فيرشتابن يقتنص فوزًا غير متوقّع في سباق النمسا

المشاركات
التعليقات
فيرشتابن يقتنص فوزًا غير متوقّع في سباق النمسا
خضر الراوي
كتب: خضر الراوي , رئيس التحرير
01-07-2018

حصد سائق ريد بُل ماكس فيرشتابن الفوز في سباق جائزة النمسا الكبرى، الجولة التاسعة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد، مستفيدًا من انسحاب سيارتَي مرسيدس.

حقّق فيرشتابن فوزه الرابع في مسيرته في الفورمولا واحد والأوّل في موسم 2018 إذ تغلّب على كيمي رايكونن بفارق 1.5 ثانية.

وحلّ في المركز الثالث سيباستيان فيتيل بينما أحرز فريق هاس نتيجة مذهلة بتواجد سائقَيه رومان غروجان وكيفن ماغنوسن في المركزين الرابع والخامس على الترتيب.

مرسيدس التي بدأت هذه الجائزة الكبرى من الصفّ الأوّل على شبكة الانطلاق رأت نفسها مجبرةً على مشاهدة الانسحاب المزدوج للويس هاميلتون وفالتيري بوتاس. واضطر الأخير إلى الانسحاب باكرًا من السباق جرّاء مشكلة في علبة التروس بينما انسحب البريطاني في اللّفة 64 بعد خسارة طاقة محركه.

ولكن هاميلتون لم يكن يحتلّ الصدارة بل المركز الرابع وذلك بعد خطأ فريقه بإبقائه على أرض الحلبة وعدم الطلب منه الدخول لتغيير إطاراته رغم اعتماد نظام سيارة الأمان على غرار بقيّة السائقين الآخرين.

فيتيل الذي كان يتأخّر عن هاميلتون في ترتيب البطولة سيُغادر النمسا وهو يحتلّ الصدارة بفارق نقطة واحدة عن البريطاني.

المركز السادس كان من نصيب إستيبان أوكون الذي تقدّم على زميله سيرجيو بيريز.

فرناندو ألونسو الذي انطلق من منصة الصيانة أوصل سيارته إلى المركز الثامن أمام ثنائي ساوبر شارل لوكلير وماركوس إريكسون.

مجريات السباق

حقّق رايكونن انطلاقة جيدة للغاية سمحت له بالتقدّم إلى المركز الثاني وراء هاميلتون الذي صعد إلى الصدارة منطلقًا من المركز الثاني. ولكن سائق فيراري لم يتمكّن من الحفاظ على مركزه بعد إغلاق مكابح سيارته على المنعطف الثالث حيث تجاوزه بوتاس ليستعيد المركز الثاني في حين نجح بعدها فيرشتابن بالتقدّم إلى المركز الثالث.

ومع بداية اللّفة الرابعة تواجد هاميلتون في الصدارة أمام بوتاس بفارق 1.4 ثانية، فيما تواجد فيرشتابن أمام رايكونن وريكاردو وفيتيل.

وقد اشتكى رايكونن من الحطام المتناثر على الحلبة عند المنعطف الثالث في الوقت الذي كان يتعرّض فيه لهجوم حاد من قبل ريكاردو الذي احتفل اليوم في النمسا بعيد ميلاده الـ 29.

ولا بُدّ من الإشارة إلى أنّ ثنائي مرسيدس وريد بُل تواجدوا على إطارات "سوبر سوفت"، بينما استخدم السائقون الآخرون ضمن العشرة الأوائل إطارات "ألترا سوفت".

ولسُخرية القدر تواجد ألونسو في المركز 18 بعد انطلاقه من منطقة الصيانة وراء برندون هارتلي الذي يستخدم محرك هوندا إذ قال الإسباني لفريقه "فكروا في الاستراتيجية أو شيء آخر كوني لن أقوم بـ 71 لفة في هذا المركز".

ألونسو لم ينتهِ من كلامه حتى انفجر محرك نيكو هلكنبرغ في اللّفة 13، وبعدها بلفة، اضطر بوتاس إلى الانسحاب بسبب مشكلة في علبة التروس.

ونتيجةً لذلك اعتمدت سيارة الأمان الافتراضية مع دخول سائقي الطليعة إلى منطقة الصيانة باستثناء هاميلتون الذي بقيّ على أرض الحلبة. وانتقل ثنائي ريد بُل وفيراري إلى إطارات الـ "سوفت".

وتساءَل البعض حينها عن السبب الذي لم يدفع بمرسيدس إلى إدخال هاميلتون والحصول على توقف شبه مجاني. إذ اعترف الصانع الألماني بأنه أخطأ في الاستراتيجية.

ومع وصول السباق إلى لفته الـ 20، استطاع ريكاردو تجاوز رايكونن للتقدّم إلى المركز الثالث. وتوقف هاميلتون في اللّفة 26 إذ خرج في المركز الرابع وراء رايكونن.

وقد اشتكى ريكاردو من تدهور حالة إطاراته مع تقليص رايكونن للفارق بينهما إلى حوالى الثانية لحين نجاحه بتجاوزه في اللّفة 38. وقال الأسترالي "حالة إطاراتي باتت أسوأ الآن".

وبذلك قام ريكاردو بالتوقف بعدها مباشرةً، في حين تمكّن فيتيل من تجاوز هاميلتون في اللّفة 39.

وقال هاميلتون "لا أفهم. لا أفهم. لن أتمكّن من تجاوز السيارات أمامي. لقد أهدرنا الفوز".

فردّ عليه جايمس فاولز "لويس. هنا جايمس. لقد أهدرتَ الفرصة اليوم، ولكنك تملك الفرصة لاستعادة تلك المراكز. نحن نثق بك".

ولكن يبدو بأنّ إطارات هاميلتون لم تكن في أفضل حالاتها حيث تراجع خلف فيتيل إلى 2.9 ثانية بعدما كان قريبًا منه بفارق ثانية.

وقال هاميلتون "لا أعلم ما الذي سأقوله لكم...ولكن الإطارات الخلفية لن تصمد". بعد هذه الرسالة، دخل البريطاني إلى منطقة الصيانة للتزوّد بإطارات "سوبر سوفت".

سيارة ريد بُل الثانية لم تصمد لفترةٍ طويل حيث انسحب ريكاردو بسبب مشكلة في علبة التروس. وقد وجد هاميلتون نفسه أمام هواءٍ نظيف مع إطاراتٍ جديدة.

ولكن أخبر البريطاني فريقه في اللّفة 64 بأنه خسر طاقة محرك سيارته. وهذا هو الانسحاب الأوّل لهاميلتون من سباق منذ موسم 2016.

نتيجة السباق:

 

المقال التالي
مرسيدس: أخطاء فيتيل "قد تعود لتلاحقه" في معركة اللقب

المقال السابق

مرسيدس: أخطاء فيتيل "قد تعود لتلاحقه" في معركة اللقب

المقال التالي

ريد بُل تكشف الخطط التي ساعدت فيرشتابن على الفوز في النمسا

ريد بُل تكشف الخطط التي ساعدت فيرشتابن على الفوز في النمسا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة النمسا الكبرى
الكاتب خضر الراوي