رالي داكار
05 يناير
-
17 يناير
الحدث انتهى
فورمولا إي
17 يناير
-
18 يناير
الحدث انتهى
آر
جائزة مكسيكو سيتي
14 فبراير
-
15 فبراير
الحدث التالي خلال
15 يوماً
دبليو آر سي
22 يناير
-
26 يناير
الحدث انتهى

ياني: احتلال أودي للصف الأول في الانطلاقة يظهر "قدرات هائلة" للسيارة

المشاركات
التعليقات
ياني: احتلال أودي للصف الأول في الانطلاقة يظهر "قدرات هائلة" للسيارة
من قبل:
16-04-2016

اعترف سائق بورشه نيل ياني بأن احتلال أودي للصف الأول على حلبة سيلفرستون خلال التجارب التأهيلية للجولة الافتتاحية من موسم 2016 لبطولة العالم في سباقات التحمل يمثل مؤشرًا قويًا على ما تُخفيه سيارات آر18 إي-ترون كواترو الجديدة.

السيارة رقم 2 فريق بورشه 919 الهجينة: رومان دوما، نيل ياني، مارك لوب
السيارة رقم 2 فريق بورشه 919 الهجينة: رومان دوما، نيل ياني، مارك لوب
السيارة رقم 2 فريق بورشه 919 الهجينة: رومان دوما، نيل ياني، مارك لوب
السيارة رقم 2 فريق بورشه 919 الهجينة: رومان دوما، نيل ياني، مارك لوب
نيل ياني، فريق بورشه
السيارة رقم 2 فريق بورشه 919 الهجينة: رومان دوما، نيل ياني، مارك لوب

اكتفى فريق بورشه بالصف الثاني متخلفًا عن فريق أودي المتصدر - الذي رفع من قدرة أنظمة استعادة الطاقة في سيارتيه لهذه الموسم - بفارق ثانية.

"لا يسعك القول سوى هنيئًا لهُم، لقد قاموا بعمل رائع" قال ياني، مضيفًا: "لننتظر ونرَ ما سيحدث في الأجواء الجافة، وحتى وإن عانوا في الغد إلا أنهم يملكون مجالًا كبيرًا للتقدم".

وأكمل: "أعتقد أنهم سبقوا الجميع في هذا المجال مع تلك السيارة، لقد برهنوا أن لديهم سيارة تُخفي قدرات هائلة".

ثم تابع: "الموسم الماضي كانت سباقاتهم الأولى جيدة لكنهم لم يتمكنوا من المحافظة على نفس الوتيرة. لا نعرف ما إذا كان ذلك سيتكرر هذه السنة، لكن الأمر المؤكد هو أن المنافسة لن تكون سهلة هذا الموسم".

خطأ الاستراتيجية أثّر على بورشه

يعتقد ياني بأن فريقه أخطأ عندما أرسل كلتا السيارتين على الحلبة في نفس الوقت حيث أثّر ذلك سلبًا على حظوظه.

وقال بخصوص ذلك: "أولًا لم تكُن الاستراتيجية جيدة. كنا قريبين جدًا من بعضنا البعض حتى أنني اقتربت من مارك ويبر كثيرًا خلال لفتي الأولى".

وأضاف: "ثم تحتم عليّ التضحية بلفة كاملة حتى أحصل على فارق مريح بيننا، لأنني كنت أدرك بأنه لم يتبقَ أمامي سوى لفتين وكان يجب عليّ الضغط بأقصى ما لدي، فلا يمكن توقع الزحام".

وأكمل: "كنا قريبين للغاية من بعضنا البعض، وانعكس هذا الأمر سلبًا علينا لأنه لم يعلم إن كنت سأحاول تجاوزه. وفي نهاية المطاف لم أقم بذلك، لكنني خسرت قدرًا هامًا من الارتكازية خلفه، لم يكُن أمرًا مثاليًا على الإطلاق".

واستطرد قائلًا: "لم يكن توقيتي سيئًا، لكن وجدت نفسي عالقًا في نفس المشكلة خلال اللفة الثانية وهي أننا كنا قريبين جدًا من بعضنا البعض".

ثم تابع: "لا أعني بأنه كان بطيئًا للغاية أو أنني كنت أسرع، كنا فقط عالقين في الزحام ولم نتعاون فيما بيننا".

واختتم: "الأمر الآخر الذي لم يساعدنا هو أن الحلبة جفت أسرع مما كان متوقعًا. وربما كان فريق أودي أذكى منا في إدارة الإطارات وضبط السيارة وغيرها، لكن من يدري؟ لقد قاموا بعمل أفضل منا".

المقال التالي
نجم هوليوود باتريك ديمبسي "يفتتح" موسم بطولة العالم لسباقات التحمل

المقال السابق

نجم هوليوود باتريك ديمبسي "يفتتح" موسم بطولة العالم لسباقات التحمل

المقال التالي

مارك ويبر: سنبقي قَدمنا على عُنق المنافسين

مارك ويبر: سنبقي قَدمنا على عُنق المنافسين
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل دبليو إي سي
الحدث سيلفرستون
الموقع سيلفرستون
قائمة السائقين نيل ياني
قائمة الفرق Team Joest , فريق بورشه تسوق الآن
الكاتب تشارلز برادلي