالحواجز ويخلّف حطامًا متناثرًا على المسار.

وقد أدّت الحادثة في نهاية المطاف إلى توقّف السباق حتى يتم تنظيف الحلبة تحت العلم الأحمر، وذلك بعد التلويح بأعلام صفراء مزدوجة ودخول سيارة الأمان.

لكن سيارة الأمان لم تدخل بحلول الوقت الذي مرّ فيه معظم السائقون من مكان الحادثة، ما دفع فيراري لإعلام لوكلير عبر اللاسلكي بأنه ما يزال ينافس على المركز بعد تجاوز الأعلام الصفراء.

ليرد لوكلير قائلًا: "تلك مزحة، هذا تهريج. نريد سيارة الأمان على الفور، ما الذي ينتظرونه؟".

وفي النهاية دخلت سيارة الأمان، لكنّ لوكلير شرح عقب السباق بأنّه كان في حيرة من أمره للسبب الذي دفع الحكّام للتأخّر بهذا الشكل من أجل إيقاف السباق.

"كنت متفاجئًا بعد وجود سيارة الأمان في وقت أبكر، لذلك أبدت مخاوفي عبر اللاسلكي" قال لوكلير عند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم" عن رسالته مع الفريق.

وأضاف: "كونه كان من الواضح بالنسبة لي أنني سأتوقف عن الضغط مع حادثة كهذه. إنّها حادثة في منتصف المقطع المستقيم، لذلك الوضع خطير للغاية. لكن الأمر استغرق وقتًا أكثر مما توقعت. أعتقد بأنّ جميع السائقين قد تفاجئوا بذات الطريقة".

اقرأ أيضاً:

هذا وأضاف لوكلير بأنّه "سيتحدث بالتأكيد عن تلك المسألة" خلال الاجتماع التالي للسائقين مع مايكل ماسي مدير السباقات لدى "فيا"، وذلك من أجل "فهم لماذا استغرقت سيارة الأمان وقتًا أطول من المعتاد".

من جانبه، أبدى زميل لوكلير بالفريق ساينز مخاوفه حيال ذلك التأخير، حيث قال: "عادة، وعندما تكون هنالك حادثة كبيرة بهذا الشكل، يكون هنالك في البداية علم أصفر مزدوج، ومن ثم عقب ذلك بثوانٍ تكون هنالك سيارة أمان".

وتابع: "اليوم استغرق الأمر حوالي 30 ثانية، دقيقة على ما أعتقد، من أجل أن تدخل سيارة الأمان، وتعين علينا المرور من مكان حادثة خطيرة جدًا تحت علم أصفر واحد".

اقرأ أيضاً:

من جهته، شعر فيتيل مدير "جمعية سائقي الجائزة الكبرى" كذلك أنّ سيارة الأمان قد استغرقت أطول من المعتاد لتدخل إلى الحلبة.

فقال: "كنت أتساءل لماذا استغرق دخول سيارة الأمان كل هذا الوقت عقب حادثة ماكس. كان من الواضح للغاية أنه توقف في منتصف الحلبة. علينا أن نعرف لماذا حدث ذلك التأخّر".

جديرٌ بالذكر أن الاجتماع الثاني للسائقين مع ماسي من المقرر أن يُقام بعد أقل من أسبوعين عقب تجارب الجمعة الحرة لجائزة فرنسا الكبرى على حلبة بول ريكار.

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
وولف: الأداء الحالي للفريق "غير مقبول" إذا ما أردنا التغلّب على ريد بُل
المقال السابق

وولف: الأداء الحالي للفريق "غير مقبول" إذا ما أردنا التغلّب على ريد بُل

المقال التالي

تحليل السباق: كيف "فاز" ثلاثة سائقين بسباق جائزة أذربيجان الكبرى؟

تحليل السباق: كيف "فاز" ثلاثة سائقين بسباق جائزة أذربيجان الكبرى؟
تحميل التعليقات