موتو جي بي
13 سبتمبر
-
15 سبتمبر
الحدث انتهى
20 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
04 أكتوبر
-
06 أكتوبر
الحدث انتهى
18 أكتوبر
-
20 أكتوبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أستراليا الكبرى
25 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث التالي خلال
3 يوماً
آر
جائزة ماليزيا الكبرى
01 نوفمبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
10 يوماً
آر
جائزة فالنسيا الكبرى
15 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
24 يوماً

تحليل: هل كان لورينزو حقاً الدرّاج الأسرع في 2015؟

المشاركات
التعليقات
تحليل: هل كان لورينزو حقاً الدرّاج الأسرع في 2015؟
من قبل:
15-10-2015

قال الإسباني خورخي لورينزو نهاية الأسبوع الماضي في موتيجي أنّه كان الدرّاج الأسرع على العموم خلال هذا الموسم من بطولة العالم للدرّاجات الناريّة موتو جي بي، لكن هل هذا حقاً ما حدث؟ يقوم موقعنا "موتورسبورت.كوم" بالتحقيق في مزاعم الإسباني.

تمكّن لورينزو من تذوّق طعم الانتصار على حلبة موتيجي موسمي 2013 و2014، حيث مثّلت الحلبة اليابانيّة فرصة لبطل العالم مرّتين لتقليص فارق النقاط الـ12 التي تفصله عن زميله فالنتينو روسي، الذي لا تعدّ موتيجي واحدة من حلباته المفضّلة.

بعد تغلّبه على إصابة كتفه ليتصدّر الحصص الأربع للتجارب الحرّة وضمانه قطب الانطلاق الأوّل، بدا أن لورينزو في طريقه نحو خصم خمس نقاط على أقلّ تقديرٍ من الفارق الذي يفصله عن روسي، خاصة بعد ابتعاده المعتاد في صدارة السباق نتيجةً لتقديمه سلسلة من اللفّات السريعة.

لكن للمرّة الثالثة خلال آخر أربعة سباقات، تساقطت الأمطار على الحلبة، حيث كانت أمطاراً غزيرة.

عندما فتح ستائر نافذته صباح الأحد، لابدّ أنّ ذكريات حلوله رابعاً في سيلفرستون وسقوطه في ميزانو قدّ جالت في خاطره، حيث يستحقّ لورينزو الثناء على تجاوزه هذه الذكريات وبناء فارق منذ اللفّات الأولى على حلبة موتيجي المبلّلة.

انطلقت مشاكله عندما بدأ المسار يجفّ مع انتصاف السباق، ما زاد من تآكل إطاراته الأماميّة وأطاح بجميع وسائل الدفاع لديه أمام هجمات داني بيدروسا وزميله روسي.

بعد السباق، كان من الصعب عدم الشعور ولو بالقليل من التعاطف مع لورينزو، الذي تمكّن بنجاح من تحسين نقطة ضعفه، المتمثّلة في وتيرته تحت الأجواء الماطرة، قبل أن تتغيّر الأحوال المناخيّة مجدّداً.

لو بقي السباق ممطراً، أو كان جافاً منذ البداية، لكان الإسباني يحتفل بفوزه السابع هذا العام كما كان من الممكن أن يتوجّه إلى الجولات الثلاث الأخيرة من الموسم وهو الأوفر حظاً للظفر باللقب.

وقال الإسباني حيال ذلك: "كما هو الحال في بعض السباقات الأخرى، لم تسر الظروف إلى جانبي، إذ كان ذلك سبب خسارتي النقاط".

وأضاف: "كنت الدرّاج الأسرع هذا العام بسبب الدرّاجة ووتيرتي، لكنّ الظروف لم تساعدني كثيراً".

من الصعب إنكار أنّ لورينزو لم يكن محظوظاً، لكنّ زعمه أنّه الدرّاج الأسرع على ساحة البطولة هذا الموسم يستحقّ تحليلاً معمّقاً.

