ريد بُل مُصرّة على أنها كانت تحت سقف النفقات لموسم 2021

أصرّت ريد بُل على أن تقريرها لنفقات الموسم الماضي كان تحت السقف المحدد بـ 145 مليون دولار، على الرُغم من التكهنات المتصاعدة بأن فيا وجدت لديها خرقًا للقوانين.

ريد بُل مُصرّة على أنها كانت تحت سقف النفقات لموسم 2021

تنتظر الفرق إشعارًا رسميًا من "فيا" في 3 أكتوبر/تشرين الثاني حول ما إذا كانت حساباتها لموسم 2021 تحت سقف النفقات أم لا.

وسيصدر للفرق التي التزمت بذلك السقف شهادات امتثال من "فيا"، بينما ستواجه الفرق التي تجاوزت ذلك الحد عقوبات على الأرجح.

وبينما لم يكن هنالك تأكيد رسمي من "فيا" بوجود خرق لقوانين سقف النفقات، إلّا أن هنالك ترقّب في البادوك بأن فريقين قد تجاوزا ذلك السقف، يُعتقد بأنهما أستون مارتن وريد بُل.

لكن وضمن معرض حديثه في سنغافورة اليوم الجمعة، عبّر كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل عن ثقته بأن فريقه كام ملتزمًا بالقوانين.

وعند سؤاله إذا ما كان يعرف بأية خروقات لسقف النفقات، قال هورنر: "بالتأكيد ليس لديّ علم بوجود أية خروقات لدينا".

وأضاف: "تم تقديم كافة الحسابات في مارس الماضي. لذلك إنها عملية طويلة تقوم بها فيا، ونحن ضمن هذه العملية الآن ونحن نتحدث".

اقرأ أيضاً:

وتابع: "إنهم يراقبون تلك العملية وأعتقد أنه خلال الأسبوع المُقبل أو منتصفه سيصدرون الشهادات. تقريرنا الذي تقدمنا به كان بالتأكيد تحت سقف النفقات، والأمر يعود إلى فيا الآن لتقوم بعملياتها".

هذا واعترف هورنر أنه وبينما تعمق الكيان الحاكم للرياضة في حسابات كل فريق، فقد برزت تأويلات جديدة.

فقال: "تلك هي المرة الأولى التي يحدث فيها هذا الأمر على الإطلاق، لكننا قمنا بواجبنا ويتم التدقيق في حساباتنا على أية حال".

وأكمل: "إنها عملية مشابهة لتلك التي تخوضها مع مدقق الحسابات، والتوضيحات كانت تأتي، حتى بعد تقديم التقارير".

واختتم: "أعتقد بأن الشائعات ستكون حاضرة دومًا. لقد سمعت بخروقات كيبرة وما إلى ذلك، لكن ليس لديّ معرفة بذلك بالتأكيد".

المشاركات
التعليقات
ساينز يتقدّم ثنائيّة فيراري في التجارب الحرّة الثانية الفوضويّة في سنغافورة
المقال السابق

ساينز يتقدّم ثنائيّة فيراري في التجارب الحرّة الثانية الفوضويّة في سنغافورة

المقال التالي

هاميلتون: مرسيدس ما تزال متأخرة بثانية عن الصدارة في سنغافورة

هاميلتون: مرسيدس ما تزال متأخرة بثانية عن الصدارة في سنغافورة