لوب يُحذّر العطية من صعوبة مُشاركته في بطولة العالم للسيارات السياحيّة

أقرّ السائق الفرنسي سيباستيان لوب بأنّ السائق القطري ناصر صالح العطية سيُواجه مهمة صعبة للغاية خلال مُشاركته الأولى في الجولة الأخيرة من بطولة العالم للسيارات السياحيّة التي ستُقام على حلبة لوسيل أواخر الشهر الجاري.

أعلن العطية في وقتٍ سابق بأنه يعتزم المُشاركة في الجولة الأخيرة من البطولة التي ستُقام على أرضه إذ سيُحاول تقديم نتيجة تنافسيّة على الرُغم من خبرته المحدودة في سباقات الحلبات.

وقد أشار لوب الحائز على بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" تسع مرّات، بأنه لن يكون من السهل بتاتًا على العطية مُنافسة السائقين الآخرين الذين يملكون باعًا طويلاً في سباقات السيارات السياحيّة.

وتأتي مُشاركة العطية في الـ"دبليو تي سي سي" مع نهاية موسمه الحافل بالانجازات إذ تمكّن من الفوز برالي داكار مطلع العام الجاري، فضلاً عن حصده لكأس العالم للراليات الصحراويّة "كروس كاونتري"، وفوزه بلقبه الـ11 في بطولة الشرق الأوسط للراليات وتحقيق لقب الفئة الثانيّة من بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي2".

وقال لوب الذي حقّق ستة انتصارات في بطولة العالم للسيارات السياحية منذ انضمامه للمُشاركة بها في العام 2014: "سيكون الأمر مُختلفًا تمامًا مُقارنةً مع داكار أو الراليات. سيكون من الصعب للغاية أن تكون على الحدود القصوى في جميع الأماكن".

وأضاف "يجب على السائق أن يتجنب انزلاق إطاراته في جميع الأوقات من خلال عثوره على التماسك إذ قد يُكلفك انزلاق الإطارات الكثير من الوقت. لن تكون المهمة سهلة".

نُشير إلى أنّ الجولة الأخيرة ستُقام على حلبة لوسيل القطرية يومي 26 و27 نوفمبر/تشرين الثاني إذ سيقود العطية لصالح فريق "كامبوس ريسينغ".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو تي سي سي
الحدَث لوسيل
حلبة حلبة لوسيل الدولية
قائمة السائقين ناصر العطية , سيباستيان لوب
نوع المقالة أخبار عاجلة