رالي إستونيا: روفانبيرا يحافظ على الصدارة ويقترب من التتويج

حافظ سائق تويوتا كالي روفانبيرا على صدارة رالي إستونيا مع نهاية اليوم الثاني للمنافسات ولم يعد يبتعد، عن التتويج الاوّل المنتظر في مسيرته، سوى بفارق 6 مراحل خاصة بالسرعة، هي عبارة عن اليوم الثالث الأخير.

رالي إستونيا: روفانبيرا يحافظ على الصدارة ويقترب من التتويج

أنهى الشاب روفانبيرا، البالغ 20 عاماً، اليوم الثاني الذي تضمن تسع مراحل خاصة بالسرعة، للجولة السابعة من بطولة العالم للراليات بوقت إجمالي قدره 2,17,46,8 ساعتان، متقدمًا بفارق 50,7 ثانية عن وصيفه سائق "هيونداي" الإيرلندي غريغ برين.

وكاد وصيف نسخة العام الماضي أن يخسر كل الجهود التي بذلها في المرحلة الإستعراضية الاخيرة بعدما اصطدم بصخرة عند حافة الطريق ما كلفه خسارة بعض الثواني الإضافية.

وفاز روفانبيرا، نجل سائق الراليات السابق هاري، بلقب بطولة العالم للـ "دبليو آر سي2" عام 2019، كما سبق له أن توج بطلاً للفئة المفتوحة في بطولة لاتفيا للراليات عامي 2016 و2017، ولفئة آر2 في عام 2015.

ويسعى روفانبيرا إلى رفع كأس المركز الاوّل للمرة الأولى في مسيرته، بعدما حقق أفضل نتيجة له حتى الآن بحلوله في المركز الثاني في رالي "أركتيك" فنلندا الدولي هذا العام.

وفي حال تمكن روفانبيرا من الوصول إلى هدفه فسيكون على موعد مع التاريخ إذ سيصبح أصغر سائق في تاريخ الـ "دبليو آر سي".

وقال السائق الفنلندي: "من الطبيعي أنه كان يومًا رائعاً"، وتابع: "يوم أمس كانت الفوارق صغيرة واليوم تمكنا من زيادة الفارق. من الصعب جدًا الحفاظ على هذا الفارق ولكن الأمور ستكون أسهل يوم غد".

ولم يتبدّل المشهد كثيرًا منذ نهاية اليوم الاوّل حيث حلّ سائق "هيونداي" الآخر البلجيكي تييري نوفيل، الأسرع للمرة الأولى في هذا الرالي في المرحلة 17، في المركز الثالث وزاد الفارق بينه وبين مطارده المباشر على آخر عتبة على منصة التتويج بطل العالم سبع مرات الفرنسي سيباستيان أوجييه (تويوتا) إلى 17,9 ثانية، فيما أكمل زميله الويلزي ألفين إيفانز المراكز الخمسة الأولى متأخرًا بفارق 41,3 ثانية عن المتصدر.

ونذكر أن أوجييه ختم هذا اليوم بتسجيله أسرع توقيت في المرحلة 18 الاخيرة.

وكان صاحب الأرض أوت تاناك الأسرع في هذا اليوم بعدما تمكن من تسجيل اسمه على قمة لائحة الاوقات بين المرحلتين 11 و16، فيما عاد التوقيت الأسرع في المرحلة العاشرة لروفانبيرا.

غير أن انجازات تاناك الفائز بالرالي على أرضه وأمام جماهيره في الأعوام الثلاثة الماضية، منها مع تويوتا في عامي 2018 و2019، وثم هيونداي في 2020 بالتزامن مع انضمام الرالي إلى بطولة العالم للراليات، لم تنعكس على ترتيبه العام بعدما اضطر للانسحاب في المرحلة الرابعة لليوم السابق إثر تعرضه لحالتي إنثقاب ليخرج عن المسار، قبل أن يعود عن طريق "الرالي2".

ويبدو أن فريق "تويوتا غازو رايسينغ" يتجه لتحقيق انتصاره السادس  من أصل سبع منذ بداية المنافسات هذا العام، والهيمنة على الراليات الخمسة الأخيرة، وتحديدًا منذ رالي كرواتيا (الجولة الثالثة) مع فوز أوجييه وثم إيفانز في البرتغال، ليعود الفرنسي ويحرز لقبي راليي سردينيا وسفاري كينيا.

وتألق من فريق "أم ـ سبورت" السائق تيمو سونين (فورد فييستا دبليو آر سي) بوصوله سادسًا في الترتيب العام، متقدماً على الفرنسي بيار لويس ـ لوبيه (هيونداي) ، نجل بطل أوروبا إيف لوبيه.

وأنهى السائق  الروسي أليكسي لوكيانوك على متن شكودا فابيا آر5 هذا اليوم في المركز الثامن في الترتيب المؤقت والأوّل في فئة "دبليو آر سي3"، فيما تراجع النرويجي أندرياس ميكيلسن للمركز التاسع في الترتيب ولكنه حافظ على صدارة بطولة العالم للـ "دبليو آر سي2" على متن شكودا فابيا إيفو5، أمام وصيفه في هذه الفئة وصاحب المركز العاشر مادس أوستبيرغ على متن سيتروين آر5.

ولليوم الثّاني تواليًا أدار الحظ ظهره للسائق السعودي راكان الراشد مع ملاحه الجديد أندي هابالا على متن "فولكسفاكن غولف بولو جي تي آي آر5" في بطولة العالم للـ "دبليو آر سي3" المخصصة للفرق الخاصة، بعدما اضطر للانسحاب في المرحلة الـ 15 لأسباب غير معروفة بحسب ما ورد على الموقع الرسمي للبطولة العالمية.

وكان الراشد حقق تاسع أسرع توقيت في فئته في المرحلتين 12 و13 ويحتل المركز الحادي عشر الاخير في الترتيب العام قبل أن يخرج من المنافسات، علماً أنه كان انسحب في اليوم الأوّل في المرحلة السادسة بسبب مشكلة ميكانيكية.

المشاركات
التعليقات
رالي إستونيا: روفانبيرا في الصدارة مع نهاية اليوم الاوّل

المقال السابق

رالي إستونيا: روفانبيرا في الصدارة مع نهاية اليوم الاوّل

المقال التالي

رالي إستونيا: روفانبيرا يدخل التاريخ كأصغر فائز في جولة عالمية

رالي إستونيا: روفانبيرا يدخل التاريخ كأصغر فائز في جولة عالمية
تحميل التعليقات