ويبر يعلن اعتزاله سباقات السيارات مع نهاية موسم 2016

سيعلن مارك ويبر انتهاء مسيرته الرياضية في عالم سباقات السيارات مع نهاية الموسم الحالي من بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي" وفق ما صرّح به فريقه بورشه.

أصبح صاحب الـ 40 عاماً "ممثلاً خاصاً" للعلامة الألمانية، حيث كان جزءاً من برنامجها عن الفئة الأولى لسيارات لومان النموذجية "إل إم بي1" منذ عودتها إلى معترك منافسات هذه الفئة عام 2014.

جنباً إلى جنب مع زميليه تيمو بيرنهارد وبرندون هارتلي، نجح ويبر في إحراز لقب البطولة العالمية الموسم الماضي، حيث فاز الثلاثيّ بما مجموعه سبعة سباقات منذ 2014. كما أنهوا في المركز الثاني ضمن منافسات سباق التحمل الأسطوري لومان 24 ساعة لموسم 2015.

وستكون الجولة القادمة في البحرين هي المحطة الأخيرة لويبر ضمن هذه الفئة.

"لقد وصلتُ إلى ما كنتُ أصبو إليه. بورشه هي العلامة التي لطالما أحببتها وهي التي تناسبني بالشكل الأمثل" قال ويبر إبّان إعلان اعتزاله.

وأكمل: "سأفتقد إلى السرعة الهائلة، الارتكازية والمنافسة، لكنني سأرحل وأنا في قمة عطائي. إذ أتطلع قدماً إلى مهامي الجديدة".

وكان ويبر قد أعلن انتقاله من منافسات الفورمولا واحد إلى "دبليو إي سي" عام 2013، بعد أن قاد لصالح ميناردي، جاغوار، ويليامز وريد بُل على مدى 11 عاماً.

أحرز تسعة انتصارات و215 مشاركة، كما احتلّ المركز الثالث على المنصة ثلاث مرات – في 2010، 2011 و2013، وهي جميع المواسم التي فازت بها ريد بُل مع زميله آنذاك سيباستيان فيتيل.

"لقد كان الانتقال من الفورمولا واحد إلى «إل إم بي1» تغييراً كبيراً وتجربة جديدة بالكامل. لكنها جاءت في الوقت المثاليّ بالنسبة لي" قال ويبر.

وأكمل: "لقد أعجبتُ بمبدأ مشاركة السيارة إضافة إلى التفاهم بيني وبين تيمو وبرندون الذي كان أمراً مميزاً سأذكره على الدوام".

وأضاف: "ستكون المشاركة خلف المقود للمرة الأخيرة في البحرين أمراً غريباً بعض الشيء، لكنني سأستمتع بكلّ لحظة متبقية لي خلال السباقات الأخيرة".

من جهته، أشاد فريتز إنزينغر نائب الرئيس عن فئة "إل إم بي1" لدى بورشه، بمشاركة ويبر مع الفريق.

حيث قال: "خلال الفترة التي كنا نؤسس فيها، فإنّ مشاركة مارك معنا قد أمدّتنا بالقوة مع كامل خبرته واندماجه المباشر ضمن صفوف الفريق".

وأكمل: "إنه مقاتل متميز خلف المقود، لم يتراجع حتى ضمن أصعب المواجهات. بنفس الوقت فإنه يستعمل تفكيره الاستراتيجيّ إضافة إلى دوره ضمن الفريق ككلّ".

وأضاف: "هذا المزيج جعل قيمته لا تعوّض كسائق في سباقات التحمل. حيث جاء فوزه بلقب السائقين في البطولة إلى جانب تيمو بيرنهارد وبرندون هارتلي نتيجة منطقية لكلّ ذلك".

ويحتلّ ويبر، بيرنهارد وهارتلي المركز الرابع الحاليّ ضمن الترتيب العامّ للبطولة بعد إحراز الفوز في آخر ثلاثة سباقات: نوربورغرينغ، مكسيكو سيتي وأوستن.

أما السيارة الشقيقة بورشه 919 الهجينة رقم 2 بقيادة نيل ياني، مارك ليب ورومان دوما فتحتلّ الصدارة وبفارق 38.5 نقطة أمام أقرب المنافسين: سيارة أودي بقيادة الثلاثي لوكاس دي غراسي، أوليفر جارفيس ولويك دوفال.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
قائمة الفرق فريق بورشه
نوع المقالة أخبار عاجلة