دبليو آر سي: أوجييه يستعيد زمام الصدارة في رالي إسبانيا

نجح السائق الفرنسي سيباستيان أوجييه في استعادة صدارة الترتيب العام المُؤقت لرالي إسبانيا، إحدى جولات بُطولة العالم للراليات "دبليو آرسي".

يسعى أوجييه لتعزيز حُظوظه مع فريقه للفوز باللقب العالمي أمام هجمات رجال هيونداي الضارية لليوم الثاني على التوالي حيث تواجد سائقوها ضمن قائمة أسرع خمسة أزمنة طيلة مراحل اليوم.

تكوّنت منافسات اليوم من ثمانية مراحل، تتميز بكونها تُقام على مسارات مُعبدة، هي فيلابلانا (6.28 كيلومترات) اجتازها السائقون مرةً واحدةً فقط، وآلكوفر - كابافونتس (19.93 كيلومترًا)، وكويرول (21.26 كيلومترًا)، وإلمونتميل (21.16 كيلومترًا)، على يمر السائقون مرةً أخرى في القسم الثاني من مراحل اليوم بآخر ثلاث مراحل إضافةً إلى مرحلة خاصة استعراضية سالو (2.24 كيومترين)، وبمسافة إجمالية تبلغ 139.18 كيلومترًا. هذا واختلفت طبيعة المسارات بشكلٍ كبير عن مسارات البارحة التي تضمنت مراحل حصوية إلى جانب هُطول أمطارٍ غزيرة.

بدأ اليوم على وقع تقدم الإسباني داني سوردو (هيونداي "آي 20") بفارق 17 ثانية عن سيباستيان أوجييه (فولكسفاغن بولو "آر"). وشنَّ سائقو فريق فولكسفاغن حملة هُجومٍ مُعاكسة ضد هيونداي التي تألقت أمس مع سوردو، حيث حقق الفنلندي ياري - ماتي لاتفالا (العائد للمُنافسات وفق قانون "الرالي 2" بعد انسحابه أمس) الفوز في المرحلتين الخاصتين الثامنة والتاسعة أتبعها زميله الفرنسي سيباستيان أوجييه بتسجيل أسرع الأزمنة في المرحلتين الخاصتين الـ 10والـ 11، وتمكن مع نهاية الفترة الصباحية من تقليص الفارق بينه وبين سوردو المُتصدر إلى 7.7 ثوانٍ فقط.

هذا وعانى نوفيل (هيونداي "آي 20") من التفاف عجلات السيارة مع انحراف القسم الأمامي لها وهي مُشكلة واجهها سائقو هيونداي عُمومًا، فيما عانى البريطاني كريس ميك (سيتروين "دي أس 3") من انثقاب في الإطارات نتج عنه خسارة أكثر من ثلاثة دقائق، بينما انكسر محور نقل الحركة الأمامي في سيارة زميله كرايغ برين واضطر للاعتماد على الدفع الخلفي فقط للسيارة كما ترتب عليه تعرضه لعُقوبة زمنية مقدارها 2:10 دقيقتَين جراء تأخره.

أما في القسم الثاني من المراحل التي اُقيمت بعد الظُهر فقد حافظ أوجييه على وتيرته السريعة مع تصدره جميع مراحل فترة ما بعد الظهر حيث نجح معه نهاية المرحلة 14 (إلمونتميل 2) في تصدر الترتيب العام المُؤقت.

كما تعرض أندرياس ميكيلسن زميله ومُنافسه المُباشر على اللقب العالمي لحادث انقلاب لسيارته في المرحلة 12 ليخرج من المُنافسات، مما عرض الفرنسي لمزيدٍ من الضغط يتعلق بحصد النقاط لصالح الفريق أمام هيونداي في معركة لقب الصانعين.

وعن هذا الحادث قال ميكيلسن: "انجرفت السيارة عند المُنعطف باتجاه اليمين وارتطمت الجهة اليُسرى الخلفية بحاجز ومن ثم ارتدت إلى الطريق وانقلبت عدة مرات، إلى أن استقرت السيارة تحت شجرة".

عاصفة المشاكل أصابت الآخرين أيضاً، فقد التفت سيارة ميك على نفسها، وعانى إريك كاميللي (فورد فييستا "آر أس") من مشاكل تقنية في عُلبة التُروس في المرحلة 12.

وفي المرحلة الاستعراضية نجح كريس ميك في تسجيل أسرع زمن أمام بادون ونوفيل ولكن نتائج المرحلة لم تكن كافيةً لزحزحة أوجييه عن الصدارة.

ومع نهاية اليوم تصدر أوجييه الترتيب العام أمام ثُلاثي هيونداي المُكون من سوردو ونوفيل وبادون، وجاء ميك خامسًا وأول مجموعة سائقي سيتروين، تلاه مادس أوستبرغ وزميله أوت تاناك على متن فورد، فيما أكمل كيفن أبرينغ ومارتن بروكوب ويان كوبيكي عقد أسرع عشرة سائقين لليوم.

الترتيب العام المُؤقت مع نهاية مراحل اليوم:

السائق والملّاح                   السيارة                                    التوقيت

سيباستيان أوجييه – جوليان إنغراسيا – فولكسفاغن بولو "آر – دبليو آر سي" – 2:35:12.8 ساعتَين

داني سوردو – مارك مارتي – هيونداي "آي 20 – دبليو آر سي" - + 5.8 ثواني

تييري نوفيل – نيكولاس غيلسول - هيونداي "آي 20 – دبليو آر سي" - + 1:03.9 دقيقة

هايدن بادون – جون كينارد - هيونداي "آي 20 – دبليو آر سي" – + 1:20.0 دقيقة

كريس ميك – بول ناغل – سيتروين "دي أس 3 – دبليو آر سي" – + 1:57.9 دقيقة

مادس أوستبرغ – أولا فليوني – فورد فييستا "آر أس – دبليو آر سي" – + 2:35.7 دقيقَتَين

أوت تاناك – راغيو مولدر - فورد فييستا "آر أس – دبليو آر سي" – + 4:24.7 دقائق

كيفن أبرينغ – سيباستيان مارشال - هيونداي "آي 20 – دبليو آر سي" – + 6:22.7 دقائق

مارتن بروكوب – يان تومانك - فورد فييستا "آر أس – دبليو آر سي" – + 7:13.3 دقائق

يان كوبيكي – بافل دريسلر - سكودا فابيا "آر 5" - + 7:41.6 دقائق

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
الحدَث رالي إسبانيا
نوع المقالة تقرير القسم