التجارب التأهيليّة

أوّلاً سنقوم بإلقاء نظرة على التجارب التأهيلية، وهو جانب حصل فيه لورينزو عادة على أفضليّة كبيرة أمام روسي منذ دخول النظام الحالي للتجارب التأهيليّة حيّز التنفيذ.

تدلّ مقارنة أفضل الأزمنة خلال هذا الموسم على تقدّم لورينزو بمعدّل 0.301 ثانية عن زميله، أو في حال قمنا باستخدام معادلة لحساب فارق طول الحلبات فسيكون الفارق 0.298 ثانية.

كلّ ذلك كان متوقّعاً، لكنّ الأمور تصبح مثيرة للإهتمام عند مقارنة بيانات لورينزو مع مارك ماركيز، الذي بالرغم من إخفاقاته المتعدّدة في السباقات، تمكّن من حجز قطب الانطلاق الأوّل سبع مرّات هذا العام بالمقارنة أربعٍ للورينزو.

يتمتّع درّاج هوندا بأفضليّة تقدّر بـ 0.171 ثانية ويزداد إلى 0.177 ثانية في حال قمنا بدمج طول المسافة المقطوعة في المعادلة.

كما يجب أن نشير أنّنا قمنا باستبعاد زمن ماركيز في سباق موجيلو نظراً لعدم عبوره للقسم الثاني من التجارب التأهيليّة من أجل ضمان مقارنة عادلة.

حتى في حال قمنا باحتسابه، فإنّ ماركيز سيحافظ على أفضليّة قدرها 0.116 ثانية أو 0.074 في حال احتساب المسافة.

إحصائيات التجارب التأهيليّة:

الفارق المعدّل حسب المسافة:   +0.298 -0.177
السباق خورخي لورينزو فالنتينو روسي مارك ماركيز
 قطر 1:54.711  +0.140  -0.381
 أوستن  2:02.540 +0.033  -0.405 
 ريو هوندو  1:38.485  +0.405  -0.683 
 خيريز 1:37.910  +0.722  +0.390 
 لومان 1:32.846  +0.506  -0.600 
 موجيلو 1:46.584  +0.339  (+0.656) - القسم الأوّل
 كتالونيا 1:40.646  +0.412  +0.108 
 أسين 1:33.042  -0.415  -0.156
 ساكسينرينغ 1:20.921  +0.299  -0.585 
 إنديانابوليس 1:32.186 +0.325  -0.302 
 برنو 1:54.989  +0.290  +0.074 
 سيلفرستون 2:00.522  +0.425  -0.288 
 ميزانو 1:32.146  +0.212  +0.106 
 أراغون 1:46.743  +0.749  +0.108 
 موتيجي  1:43.790  +0.081  +0.426 

السباق

كانت عمليّة حساب الفارق في وتيرة السباق بشكلٍ موضوعيٍ أكثر صعوبة: اخترنا احتساب أسرع عشر لفّات لكلّ سائقٍ في كلّ سباق، بعد ذلك قمنا بحساب المعدّل، كما هو الحال بالنسبة للتجارب التأهيليّة ومن ثمّ أخذ اختلاف طول الحلبات بعين الإعتبار.

معدّل لورينزو تضرّر كثيراً بسبب سقوطه في ميزانو حيث لم يكمل عدداً كافياً من اللفّات على المسار الجاف. وبالنظر إلى أنّه أعرب عن نفوره من السباقات الممطرة، قرّرنا استبعاد الجولات التي جرت تحت الأمطار في سيلفرستون وموتيجي كذلك.

نظرياً، سيضع ذلك روسي في موقف سلبي، لكنّ الإيطالي حافظ على أفضليّة طفيفة تقدّر بـ 0.007 ثانية على مدار الموسم.

