رالي إيطاليا: تاناك يتصدر اليوم الأوّل أمام سوردو في ظل هيمنة هيونداي

هيمن فريق "هيونداي" على اليوم الأوّل من رالي إيطاليا ـ ساردينيا الدولي، الجولة الخامسة من بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" للعام الحالي، فحلّ بطل العالم 2019 الإستوني أوت تاناك أوّلاً وتلاه زميله الإسباني داني سوردو ثانياً.

رالي إيطاليا: تاناك يتصدر اليوم الأوّل أمام سوردو في ظل هيمنة هيونداي

تقاسم السائقان أسرع الأوقات في المراحل الثماني لهذا اليوم، فبعدما بسط تاناك سيطرته على الخمس الأولى، تلاه سوردو في الثلاث الاخيرة (تقاسم أسرع توقيت في المرحلة الثامنة مع زميله البلجيكي تييري نوفيل) ليؤكد فريق "هيونداي" قدرته على الردّ سريعاً على خيبة رالي البرتغال حيث خرج من دائرة الصراع على الفوز.

وأنهى تاناك الذي واجه مشكلة ارتجاجات في المرحلة الاخيرة اليوم الأوّل بوقت إجمالي بلغ 1,26,58 ساعة متقدماً بفارق 19,4 ثانية عن زميله الاسباني الفائز بلقب الرالي في نسختيه الأخيرتين، حيث ينتظر عشاق السرعة منافسة حامية الوطيس في اليوم الثاني الذي يتضمن أيضاً 8 مراحل خاصة بالسرعة.

وعن المشكلة التي واجهها قال تاناك الفائز في رالي "أركتيك" فنلندا هذا العام: "لا شيء جديد. هي المشكلة ذاتها التي عانينا منها في البرتغال لذا علينا أن نحافظ على تركيزنا من أجل يوم غد".

وتابع: "واجهتنا منذ البداية وتوجب علينا المضي قدماً. أنا سعيدٌ لأني هنا".

وتمكن سائق "تويوتا" الفرنسي  سيباستيان أوجييه الفائز في راليي مونتي كارلو وكرواتيا من إحتلال المركز الثالث متأخراً بفارق 36,2 ثانية، علماً أنه اضطر للتعامل مع واقع افتتاح المسارات كونه متصدر البطولة. وتلاه رابعاً زميله الويلزي إلفين إيفانز (+1,02 دقيقة)، فسائق هيونداي الآخر البلجيكي تييري نوفيل (+1,03,2 د.).

وعلى الرغم من انضمامه إلى بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" للمرة الأولى في عام 2004، إلا أن منظمي الحدث هذا  العام قرروا إحداث تغييرات جوهرية، فتوجه موقف الصيانة غرباً إلى "أوبليا" التي استضافته لأول مرة منذ 18 عامًا، لينتقل من مقره التقليدي في ألغيرو.

وحقق تاناك بداية قوية في المرحلة الأولى ليحقق تقدمًا مبكرًا 1.6 ثانية على كالي روفانبيرا، في حين تعرض سائق "أم ـ سبورت" تيمو سونينن لحادث في نهاية المرحلة الافتتاحية.

وكان سونينن العائد إلى البطولة العالمية بعد مشاركته في راليين في بطولة العالم للـ "دبليو آر سي2" بين المراكز الخمسة الأولى في هذه المرحلة، لكن مسيرته انتهت قبل بضعة كيلومترات من النهاية حيث استدارت سيارته حول نفسها، لكنه تمكن من الخروج سالماً مع ملاحه ميكو ماركولا وكافحا لتحريرها من الشجيرات.

وهي المرة الثانية التي يرتكب فيها سونينن خطأ في المرحلة الاولى، بعد خروجه الدراماتيكي من رالي مونتي كارلو في كانون الثاني/يناير 2021.

في المقابل، وضع تاناك خيبة أمل البرتغال خلفه وسجل أسرع توقيت في المرحلة الأولى "فيليغوسو - سا كونشيدا"، على الرغم من القلق الذي ساوره من الغبار المتناثر في الأجواء بصفته رابع سيارة على الطريق.

قال الاستوني الذي سجل 13,08,3 دقيقة: "بالفعل المرحلة مفتوحة مع الكثير من الغبار، لذا يتوجب على السائق أن يكون ذكياً".

من ناحيته، كان روفانبيرا (تويوتا) السائق الوحيد الذي تمكن من الإقتراب من تاناك، فيما حلّ سيباستيان أوجييه ثالثاً بر غم عامل افتتاحه للمسارات، وتأخر بفارق 9,6 ثوانٍ عن الأسرع على الرغم من شعوره بأنه "سيخسر الكثير من الوقت".

