لوكلير يريد "نظرة كاملة" على قرارات فيراري الاستراتيجيّة في سيلفرستون

يرغب شارل لوكلير في الحصول على "نظرة كاملة" حول ما سار عليه سباق جائزة بريطانيا الكبرى للفورمولا واحد بالنسبة لفريقه فيراري وسبب اتّخاذه القرارات الاستراتيجيّة تلك.

لوكلير يريد "نظرة كاملة" على قرارات فيراري الاستراتيجيّة في سيلفرستون

مع دخول سيارة الأمان إلى الحلبة في المراحل الأخيرة من عمر السباق، أبقت فيراري على لوكلير على الحلبة على إطارات "هارد"، لكنّها استدعت زميله كارلوس ساينز الإبن لمنحه إطارات "سوفت"، وهو قرارٌ عمدت إليه أغلب الفرق الأخرى.

وأكّد ماتيا بينوتو مدير الفريق لاحقًا أنّ فيراري لم ترغب بإجراء توقّفين متتاليين، واختارت ترك لوكلير على الحلبة بالنظر إلى أفضليّة مركزه على المسار وحقيقة أنّ إطاراته كانت أجدد من إطارات ساينز.

وترك ذلك لوكلير، الذي كان جناحه الأماميّ متضرّرًا منذ بداية السباق، مكشوفًا عند إعادة الانطلاقة. وبالرغم من دفاعه الشرس فإنّه خسر لصالح ساينز، وسيرجيو بيريز ولويس هاميلتون ليعبر خطّ النهاية رابعًا.

وخاض أصيل موناكو محادثة قصيرة مع بينوتو في خطّ الحظائر المغلق قبل توجّهه للقاء وسائل الإعلام.

وقال سائق فيراري: "لا أريد التعليق الآن، أريد التباحث مع الفريق والحصول على نظرة كاملة لسبب ذلك".

وأضاف: "من الواضح أنّني شعرت شخصيًا بأنّني قويٌ جدًا في القسم الأوّل من السباق، وأنّني خسرت بعض الوقت حينها، هل كان ذلك ليُغيّر النتيجة النهائيّة أم لا، لا أعتقد بأنّه كذلك، لكنّنا نحتاج لتفقّد كلّ شيء من أجل المستقبل".

وعندما سُئل إن كان قد قال أيّ شيء عبر اللاسلكي، أجاب: "كلّا، لأنّ الأوان قد فات، ومن ثمّ قال لي الفريق بأن أبقى على الحلبة، لذا لا يُمكنني الدخول طالما أنّنا لسنا متجهّزين لذلك".

وقال لوكلير أنّ محادثته مع بينوتو بعد السباق كانت "لمحاولة رفع معنوياته"، وأضاف: "حاول، لكنّ خيبة الأمل كبيرة بالنسبة لي هذا اليوم. كان سباقًا مثل الأفعوانيّة. كسرت جناحي الأمامي في اللفّة الأولى، ومن ثمّ اعتقدت بأنّ كلّ شيء قد انتهى، كنت أعاني من ضعف حادٍ في الاستجابة للانعطاف".

وأضاف: "ومن ثمّ تمكّنت من إدخال بعض التعديلات في المقود وتمكّنت من الحصول على مقدّمة أفضل، وعادت الوتيرة القويّة حينها".

وأكمل: "شعرت بأنّ الفوز ممكنٌ حينها، ومن ثمّ جاءت سيارة الأمان وكان ذلك ذلك محبطًا".

وقال لوكلير أنّه استمتع بالمعارك الأخيرة للحفاظ على مركزه، خاصة معركته مع هاميلتون.

"لا أعلم ما شاهدتموه، لكنّها كانت معركة على الحدود القصوى" قال لوكلير عندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" حول مدى صعوبة دفاعه على إطارات "هارد".

وأضاف: "كان عليّ التواجد على الحدود القصوى للحفاظ على مركزي، وهو ما فعلته. لا أعتقد بأنّه كان بوسعي القيام بعملٍ أفضل من ذلك. كانت معارك ممتعة، لكنّني كنت منزعجًا في المقابل".

وأكمل: "كنت في ذلك الموقع على إطارات مستعملة، وكان الوضع صعبًا للغاية. دائمًا ما كنت أحاول التأكّد من أنّ لويس خلفي قليلًا عند رأس المنعطف لمحاولة تذكّر القوانين. حاولت القيام بأفضل ما في وسعي".

وشدّد لوكلير على أنّه بالرغم من خيبة أمله، فإنّه كان سعيدًا بتحقيق زميله فوزه الأوّل.

وقال: "أعتقد بأنّ ذلك الأمر الأكثر أهميّة. بقدر ما خاب أملي من جانبي، فلا أعتقد بأنّ ذلك يجب أن يُقلّل من شأن فوز كارلوس الأوّل المدهش".

وأكمل: "أعتقد بأنّه حقّق حلمه. عندما تكون طفلًا فإنّك تحلم بهذه اللحظة، خاصة مع فيراري، لذا يجب أن يستمتع بذلك. آمل أن يكون يومي في المرّة المقبلة".

المشاركات
التعليقات
دومينيكالي ينتقد المحتجين في مظاهرة المناخ خلال جائزة بريطانيا الكبرى
المقال السابق

دومينيكالي ينتقد المحتجين في مظاهرة المناخ خلال جائزة بريطانيا الكبرى

المقال التالي

ألونسو توقّع عقوبة تجاه لوكلير لتموّجه في سيلفرستون

ألونسو توقّع عقوبة تجاه لوكلير لتموّجه في سيلفرستون