باها المجر: اشتعال المنافسة بين الراجحي وبن سعيدان على صدارة السائقين

تحتدم المنافسة في باها المجر مع مشاركة عربية فاعلة، حيث لم يخفِ السعودي يزيد الراجحي نيته الفوز بالمركز الاوّل ليتصدر بالتالي ترتيب كأس العالم للباها، فيما سيكون مواطنه ياسر بن سعيدان المتصدر الحالي العقبة الاساسية أمامه.

باها المجر: اشتعال المنافسة بين الراجحي وبن سعيدان على صدارة السائقين

سيكون الكويتي مشاري الظفيري والسعودية دانية عقيل على موعد مع تعزيز صدارتهما لفئتي "تي4" و"تي3" ، فيما يتحين السعودي صالح السيف لتحقيق نتيجة جيدة والدخول ضمن دائرة المنافسة.

بعد عام من الغياب عادت عجلة باها المجرالدولي في نسخته الـ 18، والذي يشكّل الجولة السّادسة من كأس العالم للراليات الصحراوية باها، حيث ستقام المنافسات من 5 حتّى 8 الشهر الحالي.

وعلى غرار النسخة الأخيرة قبل عامين، سيفتتح الباها مع حفل انطلاق في الساحة الرئيسية المجددة في فاربالوتا. على أن تقام مرحلة تأهيلية الجمعة بمسافة 7.38 كلم لتحديد ترتيب المنطلقين في اليوم الأوّل، قبل أن تبدأ المنافسة الفعلية مع مرحلتين بمسافة 138.46 كلم لكل منهما السبت (المسافة الإجمالية 276.92 كلم)، ومن ثم مرحلتين بمسافة 79.69  كلم لكل منهما يوم الأحد، بمسافة إجمالية تبلغ 157.36 كلم.

وفي الإجمالي ستجتاز الفرق في باها المجر إجمالي 441.66 كلم لكي تبرهن عن قدراتها في محاولة منها لإنتزاع المركز الأوّل.

ومن المتوقع أن تواجه الأطقم المشاركة مسارات حصوية وصخرية تتضمن الكثير من النتوءات والقفزات، فيما يتوجب على المشاركين التكيف مع القوانين الجديدة والتعامل بشكل جدي مع بروتوكول "كوفيد ـ 19" الإلزامي في جميع الأحداث الدولية التي تُقام تحت مظلة الإتحاد الدولي للسيارات "فيا".

وكان السائق الأرجنتيني أورلاندو تيرانوفا فاز بلقب فئة السيارات في عام 2019، ما سمح له حينها بتصدر ترتيب الكأس، فيما كان الفوز في فئة الدراجات النارية من نصيب آدم توميتشيك.

ويميز نسخة هذا العام من باها المجر، كثرة المشاركة العربية حيث تمكن السائقون والسائقات من فرض أنفسهم ضمن معادلة صعبة على الاراضي الأوروبية، على غرار ما حصل في باها أراغون في إسبانيا، حيث عاد الفوز للسائق القطري ناصر صالح العطية مع ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل (تويوتا هايلوكس) وحلول السعودي يزيد الراجحي ثالثاً.

هذا الأخير يعود مرة جديدة إلى مراحل السرعة، حيث أكد في أحدث تصريح للموقع الرسمي لباها المجر أنه يشارك للمرة الأولى في هذا الحدث، وقال عمّا إذا كان يعرف أي شيء عن المجر والسائقين المجريين: "نعم، أتابع الفورمولا واحد وأشاهد جائزة المجر الكبرى. المجر دولة جميلة وأحب الطبيعة التي تتمتع بها".

وعن توقعاته في باها المجر، قال: "أتوقع منافسة قوية مع نفسي. كما أتوقع أن أتصدر ترتيب السائقين لكأس العالم للباها".

وأضاف، عما إذا كان هذا النوع من الباها تحضيراً لرالي داكار: "كل رالي نشارك فيه إن كان باها أو رالي كروس كاونتري هو جزء من التحضيرات لرالي داكار 2022 من النواحي الذهنية والجسدية وللآلة أيضاً".

وشدد السائق السعودي الذي يجلس إلى جانبه الملاح مايكل أورر على أنه يريد الفوز برالي داكار الذي يُقام على أرضه في المملكة العربية السعودية.