لكنّ المقارنة بين ماركيز ولورينزو كانت أكثر صعوبة، بالنظر إلى العدد الكبير من الانسحابات التي سجّلها بطل الموسم الماضي، لكن بالنظر إلى كلّ سباق أنهى فيه ماركيز عشر لفّات على الأقلّ (ما يستبعد سباقي كتالونيا وأراغون)، يتقدّم درّاج هوندا بفارب 0.015 ثانية حتى مع استبعاد السباقات تحت الأمطار.

الفارق بين الثلاثة ضئيل للغاية حيث أنّ الأرقام تكاد تقارب الصفر، نتيجة لذلك سنعتبر الثلاثي متعادلاً.

إحصائيات السباق (أفضل 10 لفّات، المعدّل):

السباق خورخي لورينزو فالنتينو روسي مارك ماركيز 
 قطر 1:55.789 -0.290 -0.011
 أوستن 2:05.121 -0.175 -0.327
 ريو هوندو  1:39.953 -0.581 -0.433
 خيريز 1:39.214 +0.419 +0.285
 لومان 1:33.307 -0.016 +0.543
 موجيلو  1:48.045 +0.408 +0.445
 كتالونيا  1:42.540 +0.058 حادث - لا يوجد بيانات
 أسين  1:34.275  -0.406  -0.403
 ساكسينرينغ 1:22.068 -0.159 -0.293
 إنديانابوليس 1:32.853 +0.109 -0.072
 برنو 1:56.364 +0.563 +0.170
 سيلفرستون (2:17.686) - أمطار (-0.299) (+0.288)
 ميزانو حادث - لا يوجد بيانات لا يوجد بيانات لا يوجد بيانات
 أراغون 1:48.574 +0.084 حادث - لا يوجد بيانات
 موتيجي (1:55.367) - أمطار (+0.247) (+1.117)
الفارق المعدّل حسب المسافة:   -0.007 -0.015

النتائج

بطبيعة الحال، لا تعدّ الطريقة التي اتّبعناها مثاليّة، حيث أنقص ذلك بعض الشيء من قوّة لورينزو، الذي يقدّم وتيرة خياليّة في بداية السباق، في حين يعاني روسي لمجاراته في هذا الجانب، أمّا ماركيز فقد تعرّض لحوادث سقوط عدّة مرّات أثناء محاولته القيام بأمرٍ مماثل.

بالنظر إلى اللفّات العشر الأولى من كلّ سباق، كان روسي أبطأ بمعدّل 1.588 ثانية (حيث أثّر في ذلك الزحام الذي يتوجّب عليه تجاوزه عادة في اللفّات الأولى)، في حين كان ماركيز أبطأ بمعدّل 0.362 ثانية ما يؤكّد نقطة قوّة لورينزو.

واحدة من النقاط الأخرى التي لا تعكسها الإحصائيّات بشكلٍ جيّدٍ هي جمع لورينزو وتيرة قويّة خلال التجارب التأهيليّة والسباق بطريقة عجز عنها كلٌ من روسي وماركيز.

بالنظر إلى تلك الحقيقة وحدها، سيكون لورينزو بطلاً حقيقياً في حال تمكّن من تقليص فارق النقاط الـ 18 التي تفصله عن روسي.

لكنّ زعمه أنّه الدرّاج الأسرع من دون منازعٍ هذا الموسم أقلّ ما يقال عنه أنّه قابلٍ للنقاش، وأسوأ ما يقال عنه أنّه غير حقيقي، وذلك اعتماداً على وجهة نظرك.

المقال التالي
روسي يرفض الدخول في حسابات اللّقب رُغم توسيعه الفارق في البطولة

المقال السابق

روسي يرفض الدخول في حسابات اللّقب رُغم توسيعه الفارق في البطولة

المقال التالي

روسي ينتقد حلبة موتيجي "الخطيرة" بعد حادث دي أنجيليس

روسي ينتقد حلبة موتيجي "الخطيرة" بعد حادث دي أنجيليس
تحميل التعليقات