مقابلة حصريّة مع ماتون: سيتروين منفتحة على انضمام أوجييه إليها في المستقبل

لم يستبعد المُدير العام لسيتروين ريسينغ إيف ماتون إمكانيّة انضمام السائق الفرنسي سيباستيان أوجييه إلى فريقه في المُستقبل، وذلك عقب التحاق بطل العالم للراليات بفريق أم-سبورت لموسم 2017.

بدأ أوجييه مسيرته في بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" مع سيتروين إذ قضى عامين مع فريق الناشئين قبل أن يتمّ ترقيته للمُشاركة في بعض الجولات لموسم 2010 مع الفريق الأساسي، ليحصل بعدها على عقدٍ يُخوّله المُشاركة لموسمٍ كامل في 2011.

بعد هذه التجربة، انتقل أوجييه إلى الصانع الألماني فولكسفاغن لخمسة أعوام حيث حقّق لقب البطولة بين 2013 و2016 قبل أن يُقرّر الفريق الانسحاب من المُنافسات.

وعقب دراسة جميع الخيارات التي كانت مُتاحةً أمامه، فضّل أوجييه الانضمام إلى أم-سبورت لقيادة سيارة فورد فييستا الجديدة، بعدما تمّ ربط اسمه بعودةٍ مُحتملة إلى سيتروين.

وقد أوضح ماتون بأنه لم يكن من المُمكن التوقيع مع أوجييه كون سيتروين كانت قد حدّدت استراتيجيتها وتشكيلة سائقيها قبل انسحاب فولكسفاغن.

وقال ماتون لموقعنا "موتورسبورت.كوم" على هامش إطلاق سيارة سيتروين "سي3" الجديدة من العاصمة الإماراتيّة أبوظبي "لم يكن من المُمكن التراجع عن الالتزام تجاه سائقينا الشباب ستيفان لوفيفر وكريغ برين. لم يكن ذلك مُمكنًا".

وأضاف "ولكن هذا لا يعني بأننا لن نقوم بأيّ شيء مع أوجييه في المُستقبل. ولكن لم يكن من المُمكن فعل ذلك لموسم 2017".

وأكمل "لقد أعلنا عن استراتيجيتنا قبل قرار فولكسفاغن الانسحاب من البطولة، إذ نشعر بخيبة أمل لعدم تواجدها، حيث يكمن هدفنا في المُنافسة مع البطل".

وتابع قائلاً "نملك احترامًا كبيرًا لما تمكّن أوجييه من تحقيقه، ولكن لدينا استراتيجيّة تقضي بترقيّة السائقين الشباب. هذا جزءٌ من الحمض النووي الخاص بنا".

كما أكّد ماتون بأنه لا يشعر بالندم لعدم السماح لأوجييه باختبار سيارة سيتروين.

وقال "كلا، لستُ نادمًا على ذلك. لم يكن من المُمكن السماح له باختبار السيارة عندما تحدثنا إليه".

وأضاف "أعتقد بأنّ وضعنا مُختلفٌ قليلاً، إذ يعتقد الجميع بقدرة سيتروين على تصميم سيارة في المُستوى الصحيح، حيث أننا لم نكن بحاجة إلى إقناع أوجييه بأننا نملك سيارة سريعة".

وتابع قائلاً "كما أنّ ذلك لم يكن مُمكنًا كوننا أعلمناه في وقتٍ مُبكّر جدًا بأنه لا توجد إمكانيّة للانضمام إلينا لموسم 2017. أنت تُريد المُحافظة على سريّة هذه السيارة".

لوفيفر وبرين يتبادلان السيارة الثانية

أقرّ ماتون بأنّ كريس ميك سيكون الوحيد الذي سيُدافع عن ألوان سيتروين في جميع الراليات لموسم 2017 على متن السيارة الجديدة، إذ سيتشارك لوفيفر وغرين قيادة السيارة الثانية في الراليات الأربعة الأولى من العام.

"سيُشارك كريس في جميع جولات البطولة معنا" قال ماتون، ثم تابع "أمّا بالنسبة لكريغ وستيفان، فإنهما سيتشاركان السيارة عندما يكون لدينا سيارتَين فقط".

وأضاف "ستيفان سيقود السيارة الجديدة في رالي مونتي كارلو، في حين سيستلم كريغ مهام القيادة في الجولة الثانية في السويد. سنقوم بنفس الشيء في الراليات الأربعة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
قائمة السائقين سيباستيان أوجييه
قائمة الفرق فريق سيتروين العالمي للراليات
نوع المقالة مقابلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً