"دبليو آر سي" ستعتمد كاميرا جديدة ذات ذكاء اصطناعي لتعزيز السلامة

سيتمّ تزويد سيارات بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" بكاميرات جديدة ذات ذكاء اصطناعيّ للسلامة من أجل مسح المراحل لرؤية إن كانت هناك أشلاء على المسار.

"دبليو آر سي" ستعتمد كاميرا جديدة ذات ذكاء اصطناعي لتعزيز السلامة

أكّدت "فيا" أمسٍ الجمعة خلال اجتماع المجلس العالمي لرياضة السيارات أنّ الكاميرا الجديدة، التي ستكون إجباريّة على سيارات "رالي1" الهجينة العام المقبل، ستكون موجّهة إلى الأمام وتُثبّت داخل السيارة.

وضمن بيان "فيا" الذي أكّد روزنامة 2022، تمّ الكشف عن الكاميرا التي تملك القدرة على مسح المرحلة للتثبّت من وجود أيّة أشلاء أو مخاطر ويُمكن استخدامها لتحليل مواقع المشجّعين.

ومثّلت سلامة المشجّعين أحد المشاكل المتواصلة في سباقات الراليات وتمّ إلغاء عدد من المراحل هذا الموسم بسبب وقوف المشجّعين في أماكن خطرة.

لكنّ العمل على تعزيز مستويات سلامة المشجّعين من خلال أدوات تقنيّة مثّلت الدرب الذي اتّبعته "فيا" بدخولها في شراكة مع علامة "سيمانس" لتوفير تكنولوجيا تسمح بمراقبة أفضل للمراحل.

اقرأ أيضاً:

ولم تشرح "فيا" و"دبليو آر سي" بعد كيفيّة استخدام الأداة بالضبط.

كما أكّدت "فيا" المزيد من التفاصيل بشأن استخدام الأنظمة الهجينة في سيارات "رالي1" العام المقبل.

فمثلما أوردنا سابقًا فإنّ أطقم الفرق ستحصل على سلسلة من مناطق هجينة مبرمجة مسبقًا في المراحل حيث يُمكن خلالها اعتماد دفعة الـ 100 كيلو واط من الطاقة الإضافيّة من النظام الهجين في حال كانت البطاريات مشحونة بشكلٍ كافٍ.

كما يُنتظر أن تُشغّل الأطقم السيارات بالطاقة الكهربائيّة بالكامل في مناطق الصيانة وأقسام الطرقات الرابطة بين المراحل.

وأشارت "فيا" الآن إلى أنّ المناطق ذات الوضع الكهربائيّ بالكامل ستُوضح إلى الفرق مسبقًا قبل الحدث.

 
المشاركات
التعليقات
رالي نيوزيلندا يضمن مكانه في روزنامة 2022 من بطولة العالم للراليات
المقال السابق

رالي نيوزيلندا يضمن مكانه في روزنامة 2022 من بطولة العالم للراليات

المقال التالي

رالي إسبانيا: نوفيل يبتعد في الصدارة أمام إيفانز مع نهاية الفترة الصباحية لليوم الثاني

رالي إسبانيا: نوفيل يبتعد في الصدارة أمام إيفانز مع نهاية الفترة الصباحية لليوم الثاني
تحميل التعليقات