رالي بريطانيا: فريق أبوظبي العالمي للراليات يُحافظ على مركزه الخامس مع نهاية مراحل السبت

لم يختلف المشهد كثيراً في اليوم الثاني من رالي بريطانيا عن سيناريو اليوم الأول، فعلى الرغم من الضباب الكثيف في الصباح وانعدام الصيانة المعتادة في منتصف اليوم، فقد حافظ فريق أبوظبي توتال العالمي للراليات على مركزه الخامس على يد البريطاني كريس ميك.

يحتلّ زميل ميك في الفريق ستيفان لوفيفر المركز التاسع مع ملاحه جيل دو توركايم. أما الإيرلندي كريغ برين فكان يمني النفس للعودة إلى الرالي حسب قانون "الرالي 2" إلا أن تضرر سيارته منع تحقيق تلك الأمنية. ومن جهته، تابع الفرنسي كونتا جلبير اكتساب الخبرة على متن سيارة الفئة الأولى.

"الظروف ازدادت صعوبة وأثر الضباب الكثيف على الرؤيا صباح اليوم" قال ميك وأضاف: "تعرض اطارين للانثقاب ولكن لم يؤثر ذلك على سرعتنا أو على ترتيبنا الخامس، ولكننا استخدمنا الإطارين الاحتياطيين في الصباح وهو ما دفعنا إلى عدم المخاطرة خلال المرور الثاني في المراحل. مركز انطلاقنا أثر أيضاً على أزمنتنا، قدمنا أفضل ما لدينا في ظل جميع تلك الظروف القاسية وأعدكم بأنني سأكون أسرع بكثير في رالي بريطانيا خلال الموسم المقبل".

هذا وكان المركز الخامس قد استقر في جعبة سائق فريق أبوظبي توتال العالمي كريس ميك منذ اليوم الأول. وكان الإيرلندي كريغ برين قد احتلّ المركز السادس قبل أن ينسحب من المرحلة الخامسة، في وقت نجح فيه الفرنسي ستيفان لوفيفر وجيل دو توركايم في دخول قائمة العشرة الأوائل في المركز التاسع، أما مواطنه كونتا جلبير فكان يتأقلم أكثر وأكثر مع قيادة الـ "دي.أس3 دبليو آر سي" (سيارة الفئة الأولى) التي يجلس خلف عجلة قيادتها للمرة الأولى.

يتألف اليوم الثالث والأخير لرالي بريطانيا من ست مراحل بطول 52 كلم.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
الحدَث رالي بريطانيا
قائمة السائقين كريغ برين , كريس ميك , ستيفان لوفيفر
نوع المقالة تقرير المرحلة