Thinking Forward
مقالات

Thinking Forward

نيكو روزبرغ: بطولة "إكستريم إي" تُوحّدنا أنا وهاميلتون نحو قضيةٍ جيدة

منذ إعلان اعتزاله الصادم كسائق، بعد فوزه بلقب بطولة العالم للفورمولا واحد موسم 2016، بقي روزبرغ تحت الأضواء الإعلامية. أغلب نشاطاته كانت تركز على المركبات الكهربائية والطاقة المستدامة كحامل أسهم في بطولة الفورمولا إي الكهربائية ومؤسس مهرجان "غرين تيك".

نيكو روزبرغ: بطولة "إكستريم إي" تُوحّدنا أنا وهاميلتون نحو قضيةٍ جيدة

 الآن، بات مالكاً لأحد الفرق المشاركة ضمن بطولة "إكستريم إي" الجديدة، في مواجهة زميله السابق وغريمه لويس هاميلتون ومجموعة من أساطير رياضة السيارات في الولايات المتحدة.

ومع ازدياد اهتمام المصنعين والرعاة بتواجد قضايا مجتمعية وبيئية كأهداف ضمن بطولات رياضة السيارات، فما هي رؤية روزبرغ لمستقبل الرياضة ومحركات الاحتراق الداخلي التقليدية؟

نموذج سيارة إكستريم إي

نموذج سيارة إكستريم إي

تصوير: إكستريم إي

  • نيكو، أطلقتَ منذ فترة وجيزة فريقك الخاص في بطولة إكستريم إي، ما الذي جذبك إلى هذه البطولة كمنصة وسلسلة سباقات؟

إنها المنصة المثالية، وستقدم منافسات حماسية للغاية مع أربع سيارات وستكون ممتعة للغاية. لذا سيكون هناك الكثير من المنافسات المتقاربة جداً، أنا واثق أنها ستقدم متعة كبيرة للمشاهدين وفي الوقت نفسه تمثل فرصةً للقيام بخطوة إيجابية، وبدايةً لأفعال إيجابية نحو الحدّ من التغييرات المناخية. سنرى مدى نجاح ذلك، لكن هذا هو الطموح المنشود.

الفائز بالسباق نيكو روزبرغ، مرسيدس

الفائز بالسباق نيكو روزبرغ، مرسيدس

تصوير: صور موتورسبورت

  • تكلمتَ عن السباقات الحماسية، لعلّ من أهم القصص التي تروى هي معارك نيكو روزبرغ ولويس هاميلتون، والتي كانت مشتعلة خلال سنواتك الأخيرة في الفورمولا واحد، هل ستكونان خصمَين أم حليفَين في هذه البطولة الجديدة؟

نعم، أعتقد أن ذلك أمر رائع حقاً. أنا مسرور جداً بانضمام لويس إلى إكستريم إي، لأنه وبالتأكيد يمتلك حضوراً كبيراً في كل شيء. لذا، كل شيء بات أفضل الآن، كنا نتنافس على المسار والآن سنتنافس كمدراء فرق. أنا متحمس للغاية. في الوقت نفسه، حان الوقت للاتحاد معاً من أجل تعزيز الوعي حيال مسألة التغير المناخي.

نيكو روزبرغ، مرسيدس مع عائلته

نيكو روزبرغ، مرسيدس مع عائلته

تصوير: صور موتورسبورت

  • كلاكما يبدو صادقاً حقاً في هذا المسعى. ويبدو كذلك أن هناك الكثير من الأشخاص الآخرين المشاركين؛ أشخاص من جميع الأطياف، خاصة من الولايات المتحدة أمثال زاك براون، مايكل أندريتي، شيب غاناسي، ما الرسالة التي يوجهها مثل هذا التوجه برأيك؟

بداية، ذلك يعني أن المزيد من الأشخاص باتوا على دراية الآن بضرورة القيام بدورهم. لأنّ التغير المناخي يشكل أزمة هائلة حقاً تواجهنا نحن البشر. كما أنه يؤثر على الجميع. مجالات الأعمال كذلك باتت تدرك ضرورة التدخل، عليهم المشاركة في التغيير. لا أحد قادر على نكران ما يحصل حقاً. هذا هو السبب وراء النجاح المتوقع لبطولة إكستريم إي، لأنها تضع نفسها ضمن مركز قوي للغاية، خاصة بالتقاطع مع عالم السباقات بهذه الطريقة. من الرائع رؤية أشخاص محترفين مثل شيب غاناسي كذلك ضمن هذا المسعى.