في المرحلة الثانية حصل روفانبيرا على فرصة لانتزاع الصدارة من تاناك، إلاّ أن سائق تويوتا كاد أن يكون أسرع من منافسه خلف مقود "هيونداي" بفارق ثانية قبل النهاية، إلا أنه اجتاز خط النهاية متأخراً بفارق 2,4 ثانيتين، ليصبح الفارق بين ابن الـ 20 عاماً وبطل العالم 2019 حوالي 4 ثوانٍ في الترتيب العام المؤقت.
قال روفانبيرا: "لقد كانت مرحلة صعبة بحق، وأصعب من الأولى. تبدّل عنصر التماسك مراراً وكان من الصعب معرفة أين التبدل في التماسك".

ولم تشذ كلمات تاناك الذي حقق 9,15,8 دقائق عن منافسه إذ قال: "المرحلة متطلبة جداً مع الكثير من المفاجآت وليست سهلة. ولكن نحن هنا ومن المهم المحافظة على السيارة".

وحقق أوجييه ثاني أسرع توقيت خلف تاناك متأخراً بفارق 1,4 ثانية فقط على الرغم من "تكنيسه" للمسارات، ليتراجع في الترتيب العام للمركز الثالث بفارق 11 ثانية عن الإستوني ولكنه تقدم على سوردو بفارق 3,3 ثوانٍ  الذي شعر وكأنه يفتقد "قليلاً للثقة مع ملاحظات الطريق، وتهت قليلاً في بعض الأماكن.

وفي المرحلة الثالثة عزز تاناك من الفارق بينه وبين أبرز مطارديه روفانبيرا في المنافسة الثنائية التي جمعت السائقين مع بداية الرالي، علماً أن الأخير كان الوحيد القادر على مقارعة سائق هيونداي.

غير أن سائق تويوتا لم يكن قادراً على منع تاناك من تسجيل التوقيت الأسرع للمرة الثالثة توالياً في سادرينيا، ليرفع الفارق إلى 6 ثوانٍ في الترتيب العام.

وواجه روفانبيرا مشكلة مع إطار سيارته، وقال: "كان الشعور جيداً في المرحلة. كنت فعلاً استمتع لحين واجهنا مشكلة مع الإطار الأمامي...".

في المقابل خسر أوجييه الذي تأخر 11,2 ثانية المركز الثالث في الترتيب العام لصالح  سائق "هيونداي" سوردو الذي رغم ذلك لم يكن سعيداً من مجريات الأمور مع اطارات سيارته، وقال: "عانيتُ مجدداً من مشكلة مع الإطار لذا توجب عليّ أن أكون حذراً. لم أقم بأشياء مجنونة لحين وصولي إلى موقف الصيانة".

وتمكن البلجيكي نوفيل من التقدم للمركز السادس في الترتيب العام على حساب الويلزي إلفين إيفانز، وتأخر بفارق 2,1 ثانيتين عن الياباني تاكاموتو كاتسوتا (تويوتا).

وشهدت المرحلة الرابعة انسحاب روفانبيرا بعدما أوقف سيارته تويوتا مع استمرار أوت تاناك في الهيمنة على الصدارة.

وتأخر الفنلندي في المركز الثاني بفارق 6 ثوانٍ عن تاناك المتصدر قبل انطلاق هذه المرحلة، إلا أنه واجه مشكلة في جاز التعليق الامامي، فتباطأت وتيرته القيادية بشكل كبير نتيجة لذلك.

وخسر روفانبيرا أكثر من أربع دقائق ، وتوقف للسماح لزميله تاكاموتو كاتسوتا بالمرور، قبل أن يقود سيارته خارج المسار ويقرر الإنسحاب.

ومع انسحاب سائق "تويوتا" في ضربة موجعة للسائق وللفريق، أطلق تاناك  العنان لسرعته ليحقق التوقيت الأسرع للمرة الرابعة توالياً ويتقدم في صدارة الترتيب العام مع وقت إجمالي بلغ 44,27,4 دقيقة بفارق 16,9 ثانية عن وصيفه الجديد سوردو.

وفي وقت تابع تاناك تألقه ليسجل خامس اسرع توقيت في نفس عدد المراحل، نجح أوجييه في التقدم للمركز الثاني على حساب سوردون بعدما كان الاخير يتقدم على الفرنسي بفارق 1,8 ثانية قبل انطلاق المرحلة الخامسة لكنه خسر 5,3 ثوانٍ ليتراجع للمركز الثالث في الترتيب العام خلف سائق تويوتا بفارق 3,5 ثوانٍ.

وعلّل سوردو تراجعه بالقول: "كنت أقود بحذر من أجل الإطارات بسبب ارتفاع درجة الحرارة ولم أكن أعرف ماذا ينتظرني. لذا فان الوقت ليس سيئاً".

ومرة ثانية أبهر أوجييه عشاق السرعة بعدما كان ثاني أسرع السائقين على الرغم من افتتاحه للمسارات، حيث تأخر بفارق 4,9 ثوانٍ عن تاناك الفائز، ليصبح الفارق بينهما في الترتيب العام 23,6 ثانية.

