رالي ألمانيا: ميكيلسن يُهدي سيتروين منصة التتويج الثانية لها في 2017

نجح أندرياس ميكلسن وملاحه أنديرش ياغر في وضع فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات ضمن المركز الثاني لمنافسات رالي ألمانيا، الجولة العاشرة من بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي".

تألف اليوم الأخير من أربع مراحل خاصة بالسرعة نجح خلالها ميكلسن في الدفاع عن مركز وصافته سيما مع اشتعال نيران المنافسةمع بطل العالم للراليات الفرنسي سيباستيان أوجييه الذي كان يضغط لخطف المركز الثاني.

وفي الوقت عينه، كان ميكلسنيمارس ضغوطاته ويقتنص الثواني من المتصدر أوت تاناك إذ قلص الفارق في افتتاحية اليوم الأخير من 21.4 ثوان إلى 18.5 ثوان ووسع الفارق مع أوجيه إلى 12.8 ثوان ليجتاز ميكلسن خط نهاية الرالي في المركز الثاني بفارق 16.4 ثوان عن المتصدر.

ميكلسن: "أنا سعيد جداً بهذه النتيجة التي حققناها. المنافسة على المراكز الأولى كانت على أشدها طيلة أيام الرالي ولم تكن المهمة سهلة، لقد ارتكبنا بعض الأخطاء في بعض المراحل وفي مراحل أخرى كنا نسجل أزمنة ممتازة وفي نهاية المطاف فزنا بالمركز الثاني وهي نتيجة رائعة لنا ولفريق سيتروين بشكل عام".

ومن جهة أخرى، كانت المنافسة على المركز الخامس على أشدها بين سائق فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات الآيرلندي كريغ برين والبريطاني إلفن إيفانز، وقد نجح برين في تقليص الفارق إلى 1.7 ثوان مع تبقى مرحلة واحدة فقط من عمر الرالي. و كانت كلمة الحسم في نهاية المطاف لسائق فريق أبوظبي برين الذي دخل بذلك ضمن قائمة الخمسة الكبار للمرة السادسة في هذا الموسم.

اليوم الثاني: خطوات ثابتة نحو منصة التتويج

حافظ سائق فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات، أندرياس ميكلسن، على مركز الوصافة لليوم الثاني على التوالي في رالي ألمانيا الإسفلتي على الرغم من إنزلاق سيارته السيتروين سي3 دبليو.آر.سي في المرحلة 11.

الأمر الذي كلفه خسارة 10 ثوان وهو ما فتح شهية بطل العالم الفرنسي سيباستيان أوجييه للضغط في محاولة منه لخطف المركز الثاني من سائق فريق أبوظبي، إلا أن محاولات الفرنسي لم تنجح سيما بعدما استطاع النرويجي ميكلسن مع ملاحه ومواطنه أندريش ياغر تسجيل أسرع زمن خلال المرحلة 12 (12,28 كلم).

تألف اليوم الثاني من تسع مراحل خاصة بالسرعة كانت أهمها مرحلة "بانزيربلاتيه" حيث بلغ طولها 42 كلم تقريباً، وهي مرحلة تمر بقاعدة عسكرية ألمانية غابرة، تعتبر أطول وأصعب مرحلة في الرالي الألماني ومن أكثر المراحل تحدياً في موسم بطولة العالم للراليات.

وقد نجح خلالها السائق النرويجي في المحافظة على مركزه الثاني صاداً هجمات أوجييه بنجاح لتسدل الستارة على منافسات اليوم الثاني وميكلسن في مركز الوصافة أمام أوجيه بفارق 8.2 ثوان وخلف المتصدر تاناك بـ 21.4 ثوان.

"لقد أنهينا يوماً صعباً بنجاح، المنافسة مع أوجييه رائعة وأتمنى أن تستمر حتى نهاية الرالي. سيارتنا السيتروين سي3 دبليو.آر.سي تتمتع بتأدية ممتازة وثقتي بها تزداد شيئاً فشيئاً".

