رالي فنلندا: برين في الصدارة بعد صراع الثواني الأخيرة مع نهاية اليوم الأوّل

بعد 6 مراحل خاصة بالسرعة اليوم الجمعة، تصدر الإيرلندي كريغ برين (هيونداي) مجريات رالي فنلندا متقدماً بفارق 2.8 ثانيتين عن زميله في الفريق الإستوني أوت تاناك (هيونداي)، فيما حلّ الويلزي إلفين إيفانز (تويوتا) ثالثاً... أما الفرنسي سيباستيان أوجييه (تويوتا) الساعي للقبه الثامن العالمي فوجد نفسه في المركز السابع.

رالي فنلندا: برين في الصدارة بعد صراع الثواني الأخيرة مع نهاية اليوم الأوّل

تصدر برين إحدى جولات بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" بعد انتهاء مراحلها الليلية وذلك للمرة الأولى في مسيرته، بعدما أقيمت مرحلة "أوتيلا"، المرحلة الوحيدة التي ستجتازها الأطقم مرة واحدة في عطلة نهاية الاسبوع، تحت جناح الظلام، حيث يطارد زميله تاناك حامل اللقب في عامي 2018 و2019 بألوان فريق "تويوتا" قبل انتقاله إلى هيونداي، علماً أن نسخة العام الماضي ألغيت بسبب تداعيات فيروس كورونا..

وكان فريق تويوتا أجرى بعضاً من تجاربه في الليل، بخلاف فريق هيونداي الأمر الذي أرخى بظلاله على مجريات المرحلة السادسة.

وأنهى برين المرحلة السادسة الاخيرة لهذا اليوم مع ابتسامة كبيرة على محياه، فهو كان يدرك جيداً أن الفارق بينه وبين المتصدر بطل العالم 2019 تاناك يسمح له بالبقاء ضمن دائرة المنافسة على تحقيق أوّل إنتصار عالمي في مسيرته في الـ "دبليو آر سي"، في صراع الثواني الذي سيشهده اليوم الثاني بين عدة مرشحين للفوز على المسارات الفنلندية.

قال برين الذي وصل بوقت قدره 43.51.3 دقيقة مقابل 43.54.1 دقيقة لتاناك: "فرح كبير في نهاية اليوم الأوّل بعدما تصدرنا الرالي. لطالما كنا نتساءل كيف ستكون فنلندا في الليل، والآن بتنا نعلم".

وختم قائلاً: "انه مثل السحر".

من ناحيته، أقرّ تاناك الذي أحكم قبضته على المركز تلاوّل منذ المراحل التي مرت في الغابات حتى الخامسة، أن الفريق لم يتوقع أن يدخل بمنافسة مع تويوتا التي تتخذ من فنلندا مقراً لفريقها، وقال: "لقد تفاجأنا. لم يكن ما حصل سوى مقدمة، لذا لننتظر ونرى ماذا سيحصل غداً".

ودخل تاناك وتغلب على تويوتا من ناحية السرعة، حيث انه لم يسبق لفريق هيونداي أن صعد إلى منصة التتويج في فنلندا.

وظهر برين بصورة سريعة جداً على المسارات الفنلندية وأحرز أسرع توقيت في مرحلتين (الثانية والخامسة)، فيما نال تاناك هذاالشرف في المرحلتين الثالثة والرابعة، غير أن تقدمه بفارق 1.5 ثانية قبل المرحلة الاخيرة تحول إلى تأخر بعدما سجل سادس أسرع توقيت مقابل الثالث لمنافسه.

الصراع الثاني الذي يتوجب على عشاق السرعة مراقبته جمع بين ثلاثي تويوتا الويلزي إلفين إيفانز والفنلندي كالي روفانبيرا ومواطنه إيسابيكا لابي الفائز بلقب عام 2017: المخضرم إيفانز (32 عاماً)  بمواجهة الشاب روفانبيرا، ابن الـ 21 عاماً،حيث يحتلان تباعاً المركزين الثالث والخامس في الترتيب العام مع فارق لم يتخط 0.6 ثانية، وبينهما إيسابيكا لابي (31 عاماً) العائد للجلوس خلف مقود سيارة عالمية في المركز الرابع، بعدما خرج عن المسار في المرحلة الأخيرة، وقال: قمنا بما بامكاننا فعله في الظلام، ولكن التوقيت.... اليوم جيد من الناحية الإجمالية".

في المقابل، لم تسرالامور كما يشتهي أوجييه، المتوج بلقب الرالي مرة واحدة في عام 2013، حيث  يأمل في أن يحسم لقب بطولة العالم للراليات للمرة الثامنة في مسيرته على المسارات الفنلندية، حيث لم يتمكن من احتلال أفضل من المركز السابع، خلف البلجيكي تييري نوفيل (هيونداي) السادس.

وحلّ الياباني تاكاموتو كاتسوتا (تويوتا) ثامناً، علماً انه كان سجل أسرع توقيت في المرحلة الأولى اليوم، وتلاه سائقا "أم ـ سبور فورد" البريطاني غوس غرينسميث والفرنسي أدريان فورمو في المركزين التاسع والعاشر توالياً.

ومع تأخر غرينسميث بفارق 1.20.6 دقيقة عن المتصدر برين، إلاّ أنه بات يركز اهتمامه على منع زميله الفرنسي من الانقضاض عليه  يبتعدا عن بعضهما البعض بفارق 28.3 ثانية، علماً أن فورمو وجد المرحلة الليلية  تحدياً صعبًا، على الرغم من النصيحة التي قدمتها له سائق الراليات الشهيرة ميشال موتون، ليقول الفرنسي:  "يا لها من خبرة!".

وللمرة الاولى منذ أن أبصر النور يقام رالي فنلندا في فصل الخريف خارج فصل الصيف، ليقدّم للسائقين أجواء خاصة وفريدة من نوعها ومسارات مختلفة جداً مع التحدي الأبرز وهو المراحل الليلية.

وينتظر الاطقم السبت يوم صعب وماراثون مع 9 مراحل خاصة بالسرعة.

المشاركات
التعليقات
رالي فنلندا: لاتفالا يتوقع "هدوء" روفانبيرا برغم ضغوطات المشاركة على أرضه
المقال السابق

رالي فنلندا: لاتفالا يتوقع "هدوء" روفانبيرا برغم ضغوطات المشاركة على أرضه

المقال التالي

رالي فنلندا: إيفانز يصدّ تاناك ونوفيل ينسحب

رالي فنلندا: إيفانز يصدّ تاناك ونوفيل ينسحب
تحميل التعليقات