فريق «أبوظبي توتال العالمي» يستعد لمنافسات رالي مونتي كارلو

يتحضّر فريق «أبوظبي توتال العالمي» لخوض منافسات موسم 2016 من بطولة العالم للراليات «دبليو آر سي» من بوابة رالي مونتي كارلو نهاية الأسبوع المقبل معتمداً على سيارة سيتروين «دي إس 3 دبليو آر سي».

يستعدّ فريق أبوظبي توتال العالمي للراليات لخوض غمار الرالي الاسطوري "رالي مونتي كارلو" الجولة الأولى من بطولة العالم للراليات لموسم 2016 والتي تقام مراحله من الـ 21 وحتّى الـ 24 من يناير/كانون الثاني الجاري.

يشارك الفريق بسيارتي سيتروين «دي إس 3 دبليو آر سي» تتمتعان بالمواصفات التقنية نفسها التي استخدمت في نهاية موسم 2015 وهما من تحضير «بي اتش سبورت» بقيادة كل من الايرلندي الشمالي كريس ميك وملاحه بول ناغل بالإضافة إلى الفرنسي ستيفان لوفيفر وملاحه غابين مورو اللذان سيواجهان تحديات مختلفة أكسبت رالي مونتي كارلو خصوصيته في أجندة بطولة العالم للراليات.

الجدير بالذكر أن الشيخ خالد بن فيصل القاسمي، رئيس مجلس إدارة أبوظبي للسباقات، سيكون حاضراً في مونتي كارلو لمتابعة نتائج الفريق من أرض الحدث وللمشاركة أيضاً في فعاليات حفل افتتاح الموسم الجديد من بطولة العالم للراليات علماً بأن الشيخ القاسمي سيكون مشاركاً في رالي السويد مع كل من كريس ميك وكريغ برين.

هذا وتنحصر مشاركات فريق أبوظبي توتال العالمي للراليات ببعض الجولات المختارة التي تقام في القارة الأوروبية والبداية مع رالي مونتي كارلو الذي يتألف من 16 مرحلة خاصة بالسرعة طولها 374.89 كلم تشتهر بطبيعتها الشتوية الصعبة بين ماطرة وجليدية ومثلجة، الأمر الذي يرفع من سقف التحدي في هذا الحدث الذي يعتبر أقدم رالي في العالم.

وقد صرّح سائق فريق أبوظبي كريس ميك الذي يسجل مشاركته الثامنة في رالي مونتي كارلو قائلاً: "أشعر بسعادة كبيرة للمشاركة ضمن فريق أبوظبي توتال العالمي للراليات، سيكون هذا الموسم بمثابة حقبة جديدة في مسيرتي الرياضية، صحيح أن الضغط علينا سيكون أخف مقارنة بالفرق الأخرى ربما لأننا لا ننافس على نتيجة معينة في نهاية الموسم، إلا أن هذا لا يعني بأنني لن أقدم أفضل ما لدي في الراليات التي سنشارك بها".

وأضاف ميك: "يمتاز رالي مونتي كارلو بطبيعة خاصة به وعلينا أن نواجه تلك التحديات فمن المتوقع أن تكون المراحل مغطاة بطبقات من الجليد والثلوج ومع هذا فأنا أعشق هذا الرالي، إلا أن هذا العشق قد يتحول إلى كراهية في حال لم نوفق في اختيار الإطارات. في حال سارت الأمور كما نريد دون أخطاء، فلا أعتقد بأننا سنكون بعيدين عن المنافسة على منصة التتويج".

من جهته، صرحّ الفرنسي لوفيفر، الذي سبق له وأن فاز في رالي مونتي كارلو بفئات مختلفة قائلاً: "لقد سبق لي وأن حققت الفوز في رالي مونتي كارلو عام 2011 ضمن فئتي وأيضاً في العام الماضي ضمن فئة «دبليو آر سي 2». أهدف هذا العام إلى تحقيق أفضل نتيجة ممكنة وأن أثبت جدارتي في المنافسة ولكن علي احترام طبيعة الرالي وتحدياته فمن السهل جداً أن تفقد الفارق الزمني الذي بنيته. سنتبع استراتيجية معينة وأعتمد في ذلك على الفريق لمساعدتي على تحقيق الهدف، كما أنني سعيد بمشاركتي هذه إلى جانب كريس ميك وهي فرصة كبيرة للتعلم منه".

ينطلق اليوم الأول لرالي مونتي كارلو يوم الخميس (21 يناير) بمرحلتين ليلييتين بطول 41.34 كلم، تليها 6 مراحل يوم الجمعة (22 يناير) بطول 115.52 كلم، أما يوم السبت (23 يناير) فيتألف من 5 مراحل بطول 172.25 كلم لتسدل الستارة بعدها في اليوم الرابع مع 3 مراحل طولها 45.28 كلم.

فريق أبوظبي توتال العالمي

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
نوع المقالة أخبار عاجلة