هورنر: الفورمولا واحد تغامر "بمقاربة خطيرة" مع قانون منع "الارتدادات"

يرى كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أن الفورمولا واحد تغامر بالخوض في "مقاربة خطيرة" فيما يتعلق بالسماح للاتحاد الدولي للسيارات "فيا" بإملاء قوانين تُؤثر على إعدادات السيارات وسط محاولات الحدّ من ظاهرة "الارتدادات".

هورنر: الفورمولا واحد تغامر "بمقاربة خطيرة" مع قانون منع "الارتدادات"

بعد جمع البيانات فيما يتعلق بمشكلة الارتدادات خلال جائزة كندا الكبرى، أجلت "فيا" خططها لاستعمال مقاييس تحدد مدى الارتداد العمودي للسيارات حتى جائزة فرنسا الكبرى.

وأثارت الصيغة المعقدة التي ستُحدد مدى الارتداد المسموح - ضمن الحدود الآمنة، بعض الشكوك من قبل السائقين والفرق، لأن أي خرق لتلك الحدود يعني الاستبعاد من السباق.

وضمن معرض كلامه في المؤتمر الصحفي على هامش جائزة بريطانيا الكبرى، أشار هورنر لسروره من أخذ آراء الفرق بعين الاعتبار قبل تطبيق التوجيه التقني، مؤكداً أن تطبيقه في مونتريـال "لم يكن صحيحاً".

لكنه تكلم عن بعض الشكوك حيال تعقيد المعايير التي اقترحتها "فيا"، إضافة إلى أن ذلك قد يؤثر على إعدادات السيارات.

فقال: "المقاييس التي يتكلمون عنها معقدة للغاية، وهناك أمور مثيرة للقلق: مدة أخذ القياسات، تأثير حالات معينة عليها وكل تلك الأمور".

وأكمل: "عند النظر إلى المسألة من وجهة نظر محايدة، نجد أن تلك المقاييس غير مثالية، لأنها تمنح ’فيا’ مزيداً من التدخل في إعدادات السيارات".

وتابع: "في أية مرحلة سيطلبون تغيير ارتفاع الجانح الخلفي على سبيل المثال؟ الخوض في هذا الطريق يمثل مقاربة خطرة".

واسترسل: "أتفهم مسألة السلامة، لكن مشكلة الارتدادات تعاني منها فرق قليلة بشكل كبير، وهم يبحثون عن طرق لحلها".

وأضاف: "لكن نأمل أن تكون هذه مشكلة محدودة بالموسم الحالي فقط على أمل أن تحلها الفرق في الموسم المقبل".

واستطرد: "بالتأكيد لا نريد البقاء ضمن هذه المشكلة وإلا ستقوم ’فيا’ بإملاءِ الإعدادات علينا عبر التوجيهات التقنية".

اقرأ أيضاً:

يشار إلى أن عدة فرق واجهت مشكلة الارتدادات، لكنها كانت شديدة مع سيارة مرسيدس التي كشفت بأنها كانت "لتخرق" معايير "فيا" في جولة باكو الشهر الماضي، لو تم اعتماد التوجيه التقني حينها.

وكانت ريد بُل قد حذّرت من مغبّة تغيير القوانين منتصف الموسم بسبب مشكلة لا تعاني منها الفرق جميعُها، ما سيؤدي إلى خلافات بسبب التوجيهات التقنية كما حصل في كندا.

من جهته، أيّد يوست كابيتو مدير فريق ويليامز وجهة نظر هورنر، فقال: "المقترحات معقدة للغاية. علينا إيجاد حلول أكثر بساطة تسمح للفرق بالعمل على الإعدادات والبقاء ضمن أُطُر القوانين".

المشاركات
التعليقات
فيرشتابن في صدارة مريحة في التجارب الثالثة في سيلفرستون
المقال السابق

فيرشتابن في صدارة مريحة في التجارب الثالثة في سيلفرستون

المقال التالي

تغطية مباشرة لتصفيات جائزة بريطانيا الكبرى 2022

تغطية مباشرة لتصفيات جائزة بريطانيا الكبرى 2022