نيكو روزبرغ، مرسيدس

نيكو روزبرغ، مرسيدس

تصوير: صور موتورسبورت

  • لقد استثمرتَ في عدد من المبادرات المستدامة كحامل أسهم في الفورمولا إي، وموّلت مهرجان "غرين تيك". لذا ربما تكون الشخص الملائم بالنظر إلى خبرتك في عالم السباقات، للإجابة على هذا السؤال: كيف ترى مستقبل رياضة السيارات بشكل عام؟ كم تمتلك محركات الاحتراق الداخلي التقليدية من الوقت قبل أن تختفي؟ وكذلك الأمر مع المحركات الهجينة؟

نعم، سؤال رائع. بداية، أمام رياضة السيارات فرصة التحول إلى منصة متميزة حقاً، وهذا الاتجاه لا بدّ من السير فيه. وهذا ما يحصل فعلاً مع الرياضة والفورمولا واحد، بحيث تجعل من جميع الجولات مستدامة بحلول 2025 مع انبعاثات كربونية صفرية بحلول 2030. لكن كرياضة، هناك جانب آخر يتمحور حول رفع الوعي وتعزيز التغيير الإيجابيّ، وهو جانب محوري. وفي الفورمولا واحد، هناك فرصة هائلة، على سبيل المثال، لتطوير وقود حيوي أو صناعي. بالطبع، نعلم أنها تقدم انبعاثات كربونية صفرية.

لذا، هذه فرصة، وفي حال استغلالها بنجاح فستكون هناك فرصة أمام محركات الاحتراق الداخلي للبقاء فترة أطول. من ثم وفي نهاية المطاف بالطبع، فإن تطوير الحلول الكهربائية والمركبات الكهربائية مستمرّ، لكنها ليست اليوم أكثر استدامة من المحركات الهجينة، لأن أغلب الطاقة (لإعادة الشحن) تأتي من الوقود الأحفوري، لذا فإن عملية نقل الطاقة برمتها بحاجة للتغيير. لكن المركبات الكهربائية تسرّع من هذه العملية. لهذا السبب أنا معجب كبير بالمركبات الكهربائية، وأشارك بالكثير من الفعاليات الخاصة بها.

نيكو روزبرغ، مرسيدس

نيكو روزبرغ، مرسيدس

تصوير: صور موتورسبورت

  • أحد النقاط الإيجابية في بطولة إكستريم إي تتمحور حول فكرة الانبعاثات الكربونية الصفرية للشحن الكهربائي. هل تثير اهتمامك هذه التقنية؟ وهل تعتقد أن هذه فكرة يمكن تطويرها لسلاسل السباقات الأخرى؟

نعم، هذه إحدى النقاط الهامة بالنسبة لي فيما يتعلق ببطولة إكستريم إي، لن تكون هناك أية مولدات كهربائية معتمدة على الديزل أو أيّ من هذه الأمور من أجل شحن تلك السيارات. بل ستستعمل مصادر الطاقة الشمسية والهيدروجين من أجل توليد الكهرباء. وتلك عمليات معقدة جداً جداً. لكن من المذهل أنهم وجدوا شريكاً قادراً على العمل وتأمين هذه التقنيات، والسفر كذلك على متن سانت هيلينا، اسم سفينة البادوك، والتي ستحمل جميع السيارات والمعدات حول العالم، امتلاك تقنيات كهذه حالياً لهو أمر أساسي ومحوري حقاً. وتلك أخبار رائعة بالفعل.