وسيدخل الراجحي بمنافسة مع مواطنه ياسر بن سعيدان الذي يستعين بجهود الملاح الروسي أليكسي كوزميش ويجلس خلف مقود سيارة "ميني جون كوبر ووركس رالي" في سعيه لتعزيز صدارته للترتيب العام للسائقين وليشكّل حجر عثرة في وجه طموحات سائق تويوتا (الراجحي) السّاعي للصدارة حيث يحتل المركز الثاني برصيد 43 نقطة.

ويأمل بن سعيدان في تعويض خيبته في باها إسبانيا حيث تأخر في الترتيب بسبب مشاكل ميكانيكية وعاد خالي الوفاض مع علامة صفر، فيما حصد الراجحي 15 نقطة بحلوله ثالثاً في الترتيب العام خلف القطري ناصر صالح العطية والسويدي ماتياس إكستروم.

وفاز بن سعيدان بلقبي باها الشرقية والأردن، فيما أحرز الراجحي لقب باها دبي.

وتستعر المنافسة أيضاً على المركز الرابع في الترتيب العام بين السائق الكويتي مشاري الظفيري والهولندي إريك فان لون الغائب عن المسارات المجرية، حيث يحتل الأوّل المركز الرابع برصيد 30 نقطة متأخراً بفارق 4 نقاط عن الثاني.

غير أن الظفيري الوجه المعتاد في بطولة الشرق الأوسط للراليات والفائز بلقب سيارات المجموعة "ن" وثم "أم إي آر سي2" 6 مرات في مسيرته، سيضع نصب عينيه مع ملاحه القطري ناصر سعدون الكواري تعزيز صدارته لفئة "تي4" حيث يحتل المركز الأوّل برصيد 75.5 نقطة أمام الفرنسي كلود فورنييه 69.5 المشارك مع مواطنه لوران ليشلوشتنر والسعودي صالح السيف، المشارك بدوره في باها المجر مع الفرنسي الآخر سيباستيان دولوني، مع 64.5 نقطة.

وانتزع الظفيري على متن "كان ـ آم مافريك إكس3" من تحضير فريق "ساوث رايسينغ"  صدارة فئته بعد باها أراغون في إسبانيا حيث حقق نتيجة أكثر من رائعة بوصوله ثانياً، وهي النتيجة ذاتها التي حققها في باها دبي والشرقية والأردن.

في المقابل لم يحالف الحظ السعودي السيف الذي عاد بعلامة صفر من إسبانيا اثر تعرضه لحادث، علماً أنه كان حلّ اولاً في "تي4" في الشرقية والأردن وخامساً في دبي.

ويملك السيف فرصة الإستئثار بالصدارة في حال حقق نتيجة جيدة في المجر.

من ناحيتها، تعود السائقة السعودية دانية عقيل متصدرة فئة "تي3" إلى المنافسات مجددًا بعد غيابها عن باها أراغون، حيث نجحت في حصد نقاطها الـ 54.5 من تصدّر فئتها في باها الشرقية والأردن، علما أن الروسي بوريس غادراسين يحتل المركز الثاني مع 29 نقطة.

ويجلس إلى جانب عقيل الملاح الفرنسي شارل سويبر مع دعم فريق "آم أم سبورت".

وبات للسائقة السعودية إن كان بفضل عقيل أو العبيدان الكلمة الأخيرة في الراليات وهي أصبحت  قادرة على التنافس ومقارعة أبرز السائقين واحتلال مراكز متقدمة.

وإلى جانب الأسماء العربية تبرز مشاركة التشيكي ميروسلاف زابليتال (فورد أف150 إيفو) والبولندي كريستوف هولوزيتش (ميني) والعديد من الأطقم المحلية.

المشاركات
التعليقات
باها أراغون: السعودية العبيدان تكتب التاريخ وميرزا يؤكد تفوق الملاح العربي

المقال السابق

باها أراغون: السعودية العبيدان تكتب التاريخ وميرزا يؤكد تفوق الملاح العربي

المقال التالي

باها المجر: الراجحي الأسرع في المرحلة الاستعراضيّة وبن سعيدان ثالثًا

باها المجر: الراجحي الأسرع في المرحلة الاستعراضيّة وبن سعيدان ثالثًا
تحميل التعليقات