ويبر سعيد بتحقيق اللقب بعد سباق "مجهد للأعصاب"

قال الأسترالي مارك ويبر المتوّج بلقب هذا الموسم من بطولة العالم للتحمّل أنّ جولة البحرين الختاميّة كانت متعبة للأعصاب قبل أن يبذل جهده لتحقيق ما يلزم لخطف اللقب رفقة زميليه بريندون هارتلي وتيمو بيرنارد.

أبدى سائق الفورمولا واحد السابق سعادة غامرة بفوزه بلقب السائقين لكنّه اعترف بأنّ سباق البحرين كان متعباً للأعصاب بسبب مشكلة في سيارته.

وقال حيال ذلك: "كان السباق مجهداً للأعصاب، لكن أحمد الله أنّنا تمكّنا من الفوز باللقب. لم يكن اليوم سلساً، لكنّنا جمعنا ما يكفي من النقاط والانتصارات هذا الموسم لتحقيق اللقب".

وأضاف: "يظهر ذلك بشكلٍ جيّدٍ جودة المنافسة بين الفرق. واجهنا يوماً عصيباً للغاية حيث توجّب علينا إدارة بعض المشاكل؛ كان المشغّل الميكانيكي للمحرّك يتحرّك كثيراً".

ثمّ تابع: "توجّب علينا إجراء الكثير من التصليحات خلال وقفات الصيانة بالإضافة إلى محاولة إدارة الوضع، توجّب علينا مراقبة الكثير من الأشياء أثناء القيادة".

وأكمل: "قام تيمو وبريندون بعملٍ رائع أيضاً. بذلنا أقصى ما في استطاعتنا وكان ذلك كافياً للفوز باللقب. قدّمت السيارة رقم 18 سباقاً رائعاً أيضاً. أعقتد أنّنا تغلّبنا على أودي في النهاية. كان سباقاً حامي الوطيس، كانت معركة محتدمة".

واختتم: "يبدو أنّ السيارة رقم 7 فقدت حافزها وقدراتها، استحقّت بورشه رقم 18 الفوز عن جدارة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
الحدَث البحرين
حلبة حلبة البحرين الدولية
قائمة السائقين برندون هارتلي , مارك ويبر , تيمو بيرنهارد
نوع المقالة أخبار عاجلة