غير أن سوردو لم يتأخر للرد، اذ استعاد الوصافة من أوجييه مع نهاية المرحلة السادسة بعدما سجل التوقيت الأسرع ليضع حداً لهيمنة تاناك على لائحة الأسرع.

وسجل بطل رالي إيطاليا في النسختين الأخيرتين 11,23,5 دقيقة وكان أفضل بـ 1,8 ثانية من زميله الاستوني و7,3 ثوانٍ عن أوجييه، ما جعله يستعيد المركز الثاني في الترتيب العام متقدماً على سائق تويوتا بفارق 3,8 ثوانٍ.

ورغم انجازه إلاّ أن سائق "هيونداي" لم يكن سعيداً، وقال: "عليك أن تفكر دائماً بالإطارات. الأمر مخيب للآمال"، مضيفاً: "الأمر جنوني، ولكن عندما تقود بشكل جيد من دون الإهتمام (بالإطارات) تكون الأوقات جيدة، ولكن لاحقاً تبدأ بالتفكير بغداً أو بعد قليل، أو بماذا؟".

وعلى الرغم من تنازله عن قمة لائحة الأوقات، إلا أن تاناك تمكن من تسجيل ثاني أسرع توقيت خلف سوردو، محافظاً على تقدمه في الصدارة بفارق 25,3 ثانية عن الاسباني.

وقال بعدما حقق وقتاً إجمالياً قدره 1,05,53,2 ساعة: "اليوم هو فرصتنا للفوز ببعض الفوارق".

في المقابل، بدا نوفيل قادراً على مقارعة الأسرع وخطف المركز الأوّل، إلا انه ارتكب خطأ عند أحد المنعطفات الضيقة وصارع لإعادة سيارته "هيونداي آي 20 كوبيه دبليو آر سي" إلى المسار، ليسجل رابع أسرع توقيت متأخراً بفارق 7,9 ثوانٍ.

وفي المرحلة السابعة كان سوردو الأسرع للمرة الثانية توالياً حيث حقق 9,48,5 دقائق متقدماً بفارق 0,3 ثانية عن تاناك، وتلاهما إيفانز الذي انتزع المركز الرابع في الترتيب العام من البلجيكي نوفيل، فأوجييه.

وقبل نهاية اليوم الأوّل للمنافسات حافظ الاستوني على الصدارة مع وقت اجمالي قدره 1,15,42 ساعة متقدماً بفارق 25 ثانية عن زميله في فريق "هيونداي"، فيما ظل أوجييه ثالثاً متأخراً بفارق 35,2 ثانية.

وكان نوفيل أكبر الخاسرين في هذه المرحلة بعدما تعرض لحالة إنثقاب الإطار الخلفي الأيمن ما أجبره على خفض سرعته، ليخسر الفارق الذي كان لصالحه في الجزء الاوّل من المرحلة والذي بلغ ثانيتين، حتى وصل إلى 18,7 ثانية.

وللمرة الثالثة توالياً كان سوردو الاسرع، مع نفس توقيت نوفيل (11,10,4 د.) في المرحلة الثامنة الاخيرة لهذا اليوم، ليقلص الفارق بينه وبين تاناك إلى 19,4 ثانية، فيما حلّ أوجييه ثالثاً متأخراً بفارق 36,2 ثانية.

ترتيب اليوم الأوّل

المركز السائق/المُعاون التوقيت الكامل الفارق الفاصل
1 Estonia أوت تاناك
Estonia مارتن جارفيوجا
1:26:58.000    
2 Spain داني سوردو
بورخا روزادا
1:27:17.400 19.400 19.400
3 France سيباستيان أوجييه
France جوليان انغراسيا
1:27:34.200 36.200 16.800
4 United Kingdom إلفين إيفانز
United Kingdom سكوت مارتن
1:28:00.000 1:02.000 25.800
5 Belgium تييري نوفيل
Belgium مارتن ويداغ
1:28:01.200 1:03.200 1.200
6 Japan تاكاموتو كاتسوتا
United Kingdom دانيال باريت
1:28:24.100 1:26.100 22.900
7 Norway مادس أوستبرغ
Norway تورستين إريكسن
1:30:39.700 3:41.700 2:15.600
8 Finland ياري هوتونن
ميكو لوكا
1:31:06.700 4:08.700 27.000
9 France يوهان روسل
Alexandre Coria
1:31:33.800 4:35.800 27.100
10 Pepe Lopez
دييغو فاليجو
1:31:50.100 4:52.100 16.300
المشاركات
التعليقات
رالي إيطاليا: نوفيل الأسرع أمام تاناك في التجارب وأوجييه يترقب

المقال السابق

رالي إيطاليا: نوفيل الأسرع أمام تاناك في التجارب وأوجييه يترقب

المقال التالي

رالي إيطاليا: أوجييه يتصدر اليوم الثاني وانسحاب تاناك وسوردو

رالي إيطاليا: أوجييه يتصدر اليوم الثاني وانسحاب تاناك وسوردو
تحميل التعليقات