قطر: لوبيز ينتزع قطب الانطلاق السابع له هذا الموسم في بطولة العالم للسيارات السياحية

تمكن خوسيه ماريا لوبيز سائق فريق "سيتروين" من تحقيق قطب الانطلاق الأول خلال منافسات الجولة الختامية من بطولة العالم للسيارات السياحية "دبليو تي تي سي" التي تقام على أرض حلبة لوسيل في قطر.

وسينطلق مهدي بناني إلى جانب لوبيز من الصف الأول في حين أكمل سيباستيان لوب ترتيب مراكز الانطلاق الثلاثة الأولى التي احتكرتها سيتروين.

خلال اللفة الأولى من التجارب التأهيلية، تمكن لوبيز من تسجيل أفضل الأزمنة بدقيقتين و01.421 ثانية، حيث حسّن توقيته مع نهاية الحصة.

ومع ازدياد مستويات التماسك على الحلبة، تحسنت الأوقات بشكل ملحوظ لتنتهي الحصة بتفوق لوبيز على بناني وما كينغ هوا.

مرة أخرى كان هيوغو فالانتي المنافس الأقرب لسائقي سيتروين خلف مقود شيفروليه، بينما وضع نيك كاتسبرغ كامل جهده ليسجل خامس أسرع زمن على متن لادا فيستا.

نتيجة لمشكلة في سيارته، انسحب صاحب لقب الموسم الماضي روب هاف من القسم الأول للتجارب التأهيلية، حيث تأهل في المركز الـ 17، إلى جانب ستيفانو داستي، غريغوار ديموستيه، ناصر العطية وتوم شيلتون الذين لم يفلحوا في تجاوز القسم الأول، بينما تمكن غابريلي تاركويني من تحقيق المركز الـ 14 لينتقل إلى القسم الثاني من التجارب.

ونظراً لكون اللفة تستهلك تقريباً دقيقتين لإكمالها وعشر دقائق فقط لتسجيل زمن، فلم يكن أمام السائقين سوى فرصة وحيدة للمحاولة.

استطاع 11 من السائقين تسجيل أوقاتهم مع بداية الحصة، بينما تمكن لوبيز مرة أخرى من تصدر أسرع الأزمنة أمام فالانتي.

حلّ تياغو مونتيرو عاشراً لصالح هوندا، أمام نيكولاس لابيير سائق لادا، وبهذا سيكون قطب الانطلاق المعكوس من نصيبه.

لكن كاتسبرغ تمكن لاحقاً من تسجيل ثالث أسرع زمن وهذا ما أدى إلى تراجع مونتيرو إلى المركز الـ 11.

نتيجة لذلك فقد أصبح المركز العاشر من نصيب جون فيليبي وكذلك قطب الانطلاق المعكوس، إلى جانب توم كورونيل وسائق سيتروين إيفان مولر الذي سينطلق ثالثاً بعد أن أنهى التجارب التأهيلية ثامناً. بينما حلّ كل من ما ونوربرت ميشيلز في المركزين السابع والسادس.

خلال المنافسات النهائيّة بين الخمسة الأوائل، تمكن بناني من تسجيل التوقيت الأسرع الأول بدقيقتين و01.311 ثانية حيث لم يتمكن أحد من السيارات التالية تخطيه، كما لم يستطع فالانتي وكاتسبرغ كسر توقيت بناني.

لكن، بطل السلسلة لوبيز أكمل أداءه الرفيع في تصدر كل حصة، حيث سجل دقيقتين و00.947 ثانية، ليصبح أول سائق يكسر حاجز الدقيقتين و01 ثانية، بفارق قارب أربعة أعشار من الثانية.

تجدر الإشارة إلى أن السباق الأول سيقام الساعة 21:30 بالتوقيت المحلي تحت الأضواء الكاشفة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو تي سي سي
الحدَث لوسيل
حلبة حلبة لوسيل الدولية
نوع المقالة تقرير التجارب التأهيليّة