الموتو جي بي تعاملت مع أزمة كورونا أفضل من الفورمولا واحد "المترددة"

يعتقد ألبرت بويغ مدير فريق هوندا في الـ"موتو جي بي" أنّ شركة دورنا سبورتس المروّجة للبطولة قد تعاملت مع أزمة تفشّي وباء كورونا على نحوٍ أفضل من شركة ليبرتي ميديا "المترددة" مالكة الفورمولا واحد.

الموتو جي بي تعاملت مع أزمة كورونا أفضل من الفورمولا واحد "المترددة"

أجبر وباء كورونا "كوفيد-19" - والذي أصاب ما يزيد عن 600 ألف شخص حول العالم وأودى بحياة أكثر من 30 ألف - المعنيين على تأجيل وإلغاء العديد من الأحداث الرياضية العالمية الكبيرة، بما فيها السباقات الثمانية الأولى من بطولة العالم للفورمولا واحد والجولات الخمس الأولى في "الموتو جي بي".

وقد أثارت الفورمولا واحد الجدل خلال نهاية أسبوع جائزة أستراليا الكبرى قبل أسبوعين، وذلك عندما اضطرّت لإلغاء الحدث قبل ساعات قليلة فقط من موعد انطلاق التجارب الحرّة إثر إعلان مكلارين انسحابها بعد تأكيد إصابة أحد أفراد طاقمها بفيروس كورونا.

في المقابل، عمدت بطولة العالم للدرّاجات النارية "موتو جي بي" إلى إلغاء السباق الافتتاحي للموسم في قطر قبل أسبوع من موعده بسبب قيود السفر المفروضة في الدولة، كما قررت تأجيل السباقات التالية في تايلاند، أمريكا، الأرجنتين وإسبانيا قبل فترة كبيرة من مواعيدهم على روزنامة البطولة.

وعند سؤاله عن فرق التعامل مع الأزمة بين الموتو جي بي والفورمولا واحد، صرّح بويغ لموقعنا "موتورسبورت.كوم" قائلًا: "أعتقد بأنّ علينا أن نكون فخورين للغاية بمنظمي بطولتنا".

وأضاف: "قامت شركة دورنا بأمور فكّرت فيها جيدًا خطوة بخطوة، ودومًا ما كانت تستمع لأراء المنظمات الصحية في كلّ دولة. ومن هنا قيّمت ما يُمكن ولا يُمكن فعله. لكن المثير للاهتمام كان كيف تمّت حماية كامل المجموعة التي تعمل في بطولة العالم".

وتابع: "إذا ما قارنّا ذلك بالفورمولا واحد، أو بالمنظمات الكروية أو اللجمة الأولمبية الدولية - والذين كانوا مترددين للغاية - فقد قامت دورنا بما هو ضروري في الوقت المناسب".

اقرأ أيضاً:

يُشار إلى أنّه قد تمّ الأسبوع الماضي الإعلان عن تأجيل دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو إلى العام المُقبل بعد تزايد الضغط وتفاقم الأزمة الحالية، في حين تمّ إلغاء بطولة أمم أوروبا لهذا العام.

وبالحديث عن كارميلو إزبيليتا المدير التنفيذي لدورنا والإشادة به، قال بويغ: "كانت دورنا مدركة منذ اللحظة الأولى لحجم المشكلة. وعليه يتوجب أن تمتلك أفكار واضحة وأن تكون ذكيًا، وكارميلو إزبيليتا كان كذلك".

وقد أكّدت دورنا والاتّحاد الدولي للدرّاجات النارية "فيم" الأسبوع الماضي تأجيل جائزة إسبانيا الكبرى في خيريز، كما من المتوقّع كذلك تأجيل الجولتين التاليتين في فرنسا وإيطاليا.

وعلى عكس التأجيلات السابقة، فلم يتمّ إصدار روزنامة معدّلة، في ظل استحالة ذلك مع الوضع المتفاقم والمتغيّر سريعًا بسبب تفشّي كورونا.

جديرٌ بالذكر أن دورنا والكيان الحاكم للبطولة قد سبق وصرّحا بإمكانية اعتماد صيغة نهاية أسبوع مع سباقين ومدّ الموسم إلى يناير/كانون الثاني من العام المُقبل إذا ما كان ذلك ضروريًا.

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
روسي: توقّف البطولة "أفسد خططي" لحسم مستقبلي لما بعد 2020
المقال السابق

روسي: توقّف البطولة "أفسد خططي" لحسم مستقبلي لما بعد 2020

المقال التالي

الموتو جي بي تخطط لإقامة تجارب قبل انطلاق الموسم المؤجّل بسبب كورونا

الموتو جي بي تخطط لإقامة تجارب قبل انطلاق الموسم المؤجّل بسبب كورونا
تحميل التعليقات