ميك على كرسي الإعتراف: لا فكرة لديّ عن مستقبلي مع سيتروين

اعترف كريس ميك سائق "سيتروين" أنه ما زال يقف في النفق المُظلم بشأن مستقبله في بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي"، على الرغم من أنه أنهى الموسم الحالي في المركز الثاني في الترتيب العام النهائي لرالي ويلز ـ بريطانيا.

ميك عاد من ويلز مع لقب الوصافة بعدما حلّ ثانيًا متأخرًا بفارق 26 ثانية عن بطل العالم سيباستيان أوجييه (فولكسفاغن)، ومحققًا أفضل نتيجة له في الـ "دبليو آر سي" بعد إنجاز فوزه بلقب رالي الأرجنتين الدولي، ليُساعد فريقه "سيتروين" في احتلال المركز الثاني في الترتيب العام النهائي للمصنعين.

هذه النتيجة، التي اعتبرت الأفضل لسائق على أرضه منذ فوز البريطاني ريتشارد بيرنز باللقب عام 2000، سمحت للسائق الإيرلندي بالصعود ضمن المراكز الخمسة الأولى في الترتيب العام النهائي للسائقين أمام سائق "هيونداي" تييري نوفيل.

وقال ميك: " وضعنا الأهداف سابقاً في «سيتروين» من أجل الحفاظ على المركز الثاني في ترتيب المصنعين، وكنّا نعلم أنه يتوجب علينا القيام بعمل جيد من أجل تحقيق ذلك".

وتابع سائق "سيتروين" قائلاً: "مادس (أوستبرغ) سائق قويّ في هذا الحدث وكنا نعرف أنه سيكون كذلك هذا العام، ولكن عندما ارتكب الخطأ، وضع ذلك المزيد من الضغوطات علينا. فعلاً استمتعت بالرالي وحقيقًة لم أشعر بالضغوطات. وكما هو معروف فإنه آخر رالي لي قبل أن أعرف المزيد عن مستقبلي. مرة جديدة كانت مسيرتي بأسرها عبارة عن: آخر رالي، آخر رالي، آخر رالي، لذا أحاول أن أنسى ذلك".

وعندما سُئل مرة جديدة عمّا إذا كان يتوقع التأكيدات بشأن مستقبله مع "سيتروين"، أجاب ميك: "صراحة، لا أملك أيّ فكرة. من الغريب القول أني لم أتكلم مع مدير فريقي في هذه المرحلة من السنة، ولكن هذا ما حدث بالفعل. آمل أن تصبح الأمور أكثر وضوحاً، ولكن حتى هذه المرحلة لا أملك أي فكرة".

تأدية أفضل من الأرجنتين

ميك، الذي تصدر رالي ويلز ـ بريطانيا، لفترة قصيرة بعدما "علق" أوجييه خلف سيارة "هيونداي آي20" تييري نوفيل في المرحلة الـ 12، قبل أن تعمد إدارة الرالي إلى إعادة الصدارة إلى الفرنسي، اعترف أنه شعر بأن تأديته على مسارات ويلز كانت أفضل وأقوى من تأديته حين فاز برالي الأرجنتين.

وتابع قائلاً: "بالنسبة لي، وبطريقتي الخاصة، هذه كانت أقوى تأدية لي حتى هذه اللحظة في الـ «دبليو آر سي». نعم، رالي الأرجنتين كان جيداً ولكن فزنا عندما واجهت "فولكسفاغن" الكثير من المشاكل. هنا، كنا في المركز الثاني منذ البداية وحتى النهاية وحققنا بعض الأوقات الجيدة في العديد من المراحل الخاصة بالسرعة".

وختم ميك قائلاً: "في المرة الأولى كنت عصبيًا في الأرجنتين وغير مرتاح طوال الوقت. ولكن هنا شعرت أني قويّ وهادىء، أحتاج لمزيدٍ من عطل نهاية الأسبوع مثل هذه، لكن عليّ معرفة مستقبلي في بادىء الأمر".

الترتيب الختامي لبطولة السائقين: 

المركز السائق الفريق النقاط
1 سيباستيان أوجييه فولكسفاغن موتورسبورت 263 
2 ياري ماتي لاتفالا فولكسفاغن موتورسبورت 183 
3 أندرياس ميكيلسن فولكسفاغن موتورسبورت 171 
4 مادس أوستبرغ سيتروين توتال أبوظبي 116 
5 كريس ميك سيتروين توتال أبوظبي 112 
6 تييري نوفيل هيونداي شيل 90 
7 إلفين إيفانز أم-سبورت 89 
8 دانيال سوردو هيونداي شيل 89 
9 هايدن بادون هيونداي موتورسبورت 84 
10 أوت تاناك أم-سبورت 63 
اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
الحدَث رالي ويلز
قائمة السائقين كريس ميك
قائمة الفرق فريق سيتروين العالمي للراليات
نوع المقالة أخبار عاجلة