نيفو: علينا أن نمنح الفرق المستقلة ضمن فئة "إل إم بي1" هدفاً لبقائها في البطولة

المشاركات
التعليقات
نيفو: علينا أن نمنح الفرق المستقلة ضمن فئة
جايمي كلاين
كتب: جايمي كلاين
09-04-2016

صرّح جيرار نيفو المدير التنفيذي لبطولة العالم في سباقات التحمل "دبليو إي سي" أنه يجب على منظّمي البطولة منح جميع الفرق المستقلة التي تشارك ضمن الفئة الأولى من سيارات لومان النموذجية "إل إم بي1" فرصة للمنافسة إلى جانب الفرق المصنعية.

رقم 7 فريق أودي سبورت جوست أودي آر18: مارسل فاسلر، أندريه لوتيرر، بينوا تريلوير
رقم 4 بايكوليس ريسينغ سي إل إم بي0/01: سايمون ترامر، بيير كافير، أوليفر ويب
رقم 4 بايكوليس ريسينغ سي إل إم بي0/01: سايمون ترامر، بيير كافير، أوليفر ويب
رقم 7 فريق أودي سبورت جوست أودي آر18: مارسل فاسلر، أندريه لوتيرر، بينوا تريلوير
رقم 4 بايكوليس ريسينغ سي إل إم بي0/01: سايمون ترامر، بيير كافير، أوليفر ويب
رقم 7 فريق أودي سبورت جوست أودي آر18: مارسل فاسلر، أندريه لوتيرر، بينوا تريلوير

بقي عدد الفرق المستقلة المشاركة في بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي" عن فئة "إل إم بي1" ثابتاً مثل الموسم الماضي وهو ثلاثة فرق، مقارنة بالفرق المصنعية التي تمكنت من توسيع الفارق في الأداء بشكل كبير.

دفع ذلك سائق فريق ريبيليون نيكولاس بروست إلى وصف حالة فريقه الحالي بأنه: "في وسط المجهول" كما ناشد نادي سيارات الغرب "إيه سي أو" والاتحاد الدولي للسيارات "فيا" مساعدة الفرق الخاصة التي تنافس في مقدمة الترتيب.

نيفو من جهته، أشار إلى أنه يتفهم سبب الإحباط موضحاً أن هناك مجموعة عمل قد تمّ تشكيلها بالفعل لبحث سبل تحسين وضع الفرق المشاركة لموسم 2017.

"نرغب في ضمان قوانين تقنية وعملية تسمح برفع مستوى أداء السيارات، وهو ما يقدم للفرق هدفاً للمشاركة على شبكة الانطلاق، مع مراعاة الاقتصاد في الميزانية" قال نيفو.

وأكمل: "هناك بالفعل مجموعة تعمل على ذلك بقيادة فنسنت بومنسيل المدير الرياضي في نادي سيارات الغرب «إيه سي أو»، حيث يرأس طاقم عمل ينظر في هذه المسألة".

وتابع: "ستقوم مجموعة العمل تلك في أسرع وقت ممكن بتقديم الخيارات والمقترحات إلى لجنة سباقات التحمل التي ستقوم بسنّ القوانين المناسبة لموسم 2017".

الفرق المستقلّة وجهة السائقين الناشئين

أضاف نيفو كذلك أن جذب المزيد من الفرق المستقلة للمنافسة ضمن الفئة الأولى لسيارات لومان النموذجية "إل إم بي1" هو أمر غاية في الأهمية للسائقين الناشئين قبل انتقالهم إلى صفوف الفرق المصنعية، كما أنها تقرب المسافة ما بين فئتي سيارات لومان النموذجية.

حيث قال: "الآن، عندما تطلب من سائق بعمر 19 أو 20 عاماً أن يقود سيارة بورشه "إل إم بي1"، فسيكون ذلك أمراً منطقياً. ستكون تلك خطوة طبيعية إذ ستساعد السائقين الناشئين".

واختتم: "هذا هو السبب الذي يدفعنا لتقوية الفرق المستقلة في «إل إم بي1»، لأنها الخطوة الأخيرة قبيل الانتقال إلى صفوف الفرق المصنعية كما ستكون مرحلة تطور طبيعية للسائقين".

المقال التالي
فريق مانور يستعدّ لتجربة سيارته الثانية في منافسات "دبليو إي سي"

المقال السابق

فريق مانور يستعدّ لتجربة سيارته الثانية في منافسات "دبليو إي سي"

المقال التالي

فريق مانور مهتمّ بالمشاركة ضمن فئة "إل أم بي 1"

 فريق مانور مهتمّ بالمشاركة ضمن فئة "إل أم بي 1"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل دبليو إي سي
الكاتب جايمي كلاين
نوع المقالة أخبار عاجلة