"فيا" جاهزة لتقصير مناطق "دي آر اس" لموسم 2023

تبدو "فيا" متّجهة لتقصير بعض مناطق تفعيل نظام "دي آر اس" في الفورمولا واحد في الموسم المقبل، وذلك في ظلّ مخاوف من أنّ التجاوز أصبح سهلًا للغاية في العديد من الحلبات.

"فيا" جاهزة لتقصير مناطق "دي آر اس" لموسم 2023

كان الغرض من الجيل الجديد من السيارات ذات المؤثّرات الأرضية هذا العام يتمثّل في تعزيز التسابق وفرص التجاوزات عبر السماح للسائقين بالتواجد على مقربة من بعضهم البعض أكثر.

لكن تبيّن أنّ إحدى الخصائص الأخرى الناتجة عن قوانين 2022 زيادة تأثير نظام "دي آر اس"، حيث أصبح من الحتمي تقريبًا أنّ السائق المتمتّع بتلك الأفضليّة سيتمكّن من حسم التجاوز.

ويبدو أنّ سهولة التجاوزات باستخدام نظام "دي آر اس" على بعض الحلبات هذا العام دفعت "فيا" لدراسة البيانات من هذا العام والتفكير في تقصير بعض مناطق التفعيل في الموسم المقبل.

وأوضح نيكولاس تومبازيس المسؤول عن الشؤون التقنيّة لسيارات المقعد الأحادي في "فيا" أنّ التجاوز المضمون باستخدام "دي آر اس" يُعتبر بذات السوء مثل بقاء سيارات أسرع عالقة في الخلف في السابق.

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" إن كانت ستكون هناك تعديلات لموسم 20263، قال تومبازيس: "قد نحتاج لتقصير مسافات مواقع دي آر اس في بعض السباقات في الحقيقة".

وأضاف: "لا نريد أن يُصبح التجاوز حتميًا أو سهلًا. يجب أن تكون هناك معركة".

وأردف: "في حال حدث ذلك سريعًا جدًا، فسيكون ذلك أسوأ من البقاء عالقًا خلف السيارات الأخرى. يجب أن يكون هناك توازنٌ جيّدٌ في هذه المسألة".

وكان روس برون المدير الإداري السابق للفورمولا واحد قد قال الشهر الماضي أنّه لا يريد أن يكون القائمون على البطولة متخوّفين من جعل محاولات التجاوز بنظام "دي آر اس" أكثر صعوبة.

وقال البريطاني ضمن حوارٍ حصري مع موقعنا "موتورسبورت.كوم": "لا تُحبّ الجماهير تفعيل النظام على الخطّ المستقيم والتجاوز بسهولة والابتعاد في الأمام".

وأضاف: "أعتقد بأنّه في عالم مثالي فإنّ نظام "دي آر اس" يجب أن يُستخدم للاقتراب من أحدهم فقط كي تحصل على فرصة جيّدة للهجوم".

وأكمل: "أعتقد بأنّنا لا يجب أن نكون متخوّفين من تقليص مواقع نظام دي آر اس في حلبات مثل مونزا. ذلك ليس بالأمر المثير للإعجاب".

المشاركات
التعليقات

الفورمولا واحد تعلن تمديد عقد حلبة زاندفورت حتى نهاية موسم 2025

نوريس: منصّة تتويجٍ واحدة "غير كافية" بالرغم من موسم مكلارين "الصعب للغاية"