رالي كرواتيا: أوجييه في صدارة اليوم الثاني أمام إيفانز وتراجع نوفيل

تصدر ثنائي فريق "تويوتا ياريس" الفرنسي سيباستيان أوجييه والويلزي إلفين إيفانز مع نهاية اليوم الثاني لرالي كرواتيا الدولي، فيما تراجع المتصدر السابق البلجيكي تييري نوفيل (هيونداي) للمركز الثالث بعدما عانى من إختيار سيئ للإطارات ومشاكل ميكانيكية... كل ذلك ضمن صراع الثواني المستمر منذ انطلاق المنافسات.

رالي كرواتيا: أوجييه في صدارة اليوم الثاني أمام إيفانز وتراجع نوفيل

أنهى بطل العالم سبع مرات مع ملاحه جوليان إنغراسيا هذا اليوم في المركز الأوّل بوقت إجمالي قدره 2,06,35,8 ساعتان، متقدماً بفارق 6,9 ثوانٍ على زميله إيفانز. فيما تراجع نوفيل للثالث متأخراً بفارق 10,4 ثوانٍ.

وتتابع صراع الثواني بين ثلاثي المقدمة مع تبدّل الترتيب قبل اليوم الاخير من المنافسات الأحد الذي يتضمن أربع مراحل خاصة.

وأكمل  سائق "هيونداي" الإستوني أوت تاناك بطل العالم عام 2019 الذي يعاني لإيجاد السرعة التي خولته الفوز برالي "أركتيك" فنلندا الدولي (الجولة الثانية)، والفرنسي أدريان فورمو (أم ـ سبورت) المراكز الخمسة الاولى بوصولهما رابعاً وخامساً توالياً بفارق 37,8 ثانية و1,29,5 دقيقة.

وحرم نوفيل السائق فورمو الذي دخل ضمن المراكز الخمسة الأولى كأسرع السائقين في خمس من أصل ثماني مراحل اليوم، من تسجيل اسمه على قمة لائحة الأسرع للمرة الاولى بعدما تقدم عليه بفارق 1,1 ثانية في المرحلة 13.

ووصل الفارق بين نوفيل وأوجييه إلى 20 ثانية، قبل أن ينجح البلجيكي في تقليص الفارق إلى حوالي النصف بعدما تعرض الفرنسي لحالة إنثقاب مع نهاية المرحلة 13.

وشهد هذااليوم مفاجأة كان بطلها سائق تويوتا تاكاموتو كاتسوتا الذي، بعدما وجد نفسه في مواقف صعبة الجمعة (أنهى اليوم الاوّل متأخراً بفارق 2,23 دقيقتين)، سجل أسرع توقيت في المرحلة العاشرة والتي تعتبر الأصعب في الرالي مستفيداً من أفضليته لإفتتاح المسارات.

ومع توقيت بلغ 12,36,9 دقيقة تقدم على أوجييه بفارق 3,4 ثوانٍ وعلى إيفانز بفارق 5.7 ثوانٍ.

وعلّق أوجييه على ما واجهه في هذا اليوم قائلاً: "كان يوماً جيداً بالطبع. المشكلة الوحيدة كانت حالة الإنثقاب وغير ذلك بامكاننا أن نشعر بالسعادة، فالنمط القيادي جيد".

ونجح الفرنسي في تسجيل أسرع الأوقات في خلال 8 مراحل خاصة بالسرعة منذ انطلاق الرالي.

في المقابل دخل الويلزي إيفانز ضمن المراكز الثلاثة الاولى الأسرع في سبع مراحل من أصل ثماني اليوم، ولكنه لم يتمكن من تسجيل أسرع توقيت سوى في مرحلة واحدة (11).

وتبدلت معالم المنافسة على مسارات كرواتيا في اليوم الثاني للجولة الثالثة من بطولة العالم للراليات حيث تراجع المتصدر السابق البلجيكي تييري نوفيل للمركز الثالث وتقدم بطل العالم سبع مرات الفرنسي سيباستيان أوجييه للصدارة بعد المرحلة الإفتتاحية (التاسعة) بفارق 7 ثوانٍ.

وصبت التقلبات في ترتيب المنطلقين بشكل سلبي في خيار واستراتيجية الإطارات للصانعين "هيونداي" و"تويوتا"، فبينما قرر الاخير إختيار إطارات قاسية، ذهب الاوّل نحو خيار مزيج من الإطارات القاسية والناعمة على أمل أن تناسب الظروف أكثر.

ورغم ذلك، فإن المراحل الجافة في الريف الكرواتي المذهل وارتفاع درجات الحرارة بخلاف ما كان متوقعاً (تساقط الأمطار)، تعني أن خيار الإطارات الصلبة وفّر تماسكاً وثباتًا أفضل ، وهو ما انعكس في فوز "تويوتا" هذا الصباح مع الثنائي أوجييه وإلفين إيفانز حيث نجحا في تسجيل أسرع الأوقات.

قال أوجييه بعد تسجيله أسرع توقيت في المرحلة 12: "بصراحة، كنت واثقًا تمامًا من أن اختيارنا هو الأفضل، لكن ما زلنا نكتشف هذه الإطارات، لذا لم أستطع القول إننا كنا متأكدين بنسبة 100 في المئة".

وتابع بطل العالم سبع مرات: "لكنني كنت أفكر بجدية أننا قمنا بالإختيار الأفضل والامثل. يجب أن يكون (إختيار الإطار بعد ظهر اليوم) خيارًا أسهل ".

وبعدما إنطلق في مراحل اليوم الثاني للرالي في الصدارة مع 7,7 ثوانيٍ عاد نوفيل إلى منطقة الصيانة في زغرب في منتصف النهار متأخراً بفارق 19,6 ثانية عن أوجييه، ليتراجع للمركز الثالث بعد الإحباط الذي أصاب الثنائي البلجيكي (السائق والملاح) خلف مقود "هيونداي".

قال نوفيل: "بالتأكيد (كان صباحًا محبطًا)"، مضيفاً: "في هذه المرحلة (12) فقدت دواسة المكابح والكابح اليدوي لذا كانت الأمور صعباً جداً في هذه المرحلة وعلى الحصى. توجب عليّ توخي الحذر الشديد واضطررت إلى تقليص السرعة. أنا محظوظ لأنني هنا. سنرى (كيف سنضغط بعد الظهر) من الواضح أن كل شيء يجب أن يكون مثاليًا ولم نفعل ذلك هذا الصباح".

وختم قائلاً: "المشكلة (التي حصلت) وكذلك اختيار الإطارات، لذلك نحن بحاجة إلى تصحيح كل ذلك لفترة بعد الظهر ".

وكان السائق الفنلندي كالي روفانبيرا، أصغر متصدر في تاريخ بطولة العالم للراليات في سن العشرين عاماً، إنسحب من المرحلة الأولى في اليوم الأوّل بعدما خرجت سيارته "تويوتا ياريس" عن المسار، من دون أن يتمكن من العودة بسبب عدم قدرة الفريق الفني على إصلاح الأعطال.

المشاركات
التعليقات
تاناك: "المفاجآت" هي التي تسببت بالمعاناة المبكرة في رالي كرواتيا

المقال السابق

تاناك: "المفاجآت" هي التي تسببت بالمعاناة المبكرة في رالي كرواتيا

المقال التالي

رالي كرواتيا: أوجييه يحسم المركز الأوّل بفارق 0.6 ثانية

رالي كرواتيا: أوجييه يحسم المركز الأوّل بفارق 0.6 ثانية
تحميل التعليقات