اليوم الأول: الأمطار تخلط أوراق اللعب بين صدارة ووصافة!

أنهى فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات اليوم الأول من رالي ألمانيا في مركز الوصافة على يد السائق النرويجي أندرياس ميكلسن وملاحه أنديرش ياغر على متن سيتروين سي3 دبليو.آر.سي التي وصفت تأديتها بالممتازة تحت وابل من الأمطار التي خلطت أوراق اللعب!

تألف اليوم الأول لرالي ألمانيا من سبع مراحل بطول إجمالي بلغ 441,61 كلم منها 108,5 كلم مراحل خاصة بالسرعة تسلّق خلالها سائق فريق أبوظبي العالمي (ميكلسن) سلّم الترتيب العام محتلاً المركز الثاني بعد المرحلة الثالثة متقدماً من المركز الرابع تحت الأمطار التي حولت المراحل ذات الطرقات الجافة العالية الثبات إلى مراحل مبتلة وزلقة جداً.

وذلك ما خلط جميع أوراق اللعب خصوصاً لناحية إختيار الإطارات الأمثل لظروف الرالي، ووقع اختيار ميكلسن على الإطارات ذات التركيبة اللينة في الفترة الصباحية ومن ثم فضّل الاعتماد على الإطارات المخصصة للطرقات المبتلة في النصف الثاني من اليوم حيث هطلت الأمطار بغزارة.

وفي المرحلة الرابعة (18,35 كلم) خطف ميكلسن صدارة الترتيب العام المؤقت بعدما سجل الزمن الأسرع في المرحلة التي باتت شاهدةً على أول فوز للسائق النرويجي في إحدى مراحل بطولة العالم للراليات لهذا الموسم.

حافظ سائق فريق سيتروين توتال أبوظبي العالم للراليات على صدارته للترتيب العام بعد المرحلتين الخامسة والسادسة على حساب أقرب منافسيه (أوت تاناك) الذي نجح في استعادة صدارة الرالي مع الإنهمار الشديد للأمطار وهو ما أدى إلى تراجع ميكلسن إلى المركز الثاني بفارق 4.5 ثوان وليكتفي بعدها النرويجي بمركز الوصافة مع نهاية اليوم الأول بفارق 5.7 ثوان عن المركز الأول.

"كان يوماً إيجابياً جداً ونتائجنا خير دليل على ذلك" قال أندرياس ميكلسن وأضاف: "كل شيء كان يسير على أفضل ما يرام وتأدية السيارة كانت ممتازة وأعتقد بأننا كنا موفقين في إختيار الإطارات. لقد أفلت منا المركز الأول في هذا اليوم وكنت أتوقع ذلك بسبب الأمطار الغزيرة بالإضافة إلى موقعي المتأخر ضمن لائحة المنطلقين".

وأكمل: "لكنني سعيد جداً باحتلالي المركز الثاني في نهاية اليوم وبفارق ضئيل عن مركز الصدارة. سنستمر في القيادة بوتيرة عالية خلال المراحل المتبقية تماماً كما كنت أفعل اليوم، لقد ضغطنا بشكل كبير منذ البداية وأنا سعيد جداً بنجاحنا في المنافسة على المركز الأول خصوصاً في مثل هذه الأجواء الماطرة".

كان ذلك في وقت احتل فيه السائق الآيرلندي كريغ برين وملاحه سكوت مارتن المركز السابع. أما كريس ميك وملاحه بول ناجل فقد استأنفا الرالي حسب قانون (رالي2) بعدما اصطدمت سيارتهما بحاجز إسمنتي خلال المرحلة الافتتاحية.

المحطة التالية لفريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات ستكون في رالي كتالونيا الإسباني من 5 إلى 8 أكتوبر/تشرين الأول بمشاركة الشيخ خالد بن فيصل القاسمي.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
الحدَث رالي ألمانيا
حدث فرعي بعد الرالي
نوع المقالة تقرير السباق

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً