هاميلتون: معاناة مرسيدس في 2022 مثّلت "درسًا قيمًا"

يعتقد لويس هاميلتون بأن معاناة فريقه مرسيدس في الفورمولا واحد خلال النصف الأول من هذا الموسم مثّلت "درسًا قيّمًا" سيساعد تعلّمه الفريق على تقدير النجاح المستقبلي أكثر.

هاميلتون: معاناة مرسيدس في 2022 مثّلت "درسًا قيمًا"

دخلت مرسيدس موسم 2022 وهي تتطلع لتمديد سلسلة ألقاب الصانعين الثمانية المتتالية، فقد لتجد نفسها عاجزة عن المنافسة مع فريقي الصدارة، ريد بُل وفيراري، بشكل منتظم.

كما أدّت التغييرات التقنية الكبيرة على القوانين إلى ظاهرة الارتدادات التي عانت منها عدّة فرق، أبرزها مرسيدس التي ضربتها على النحو الأسوأ.

وحدّت تلك الظاهرة من قدرة هاميلتون وزميله جورج راسل على تقديم الأداء المطلوب، ليكتفيان ببضع منصات تتويج حتى الآن في هذا الموسم، في الوقت الذي لم يحصد فيه أي منهما مركزًا أفضل من الثالث.

في المقابل، سبق وأكّد هاميلتون على ثقته بأن مرسيدس في موقع يخوّلها المنافسة على الفوز في مرحلة ما من الموسم، مُشيرًا إلى أن سلسلة الصيام عن الانتصارات التي تعود إلى سباق السعودية العام الماضي لا تقلل من عزيمته.

اقرأ أيضاً:

فقال: "لقد بدأنا الموسم في موقع بعيد عما كنا نريده. لكننا حققنا التقدم، وبدأنا بالوصول إلى بعض الثبات في المستوى".

وأضاف: "لم يستسلم أي فرد في الفريق لدينا، وواصلنا الضغط، لذلك أنا فخور بالتقدم والخبرة التي اكتسبناها".

وتابع: "لم تكن تلك البداية التي كنا نأملها، لكنها رغم ذلك مثّلت درسًا قيّمًا للغاية تعلمناه جميعًا وخبرة اكتسبناها".

وأكمل: "أعتقد بأننا حسنّا أدواتنا في كثير من الجوانب، حتى عندما نعود إلى الموقع الذي نستحقه، سنقدّر النجاح على نحوٍ أكبر بكثير".

المشاركات
التعليقات
الفورمولا واحد تُحافظ على موقفها الحازم حيال حدود المسار في بول ريكار
المقال السابق

الفورمولا واحد تُحافظ على موقفها الحازم حيال حدود المسار في بول ريكار

المقال التالي

هاميلتون يختار ألونسو كأقوى منافس واجهه في الفورمولا واحد

هاميلتون يختار ألونسو كأقوى منافس واجهه في الفورمولا واحد