دبليو آر سي: لوب يشعر بأنّه يملك السرعة الكافية للعودة إلى البطولة

يشعر سيباستيان لوب أنّه ما يزال يملك السرعة الكافية للمنافسة في بطولة العالم للراليّات "دبليو آر سي"، على الرُغم من مرور خمس سنواتٍ منذ آخر موسمٍ كاملٍ له في 2012.

اختبر لوب سيارة سيتروين "سي3" على المسار الحصويّ للمرّة الأولى في إسبانيا الأسبوع الماضي، حيث خاض تجربته الأولى داخل سيارة "دبليو آر سي" بمواصفاتٍ جديدة.

وقد أبدى بطل العالم تسع مرّاتٍ سعادته بالسرعة التي قاد بها على المسار الحصويّ، والذي من المقرر أن يكون جزءًا من تسعة راليّات من أصل 13 في الموسم المُقبل.

"كان من الرائع اكتشاف هذه السيارة على المسار الحصويّ" قال لوب، مُضيفًا: "بالنسبة لي، فقد مرّ ما يُقارب خمس سنوات لم أقد فيها سيارة راليّات على مسارٍ حصوي".

وتابع: "فقد تمحور الأمر حول ما إذا كنت سأستطيع قيادة سيارة «دبليو آر سي» على مسارٍ حصويّ وما إذا كنت سأكون قادرًا على القيادة بشكلٍ صحيح".

وأكمل: "حظيت بشعورٍ جيّد للغاية وجاء ذلك سريعًا. شعرت براحةٍ كبيرة داخل السيارة".

لن أغادر منافسات الرالي كروس إذا ما تحسّنت بيجو

في حين تبدو سرعة الفرنسيّ جيّدة بالشكل الكافي من أجل العودة لمنافسات "دبليو آر سي" مع سيتروين، لكنّه كشف بأنّ أولويّته تظلّ مع بطولة العالم للرالي كروس.

هذا وسيبقى لوب ضمن صفوف فريق "بيجو-هانسين" لموسمٍ ثالث في 2018 في حال كان بوسع الصانع الفرنسيّ جعل سيارته "208 آر اكس" قادرة على هزيمة سيارة "فولكسفاغن بولو جي تي أي"، والتي مثّلت قوّة مهيمنة على منافسات الرالي كروس هذا العام.

"في حال كنّا سنواصل المشاركة في الرالي كروس، فيتعيّن علينا محاولة التعامل مع الوضع بجديّة" قال لوب لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "تنافس فولكسفاغن هذا العام بمستوىً عالٍ كونهم يستعينون بخبرتهم وسيارتهم من العام الماضي، إذ تمّ تطوير تلك السيارة بميزانية «دبليو آر سي» خلال بضعة أعوام. لذا لا يحتاج فريقهم الآن إلى ميزانية كبيرة، فقد استعانوا بسيارة «دبليو آر سي» وقاموا بتطويرها لتتناسب مع منافسات الرالي كروس، هذا كلّ ما في الأمر".

وأردف: "السيارات التي نملكها جيّدة كذلك، لكن ربما ليس بنفس المستوى في «دبليو آر سي». في حال كنّا سنستمرّ، سيتعيّن علينا تحسين السيارة. نملك بعض الأفكار لما ينبغي علينا فعله من أجل الوصول إلى مستوى فولكسفاغن. لا أعلم إن كان ذلك ممكنًا، بيد أنّه يتعيّن علينا المحاولة".

وواصل بالقول: "في حال تمكّنا من القيام بذلك، عندها وبكلّ تأكيد سيكون ذلك هو برنامجي الأساسيّ للموسم المُقبل، وهذا ما آمُله في الوقت الحالي. لكنّني لم أتّخذ قرارًا بعد، لذا لا أعلم. في حال كان الأمر هكذا، فلمَ لا أخوض راليًا أو اثنين؟".

يُشار إلى أنّ أحد هذين الراليين قد يكون الرالي الافتتاحيّ في مونتي كارلو، حتّى بالرُغم من أنّه ينطلق مباشرة عقب رالي داكار، والذي سيخوض لوب غماره مع بيجو.

"بالتأكيد سيكون رالي مونتي كارلو مثيرًا للاهتمام. إذ أنّه أحد الراليّات التي دائمًا ما أستمتع بخوضها، لكنّه يكون معقدًا إلى جانب المشاركة في رالي داكار" قال لوب.

واستطرد: "ننهي رالي داكار يوم السبت، وتبدأ المرحلة الاستطلاعيّة لرالي مونتي كارلو يوم الاثنين. كما قلت، يكون الوضع معقّدًا حينها، إذ ستكون فترة الاستعداد قصيرة للغاية ولن تكون الطريقة المُثلى لاستهلال الموسم. لكنّه أمرٌ ممكن".

واستدرك: "ليس هنالك في الوقت الحالي خطة لخوض المزيد مع سيتروين. فقد حظيت بفرصة اختبار سيارتهم على المسارين الحصويّ والأسفلتيّ، وقمت بذلك، إذ كان من الرائع استعادة شعور المنافسة في الراليّات من جديد وأن أجلب خبرتي إلى الفريق".

واختتم بالقول: "لمَ لا أخوض اختبارًا آخر؟ أنا منشغلٌ للغاية في الوقت الحالي، لكنّنا سنتحدّث ونقرّر ما يُمكننا القيام به سويًا في المستقبل".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
قائمة السائقين سيباستيان لوب
قائمة الفرق فريق سيتروين العالمي للراليات
نوع المقالة أخبار عاجلة