نيكو روزبرغ، ويليامز على منصة التتويج

نيكو روزبرغ، ويليامز على منصة التتويج

تصوير: صور ساتون

  • من أجل النجاح إذاً، لا بد من توفر عامل الترفيه، وكذلك ستعملون - أنت ولويس وغيركم من المشاركين - على الاستفادة من منصاتكم ومعجبيكم ومتابعيكم من أجل رفع أعداد المتابعين لهذه البطولة. هل تعتبر نفسك مشاركاً في مثل هذه الأمور؟ وما هي الصعوبات في إيجاد التوازن المثالي بين الترفيه والقضايا المجتمعية والبيئية؟

حسناً، بالتأكيد، البطولة بجوهرها تتمحور حول السباقات المثيرة. خلال كل جولة ستكون هناك أربع سيارات تتنافس بشدة جنباً إلى جنب. وستكون المنافسات حماسية بكل تأكيد، أعتقد أنها ستكون منافسات رائعة. من ثم سيكون هناك تبديل للسائقين. كل سباق يضمّ لفتين، لكل سائق لفة وهناك تبديل للسائق كذلك، وهذا ما سيضيف المزيد من الحماس.

علاوة على ذلك ستكون هناك الكثير من العناصر الإضافية تماماً كما نرى في الفورمولا إي، مثل تقنيات الواقع الافتراضي المعزّز. كما نعلم فإن أليخاندرو عجاج يعلم كيف يستعمل مثل هذه الأمور جيداً.

منصة التتويج: نيكو روزبرغ، مرسيدس، لويس هاميلتون، مرسيدس

منصة التتويج: نيكو روزبرغ، مرسيدس، لويس هاميلتون، مرسيدس

تصوير: صور ساتون

  • وصلت إلى رياضة السيارات بالطريقة التقليدية، محركات احتراق داخليّ تعمل بالوقود الأحفوري. الآن، وبعد عدة سنوات، أصبحتَ أحد روّاد الطاقة الكهربائية. كيف ترى المستقبل؟ هل هناك مساحةٌ أمام رياضة السيارات التقليدية، الحنين، السباقات التاريخية مستقبلاً؟ أم أن كل شيء ستُضاف إليه تقنيات الواقع الافتراضي وغيرها من أجل إثارة إعجاب الجمهور؟

أنا أعتقد وبقوة أننا لا نحتاج إليها كثيراً. ليس علينا أن نعارضها كذلك. لذا أعتقد أن هناك على الدوام مكاناً للسباقات التاريخية، هناك الكثير من الحماس والشغف فيها. ولا بأس في ذلك. ذلك هو ماضينا. لكن في الوقت نفسه، هناك فرصة الآن للمضي قدماً، خاصة في رياضة السيارات. أعتقد أن ذلك أمر جيد. يمكن لكلا العالمين أن يتداخلا. طالما أننا نقدم الكثير من المنتجات الجيدة والسلاسل الجيدة، حينها لا مشكلة في ذلك.

نيكو روزبرغ، مرسيدس

نيكو روزبرغ، مرسيدس

تصوير: صور ساتون

  • ستكون هناك شكوك محيطة بمثل هذا المبدأ، تغيير السباقات لرفع الوعي البيئي. التقنيات الحديثة المستدامة مذهلة حقاً. لكن كذلك، هناك بعض النواحي السلبية لها على الرياضة. هل تعتقد أن منصة سباقات السيارات جيدة حقاً لتعزيز الوعي المجتمعي والبيئي؟

بالتأكيد، أنا مقتنع بهذا مئة بالمئة. علينا ألا ننسى أن الفورمولا واحد قامت بالكثير في هذا المجال سابقاً. ما أعنيه أنهم كانوا وبالتأكيد في الطليعة عند الانتقال إلى المحركات المزودة بالشواحن التوربينية، والتي حسّنت كثيراً من كفاءة المحركات. وكذلك كانت رائدة في مجال المحركات الهجينة والتي يستعملها الكثير من المصنعين حول العالم.

لذا، لطالما قامت الفورمولا واحد بالكثير، ربما علينا الكلام أكثر في هذه المسألة. ما نعلمه أننا وبالتأكيد نسير قدماً. ونعم، لقد عززت رياضة السيارات من موقعها. وهناك فرصة هائلة يمكن استغلالها نحو مستقبلٍ أفضل وأكثر استدامة.

المشاركات
التعليقات
نيكو روزبرغ يطلق فريقه الخاص في بطولة "إكستريم إي"
المقال السابق

نيكو روزبرغ يطلق فريقه الخاص في بطولة "إكستريم إي"

المقال التالي

إكستريم إي: باتون يشارك بفريقه الخاص مع انطلاقة الموسم الأول من السعودية

إكستريم إي: باتون يشارك بفريقه الخاص مع انطلاقة الموسم الأول من السعودية
تحميل التعليقات