سباق البحرين خلق توقّعات غير واقعيّة لتورو روسو

المشاركات
التعليقات
سباق البحرين خلق توقّعات غير واقعيّة لتورو روسو
03-06-2018

قال برندون هارتلي سائق فريق تورو روسو بأنّ سقف التوقّعات المرتفع من فريقه تورو روسو وهوندا "الذي لم يكن يجب أن يكون بذلك المستوى" جاء نتيجة المركز الرابع الذي حقّقته الحظيرة الإيطاليّة في البحرين خلال مرحلة مبكّرة من شراكة الطرفين.

منح بيير غاسلي هوندا أفضل نتيجة لها منذ عودتها إلى الفورمولا واحد في 2015 عندما حلّ رابعًا خلال السباق الثاني من الموسم.

وسجّل الفريق نقاطًا في سباقَين من أصل الخمسة الأخرى، حيث حلّ هارتلي عاشرًا خلال سباق باكو الفوضويّ، بينما عبر غاسلي خطّ النهاية سابعًا نهاية الأسبوع الماضي في موناكو.

ولم يقدّم فريق تورو روسو أداءً مستقرًا ضمن معركة خطّ وسط الفورمولا واحد، حيث شرح هارتلي بأنّ سباق البحرين قدّم "العاصفة المثاليّة" لتورو روسو وهوندا لتقديم أداء باهر، وهو ما رفع مستوى التوقّعات الخارجيّة بشكلٍ خاطئ.

وقال النيوزيلندي لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "من المنصف للغاية القول بأنّنا تجاوزنا جميع توقّعاتنا في البحرين".

وأضاف: "تمحورت محادثاتنا قبل بداية الموسم حول: انظروا يا شباب، ستكون السباقات الأولى قاسية للغاية بالنسبة إلينا".

وتابع: "أمضينا كلّ هذا الوقت والطاقة في احتضان وحدة طاقة هوندا وكانت هناك الكثير من التغييرات خلف الأضواء على صعيد الانسيابيّة، أي ربّما تأخّرنا خطوة إلى الوراء من أجل التقدّم خطوتَين إلى الأمام في وقتٍ لاحقٍ من الموسم".

وأكمل: "ومن ثمّ ذهبنا إلى البحرين وحطّمنا كلّ تلك التوقّعات. وربّما توقّع الآخرون أن نعود لتحقيق ذلك مجدّدًا".

وتلت جائزة الصين الكبرى سباق البحرين بعد أسبوع واحد، حيث عانت الحظيرة الإيطاليّة بشكلٍ بارز على حلبة شانغهاي.

وبالرغم من أنّ هارتلي سجّل نقاطه الأولى في الفورمولا واحد في أذربيجان الذي كان سباقًا صعبًا آخر لتورو روسو، فإنّ الفريق قام بملاءمة تحليلاته من أجل فهم سبب تقديمه لوتيرة قويّة في البحرين بدل التركيز على قساوة السباقات التالية.

وقال هارتلي بخصوص ذلك: "نبدو بأنّنا لا نضغط على الإطارات، وأعتقد بأنّنا أوصلناها إلى المجال المثالي في البحرين، بينما لم نفعل ذلك على الحلبات الأخرى. نحن ضعفاء على صعيد الحساسيّة الانسيابيّة، ولم تكن هناك رياح (في البحرين)".

وأضاف: "لم نتمتّع بوتيرة قويّة في السباقات منذ ذلك الحين. هناك ضوءٌ في آخر النفق، تحديثٌ للأرضيّة (تمّ تقديمه في موناكو) وتحديثٌ للمحرّك في مونتريال".

وأكمل: "الجميع متحفّز ويعمل بجدّ، لكنّني أعتقد بأنّ نتيجة البحرين أضافت كلّ هذه التوقّعات التي ربّما لم يكن يجب أن تحدث".

وواصل شرحه بالقول: "لكن هكذا هي الفورمولا واحد وترى بعض الفرق الأخرى تعاني من أسبوعٍ إلى آخر أيضاً".

من جانبه قال تويوهارو تانابي المدير التقني لهوندا لموقعنا "موتورسبورت.كوم" بأنّ الصانع الياباني لا "يملك أيّ فكرة حول مستوى التنافسيّة" نتيجة الشراكة الجديدة.

واعترف الياباني: "كانت النتيجة أعلى بكثيرٍ من التوقّعات في البحرين".

وأضاف: "نحتاج للهدوء ومواصلة العمل خطوة تلو الأخرى من أجل تحسين أدائنا. نعلم أنّنا متأخّرون الآن ونحاول اللحاق بالآخرين".

المقال التالي
لوكلير: عليّ ألا "أستمع" إلى الثناء الذي أتلقاه

المقال السابق

لوكلير: عليّ ألا "أستمع" إلى الثناء الذي أتلقاه

المقال التالي

مرسيدس: على الفورمولا واحد تفادي الانفاق المضاعف في 2019 و2020

مرسيدس: على الفورمولا واحد تفادي الانفاق المضاعف في 2019 و2020
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة