دبليو آر سي: أوجييه "يفكّر" في الاعتزال مع نهاية موسم 2017

اعترف سيباستيان أوجييه بأنّه لم يقرر بعد مع أيّ الفرق سيلتزم في موسم 2018 من بطولة العالم للراليّات "دبليو آر سي"، إذ قال بأنّ اعتزال الرياضة ما يزال خيارًا يقوم بتقييمه كذلك.

بعد هيمنتها على ساحة "دبليو آر سي" لأربعة أعوام، ترك انسحاب فولكسفاغن من البطولة أوجييه من دون مقعد في 2017، إذ بدا وكأنّ الفرنسيّ يقترب من الاعتزال.

وبينما انضمّ أوجييه في نهاية المطاف إلى فريق "ام-سبورت" وفاز بلقبه الخامس خلال الجولة ما قبل الأخيرة في ويلز نهاية الأسبوع الماضي، إلّا أنّ الغموض أحاط مُجددًا بمستقبل صاحب الـ33 عامًا.

إذ أنّه وفي ظلّ تردد فورد في منح الدعم المصنعيّ لفريق "ام-سبورت"، تمّ بقوة ربط أوجييه بعودة محتملة إلى سيتروين في 2018، لكنّ الفرنسيّ اعترف الآن بأنّه بات يفكرّ مُجددًا في الاعتزال.

"دائمًا ما أحلل وأقيّم العديد من الأمور في طريقة إدارتي للبطولة وحياتي بوجهٍ عام، لذا لا أتّخذ قراراتي بسهولة" قال أوجييه لموقع "دبليو آر سي.كوم" عقب اقتناص لقبه الخامس.

وأضاف: "ما أزال أعمل على العديد من الخيارات. لأكون صريحًا، فأنا لم أقرر بعد وجهتي التالية. أنا أستمتع بالكثير من الوقت في المنزل مع ابني وزوجتي، بالطّبع يُمكنك رؤية الحياة من منظور مختلف، لكنّك عندما تخوض عطلة نهاية أسبوعٍ كهذه، فإنّك تفكّر في الأمور بطريقة مغايرة".

وتابع: "لم أفز نهاية هذا الأسبوع، لكنني حظيت بمتعة كبيرة خلف مقود سيارتي، كما أنّنا نملك كذلك أسرع سيارة على الإطلاق في «دبليو آر سي». إنّها متعة جيّدة بالفعل".

في المقابل قال أوجييه أنّ حادثتيه في رالي فنلندا، عندما اصطدم بإحدى الأشجار خلال اختبارات ما قبل الحدث، ومن ثمّ خروجه عن المسار كذلك خلال مراحل الجمعة، لعبتا كذلك دورًا في المعضلة التي باتت تواجهه بشأن مستقبله.

"بالطبّع مثل تلك اللحظة (عندما تفوز باللقب) تجعلني أفكّر في المخاطر التي أتّخذها، لا سيّما مثلما حدث في التجارب" قال أوجييه.

واختتم: "لم يكن بوسعي فعل أيّ شيء مع ذلك الحادث، لقد كان مجرّد حظ عاثر. صخور كبيرة على الطريق، منعطفٌ سريع، إذ لم يكن بمقدوري تجنّب ذلك. لقد كان حادثًا كبيرًا قادمًا إليّ".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
قائمة السائقين سيباستيان أوجييه
قائمة الفرق أم-سبورت
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً