رالي كينيا: نوفيل يحتفظ بالصدارة وكاتسوتا بالوصافة مع نهاية اليوم الثاني

احتفظ سائق هيونداي البلجيكي تييري نوفيل بصدارة رالي كينيا العائد إلى بطولة العالم للراليات بعد 19 عاماً، فيما ظل الياباني تاكاموتو كاتسوتا (تويوتا ياريس) متمسكاً بالوصافة في مسعاه للصعود إلى منصة التتويج للمرة الأولى في مسيرته.

رالي كينيا: نوفيل يحتفظ بالصدارة وكاتسوتا بالوصافة مع نهاية اليوم الثاني

بلغت مسافة اليوم الثاني من رحلة سفاري كينيا 132,08 كلم حيث انطلقت الفرق إلى شمال نيفاشا حول بحيرة إلمنتيتا المالحة، لخوض 3 مراحل خاصة بالسرعة (أعيدت مرتين) اعتبرت الأكثر صعوبة ووعورة الّتي واجهتها الفرق الـ 47 المشاركة في الجولة السّادسة من البطولة العالمية.

وحاول نوفيل، على غرار ما حصل معه في اليوم السابق، أن يكون حذراً لتفادي أفخاخ المسارات على الرغم من انه واجه العديد من الحجارة والحمير الوحشية والزرافات في طريقه، لكنه نجح في تجنبها جميعًا، ليحافظ على الصدارة بوقت اجمالي قدره  2,45,04,6 ساعتان متقدماً بفارق  57,4 ثانية على سائق تويوتا الياباني تاكاموتو كاتسوتا.

وحقق نوفيل في هذا اليوم التوقيت الأسرع في الرالي للمرة السادسة منذ انطلاق المنافسات الخميس، وقال: "لقد جازفت وخاطرت لمحاولة الاستمرار لأنني كنت أعرف أن أوجييه كان ينطلق من بعدنا بحوالي دقيقة، لذا ربما كان أمامه طريق أكثر جفافاً منا"، في إشارة منه إلى هطول الأمطار في المرحلة الأخيرة.

وتابع: "واصلت الضغط حتى لا أخسر أي وقت، أنا راضٍ حقًا لأننا تمكنا من الوصول إلى هنا".

في المقابل، اعتمد كاتسوتا بدوره مبدأ القيادة  الحذرة من دون أي تسرّع، مؤكداً أمام الصحافيين في كل توقف له إدراكه جيداً "طبيعة العمل الذي يجب عليّ القيام به" هذا السبت.

ونجح الفرنسي سيباستيان أوجييه (تويوتا) في التقدم للمركز الثالث متأخرًا بفارق 1,15,5 دقيقة عن المتصدر، فيما تلاه الإستوني أوت تاناك (هيونداي) رابعاً .

وكان تاناك بطل العالم 2019 يحتل المركز الثالث ويضيّق الخناق على كاتسوتا حيث وصل الفارق بينهما إلى 14,5 ثانية مع نهاية المرحلة 12، في سعيه لانتزاع المركز الثاني إلا أنه اضطر للتوقف في المرحلة الاخيرة يوم السبت (13) بسبب هطول الأمطار، حيث تمكن أوّل المنطلقين من تفادي بقع المياه داخل المرحلة، فيما صارع البقية للوصول إلى خط النهاية.

وكان أفضل وصف لما حصل ما قاله السائق البريطاني غوس غرنسميث (فورد) الذي استخدم كلمة "مخيف" للتكلم عما شاهده، علمًا أنّ جميع المشاركين خلف مقود سيارات "وورلد رالي كار" زودوا سياراتهم بإطارات بيريلي ذات تركيبة مطاطية قاسية لم تتناسب مع الظروف المناخية.

وعانى تاناك في الأجزاء الأولى للمرحلة 13، قبل أن يضطر للتوقف في محاولة منه مع ملاحه  مارتن يارفيوجا لتنظيف الزجاج الأمامي بسبب الضباب الكثيف.

وتوقف تاناك قرابة دقيقة ليخسر 1,42,2 دقيقة أمام أوجييه، الذي وصف القيادة في هذه الظروف "مثل القيادة على الجليد".

 انتهى الأمر إلى أن يكون اختبارًا قويًا لمتصدر الترتيب العام المؤقت للسائقين، حيث أنهى أوجييه كما ذكرنا آنفًا هذا اليوم في المركز الثالث متقدمًا بفارق 1,05,7 دقيقة عن تاناك ومتأخرًا 18.1 ثانية فقط خلف كاتسوتا الوصيف.

قال تاناك شارحاً المعاناة التي واجهها: "لم يكن سخان الزجاج يعمل من جانبي، بخلاف ما حصل مع مارتن"، وتابع بسخرية: "هو أمر مدهش، الجودة مذهلة".

وأمام مصائب تاناك، كان البريطاني غوس غرينسميث يحتل المركز الخامس أمام زميله في فريق فورد الفرنسي أدريان فورمو، وكالي روفانبيرا (تويوتا)  والكيني أونكار راي على متن فولكسفاكن بولو جي تي آي، حيث نجح أيضاً في تصدر فئة الـ "دبليو آر سي3"، متقدماً على مواطنيه كاران باتل (فورد فييستا) صاحب المركز التاسع وكارل توندو (بولو جي تي آي) العاشر.

ونذكر أن شقيق راي الأصغر، تيجفير تعرض لحادث أوجب على المنظمين نقله إلى المستشفى بعدما تلقى عناية طبية بسبب إصابة في رأسه.

ووصل في المركز الحادي عشر لوكا بيرتيلي (فورد فييستا). أمام إلفين إيفانز والإسباني داني سوردو، علمًا أن هذا الثلاثي الأخير كانت له قصة مغايرة نذكرها على الشكل التالي:

على لائحة أبرز الخاسرين في اليوم الثاني الفعلي للمنافسات كُتب اسم سوردو الذي افتتح المسارات متقدماً أربع دقائق عن إيفانز الذي بدوره عاد إلى المنافسات عن طريق "رالي2" بعد انسحابه. كما عاد بيرتيلي وروفانبيرا، في حين عاند الحظ أوليفر سولبيرغ، نجل بيتر بطل العالم للراليات السابق عام 2003، الذي اضطر للانسحاب بسبب الاضرار الفادحة على سيارته "هيونداي آي20 كوبيه دبليو آر سي".

المشاركات
التعليقات
هيونداي تستعد لإعادة هيكلة قبيل رحيل مدير الفريق آلان بيناس

المقال السابق

هيونداي تستعد لإعادة هيكلة قبيل رحيل مدير الفريق آلان بيناس

المقال التالي

رالي كينيا: أوجييه يحقق الفوز بعد "عودة لا تصدق"

رالي كينيا: أوجييه يحقق الفوز بعد "عودة لا تصدق"
تحميل التعليقات